الصحيفة القضائية العدد 138

of 9 /9
ابعات:لقضائية – مت احكمة دانت مخبيل سقطرى أر18 بتدائية أمس اً تهما صوماليا م بجرائم القرصنةتهم بالسجن ومعاقب. سنتابعات:لقضائية مت ادكتور على أحمدم اللعائب النا حث امنية على سرعةجهزة اعوش، ا ال فيستدر الضبط واد محاض إعدالكهرباءوط اداءات على خطعتئع ا وقاط في عدةيب النفناب و تفجير النيابات إلى ا وإحالتها محافظاتتخصصة.زائية ا ا) ريا50( )علا( دعد( اا0 لا فارملا0 ومل(قف( - لالال لرأل( اعء9 ارعداألر( ) �صفحةا6( اليمنية: اأهداف الثورة�س�ت�ع�م�اراد وا��س��ت��ب��در م��ن ا ال��ت��ح��ر-1 واإزالة جمهوري عادلة حكمإقام والفاتهما ولطبقات. ازات بمتياارق وا الفول�ب�ادي�ة ا�م�ا ق��ويش وط�ن�ي اء جي� ب�ن�-2 رة ومكا�سبها.حرا�سة الثو وً جتماعيا واً قت�سادياستوى ال�سعب اع م� رف�-3 . ً وثقافياً و�سيا�سيا ع�ادلط�ي ت�ع�او�ق�راتمع د �س�اء اإن�-4 نيف.م اإ�ساته من روح ا�ستمد اأنظم م نطاق الوطنيةيق الوحدةق علىعمل ال-5 �ساملة. العربية ال الوحدةنظماتتحدة وا اأ مواثيق ا اح�رام-6 جابي وعدمإيد ايابداأ ا الدولية والتم�سكيلعام ال�ساار ا على اإق���رعملز والن�ح�ي�ا ا.أ ا�سلمي بي�ش اللتعا مبداأ ا وتدعيمورد اا رئيسة بعثة التقيلقضاء يلس ا رئيسعسرينلفقراء والقضائي ل العون اعدل بشأن تقدقش مذكرة وزير ال نااكم عدن بيانات قضاةشيد بلقضاء يلس ا ضرابئية بعدم القضات انتديا وبعض ا سبأ:- صنعاءعلىء القضاجلس ا عقدلسة رئيس اليوم ، لقاء برئاس اى ناصر سالم ، ضمدكتور عل اللقاضي مرشدعدل اري ال وزيسان حوريةنوق العرشاني، وحق ادكتور علىم اللعائب النار، وا مشهولقضاء مجلس ا عامش وأمعو احضورسفي ، و هزاع اليولقاضي اوربي لدىد اا رئيسة بعثة انا موشايت اليمن السفيرة بتينظمةوربي ومد ااثلي ا ووق بحقعني اليونيسيف اطفال . ااء مناقشةلق الل جرى خنظورة قضاياهمحداث ا ا قضاياكفيلة السبلكم والام ا أمالقوانهم طبقا لوق لضمان حقواثيقت واتفاقيافذة والنا اانب . في هذا اة عليهاوقع القاء رحب رئيس وفي العلى فيء القضاد مجلس ا أشاحد، يوم اسبوعيعه اجتما اس الدكتور/لة رئيس ا برئاسلصادرن االبياي ناصر سالم ب عل محافظة عدن،حاكم عن قضاة من بعضلصادر عن االبيا وكذا ب أعلنواة الذينلقضائيت انتديا اضرابق لدعوات اطل رفضهم انهم مً راستشعاكم ااق ا وإغد البر بها ة التيرحلهمية ا هود اطلب تضافر جميعتي ت التلسديثة، واء الدولة ا لبناار قر صدورعييناتهوري بت عدل وزارة ال اضيء اربعا صدر ا)67( هوري رقممار ا القرخوة ام، بتعي2013 لسنةؤهم في وزارةلتالية أسما ابينةئف الوظاعدل في ا النهم: كل م قرين اسمضي عبد الرحمنلقا ا-1 ً رئيسالشاحذي أحمد امكتب الفني.ل لضي عبد الكرلقا ا- 2 ً اعباد وكيحمد بد م أحميطع التخطرة لقطالوزا لالتوثيق. ومان عايض زيد سلي- 3 رة لقطاعلوزا لً وكيصلوي الدارية.لية واا الشئون اعدل وزارة ال تصدرها- نصف شهرية- لقضائيةسلطة ا صحيفة الكاااااااام( لقدلم( ق�صائي( يااااارتقار( 5 قزأرة( طبية( ل يجب تقفيةقدمصي( ا0 نياعة( عط ع(رأ( ةق�صئف( ع كفنها9قجت( أفقهاية حق9 عن حد اقرأ في العدست تأسم1998 عاملقضائية اعلىء القضا أكد رئيس مجلس اي ناصر سالم دعمدكتور عل الهودفة القضائية لكاسلطة ا الدفة إلى تطوير أداءلهاعلمية ا الاجعوجح القضاء، وإص أجهزة اعتري منظومتها قد ي الذيفتتاحل في ارية، وقاداعية وا التشريحاكموي لرؤساء ملتشارء القا الستئنافيةف والشعب استئنا ااصةعمل اتخصصة وورشة ال اة الذيلقضائيدارة ا ا بتحسلقضاء نهايةلعالي لعهد ا عقد با، بحضور رئيساضيسبوع ا القاضي عصام اعلياكمة ال القاضيعدل ا ووزير اللسماوي العامئب الناني والعرشا مرشد ا عامش وأمعودكتور علي ا اللقاضيعلى اء القضا مجلس اعضو مجلسسفي، و هزاع اليوحكمةعلى رئيس مء القضا ا>> ابقية �صا( >> ابقية �صا( >> ابقية �صا( >> ابقية �صا( >> ابقية �صا( >> ابقية �صا( يشاركلقضائييس هيئة التفتيش ا رئ التفتيش عشر لرؤساء هيئاتلسابعر اؤ اوت ب العربيةدول ال لقضائي امانةلصناعية بارية التجاس الغرفة ال التقى رئيس يقى سرعة التحقمن علث ا لعامئب النا النيابةلنفط وإحالتها ليب الكهرباء وأنابداءات على اعت اقطرى تقضي بسجنكمة س تهم بالقرصنةدان صوماليا)18( رشيدلقاضيسة ادنا برئا شاركت بيس هيئة التفتيشدي، رئ هويحمد عبده ملسابعر اؤ في اعدلئي بوزارة اللقضا القضائي في التفتيش ا عشر لرؤساء هيئات الفترةل بيروت خنعقد في العربية ادول الً دار عدؤول ام، وقد تنا2013/3/ 6 -4 من دة مشروعّ ثلة في عرض مسوتمور اا من التفتيشسترشادي لون العربي القان ارض مشروعذلك علقضائي.وك اتطويرهلقضاء وح ا إصادفة إهود افة ا دعمه لكا يؤكد د. علي ناصر سااكمء اي لرؤسالتشاورء القاح الفتتال ا خلقضائيةت انتديافظة عدن واا اكم شيد بقضاةعلى يء القضالس ا لقضاء تطوير اادفة إهود افة ا دعمه لكا يؤكد د.علي ناصر سا>> ابقية �صا( >> ابقية �صا( ا يشاركعليكمة ال رئيس ااكمد اات اجتماعا ا البحرين الدستوريةجه وفد رفيع توتوى برئاسة فضيلةس القاضي عصام السماويب الوها عبداعليا،كمة ال رئيس احمدلقاضي معضوية ا وطابيخر وأحمد ا فايا إلىعلكمة ال عضوي المشاركةكة البحرين لل ادت اجتماعا في االسكم واا اة فية العربي الدستوريمعيةت اجتماعا عشرة، وكذا اامسة دورته الجنة الجتماعفة إلى الثامنة، إضا العامة في دورتها انعقادهار اقر عشرة والثانية اة في دورتهاعلمي اله السعوديلمملكة نظية لته الرل زيار التقى خبلدين اللقضائي بون التعات اقاه عث مع ونب السعودياعدل: ا وزير ال كافة أوجهه تقداد أبدى استعددنالقضائي لبل اا ا الدعملقضائية ـ خاص: اعدل وزير الاضيميس اء ااد إلى صنعا عرافق له بعدالوفد العرشاني وضي مرشد على القا الهاة السعودية التقى خكة العربيلممل زيارة ل

Upload: ebrahim-saadan

Post on 23-Mar-2016

256 views

Category:

Documents


17 download

DESCRIPTION

الصحيفة القضائية العدد 138

TRANSCRIPT

Page 1: الصحيفة القضائية العدد 138

القضائية – متابعات:دانت محكمة

أرخبيل سقطرى االبتدائية أمس 18

صوماليا متهما بجرائم القرصنة

ومعاقبتهم بالسجن سنتني.

القضائية متابعات:حث النائب العام الدكتور على أحمد

األعوش، األجهزة األمنية على سرعة إعداد محاضر الضبط واالستدالل في وقائع اإلعتداءات على خطوط الكهرباء

و تفجير انابيب النفط في عدة محافظات وإحالتها إلى النيابات

اجلزائية املتخصصة.

)6ا �صفحة( )الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا( )50 رياال(

اأهداف الثورة اليمنية:واال���س��ت��ع��م��ار اال����س���ت���ب���داد م���ن ال��ت��ح��رر -1وخملفاتهما واإقامة حكم جمهوري عادل واإزالة

الفوارق واالمتيازات بني الطبقات.ال��ب��اد حل��م��اي��ة ق���وي وط��ن��ي جي�ش ب��ن��اء -2

وحرا�سة الثورة ومكا�سبها.واجتماعيا اقت�ساديا ال�سعب م�ستوى رف��ع -3

و�سيا�سيا وثقافيا.ع��ادل ت��ع��اوين دمي��ق��راط��ي جمتمع اإن�����س��اء -4

م�ستمد اأنظمته من روح االإ�سام احلنيف.5- العمل على حتقيق الوحدة الوطنية يف نطاق

الوحدة العربية ال�ساملة.واملنظمات املتحدة االأمم مواثيق اح��رام -6الدولية والتم�سك مببداأ احلياد االإيجابي وعدم العاملي ال�سام اإق���رار على والعمل االن��ح��ي��از

وتدعيم مبداأ التعاي�ش ال�سلمي بني االأمم.

ناقش مذكرة وزير العدل بشأن تقدمي العون القضائي للفقراء واملعسرينرئيس جملس القضاء يلتقي رئيسة بعثة االحتاد األوريب

جملس القضاء يشيد ببيانات قضاة حماكم عدن وبعض املنتديات القضائية بعدم اإلضراب

صنعاء - سبأ:عقد مبجلس القضاء األعلى

اليوم ، لقاء برئاسة رئيس اجمللس الدكتور على ناصر سالم ، ضم

وزيري العدل القاضي مرشد العرشاني، وحقوق اإلنسان حورية

مشهور، والنائب العام الدكتور على

األعوش وأمني عام مجلس القضاء القاضي هزاع اليوسفي ، وحضور

رئيسة بعثة االحتاد األوربي لدى اليمن السفيرة بتينا موشايت

وممثلي االحتاد األوربي ومنظمة اليونيسيف املعنيني بحقوق

األطفال . جرى خالل اللقاء مناقشة

قضايا األحداث املنظورة قضاياهم أمام احملاكم والسبل الكفيلة

لضمان حقوقهم طبقا للقوانني النافذة واالتفاقيات واملواثيق

املوقعة عليها في هذا اجلانب . وفي اللقاء رحب رئيس

أشاد مجلس القضاء األعلى في اجتماعه األسبوعي يوم األحد، برئاسة رئيس اجمللس الدكتور/ علي ناصر سالم بالبيان الصادر عن قضاة محاكم محافظة عدن،

وكذا بالبيان الصادر عن بعض املنتديات القضائية الذين أعلنوا

رفضهم املطلق لدعوات اإلضراب وإغالق احملاكم استشعارا منهم

ألهمية املرحلة التي متر بها البالد التي تتطلب تضافر جميع اجلهود

لبناء الدولة احلديثة، واجمللس

صدور قرار مجهوري بتعيينات

يف وزارة العدلصدر االربعاء املاضي

القرار اجلمهوري رقم )67( لسنة 2013م، بتعيني اإلخوة

التالية أسماؤهم في وزارة العدل في الوظائف املبينة

قرين اسم كل منهم:1- القاضي عبد الرحمن

أحمد الشاحذي رئيسا للمكتب الفني.

2 - القاضي عبد الكرمي أحمد محمد باعباد وكيال

للوزارة لقطاع التخطيط والتوثيق.

3 - سليمان عايض زيد الصلوي وكيال للوزارة لقطاع

الشئون املالية واإلدارية.

صحيفة السلطة القضائية - نصف شهرية - تصدرها وزارة العدل

ل )حلكاااااااام ) ق�صائي )قدلم

5 ) تقاريااااار ) طبية )قزأرة

0ا ) قدمصيل يجب تقفية ) رأ)عط عني ) نياعة

أ)قجت9ع كفنها )ق�صئف ة عن ح9اية حقفقه

اقرأ في العدد

تأسست عام 1998م

القضائيةأكد رئيس مجلس القضاء األعلى

الدكتور علي ناصر سالم دعم السلطة القضائية لكافة اجلهود العلمية الهادفة إلى تطوير أداء

أجهزة القضاء، وإصالح االعوجاج الذي قد يعتري منظومتها

التشريعية واإلدارية، وقال في افتتاح اللقاء التشاروي لرؤساء محاكم االستئناف والشعب االستئنافية

املتخصصة وورشة العمل اخلاصة بتحسني اإلدارة القضائية الذي

عقد باملعهد العالي للقضاء نهاية األسبوع املاضي، بحضور رئيس

احملكمة العليا القاضي عصام

السماوي ووزير العدل القاضي مرشد العرشاني والنائب العام

الدكتور علي األعوش وأمني عام مجلس القضاء األعلى القاضي هزاع اليوسفي، وعضو مجلس القضاء األعلى رئيس محكمة

> <) بقية �صاا < ) بقية �صاا <

> ) بقية �صاا <

> <) بقية �صاا < <) بقية �صاا < ) بقية �صاا <

رئيس هيئة التفتيش القضائي يشارك يف املؤمتر السابع عشر لرؤساء هيئات التفتيش

القضائي يف الدول العربية يف بريوت

التقى رئيس جملس الغرفة التجارية الصناعية باألمانةالنائب العام حيث األمن على سرعة التحقيق يف

االعتداءات على الكهرباء وأنابيب النفط وإحالتها للنيابة

حمكمة سقطرى تقضي بسجن )18( صوماليا إلدانتهم بالقرصنة

شاركت بالدنا برئاسة القاضي رشيد محمد عبده هويدي، رئيس هيئة التفتيش القضائي بوزارة العدل في املؤمتر السابع

عشر لرؤساء هيئات التفتيش القضائي في الدول العربية املنعقد في بيروت خالل الفترة

من 4- 6 /2013/3م، وقد تناول املؤمتر عددا من احملاور املتمثلة في عرض مسودة مشروع

القانون العربي االسترشادي للتفتيش القضائي.وكذلك عرض مشروع

د. علي ناصر سامل يؤكد دعمه لكافة اجلهود اهلادفة إىل إصالح القضاء وتطويره خالل افتتاح اللقاء التشاوري لرؤساء احملاكم

جملس القضاء األعلى يشيد بقضاة حماكم حمافظة عدن واملنتديات القضائيةد.علي ناصر سامل يؤكد دعمه لكافة اجلهود اهلادفة إىل تطوير القضاء

> ) بقية �صاا <> ) بقية �صاا <

رئيس احملكمة العليا يشارك يف اجتماعات احتاد احملاكم

الدستورية يف البحرين توجه وفد رفيع

املستوى برئاسة فضيلة القاضي عصام

عبدالوهاب السماوي رئيس احملكمة العليا،

وعضوية القاضي محمد فاخر وأحمد اخلطابي

عضوي احملكمة العليا إلى مملكة البحرين للمشاركة

في اجتماعات احتاد احملاكم واجملالس

الدستورية العربية في دورته اخلامسة عشرة، وكذا اجتماعات اجلمعية

العامة في دورتها الثامنة، إضافة إلى اجتماع اللجنة العلمية في دورتها الثانية عشرة واملقرر انعقادها

التقى خالل زيارته الرمسية للمملكة نظريه السعودي وحبث معه عالقات التعاون القضائي بني البلدينوزير العدل: اجلانب السعودي

أبدى استعداده تقدمي كافة أوجه الدعم يف اجملال القضائي لبالدنا

القضائية ـ خاص:

عاد إلى صنعاء اخلميس املاضي وزير العدل القاضي مرشد على العرشاني والوفد املرافق له بعد

زيارة للمملكة العربية السعودية التقى خاللها

Page 2: الصحيفة القضائية العدد 138

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(ل

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(متابعاتا

صحيفة السلطة القضائية - شهرية - تصدرها وزارة العدل

نائب رئي�ل ) تحريرل

ح9فع )رح9د فثنى

فدير ) تحريرل

عدنان مصامل ) �صاحلي

مصكرتري ) تحريرل

وا�صل ) هجري

)قر) ع أ)ق�صحح

)إعر)ليم ز)يااااااااد

)قخرج ) فني

)إعر)ليم مصدد)ن

املرا�سالت: با�سم رئي�س التحريرالكتابات والآراء واملقالت املن�سورة ل تعرب بال�سرورة عن ال�سحيفة وتقع م�سئوليتها على عاتق اأ�سحابها اأو م�سدرها الأ�سلي

تتمات ال�صفحة الأوىل.. تتمات ال�صفحة الأوىل.. تتمات ال�صفحة الأوىل.. تتمات ال�صفحة الأوىل.. تتمات ال�صفحة الأوىل.. تتمات ال�صفحة الأوىل.. تتمات ال�صفحة الأوىل..

رئي�س املجل�س..اجمللس بوفد االحتاد األوربي ومنظمة اليونيسيف .. مؤكدا احلرص على تعزيز

التعاون والشراكة بني السلطة القضائية واالحتاد األوروبي ومنظمة اليونيسيف ملا

فيه حتقيق العدالة في اليمن .وأكد أن القوانني واألنظمة املعمول بها

في اليمن ليس فيها إشكال حول التعامل مع قضايا األحداث وأنها تراعي كافة اجلوانب

احلقوقية لضمان محاكمة عادلة لهم . من جانبه أكد وزير العدل التزام اليمن

مبعايير احملاكمة العادلة لألحداث .. مشيرا إلى أن الوزارة تقدم العون القضائي

لألحداث في مختلف احملافظات وهناك محاكم لألحداث تعمل وفق أنظمة إجرائية

وموضوعية متقدمة تكفل حق احملاكمة العادلة لألحداث .

ولفت إلى أن اإلشكالية في حتديد سن األحداث تتمثل في عدم توافر اإلمكانيات

التقنية املتطورة وتواضع اخلبرات البشرية في هذا اجلانب .. مرحبا بأي دعم فني

وتقني يعمل على تقييم جتربة اليمن في مجال الطب الشرعي ، وتقدمي تصور علمي يسهم في تطوير جانب الطب الشرعي في

اليمن . من جانبها أكدت وزيرة حقوق اإلنسان ،

التزام اليمن بكافة االتفاقيات واملواثيق الدولية الراعية حلقوق اإلنسان وحماية

األحداث .. مشيرة إلى أن اإلشكالية تتعلق بتحديد سن احلدث حيث حدد قانون

العقوبات املسؤولية اجلنائية الكاملة بسن 18 سنة وما لم يبلغ هذا السن يعاقب بنصف العقوبة املقررة للجرمية املرتكبة ، وال يعاقب

من لم يبلغ هذا السن باإلعدام. إلى ذلك أكد النائب العام أن النيابة

العامة لم تنفذ أي حكم إعدام على أي حدث، وان ما يحصل من إثارة ملثل هذه املواضيع من قبل أقارب املنفذ ضده حكم القصاص هو بعد انتهاء مراحل التحقيق والتقاضي

ابتداء من النيابة وانتهاء باحملكمة العليا. ولفت إلى أن النيابة العامة لديها إدارة

للطب الشرعي وتقوم بواجبها للتأكد من سن مرتكب جرمية القتل من األحداث وتدقق في األمر ، ويطلب من جلان أخرى إعادة النظر

في حال طلب املتهم أو محاميه أو أقاربه التأكد من ذلك .

فيما أكدت السفيرة موشايت اهتمام االحتاد األوروبي بقضايا األحداث في اليمن

ومعاجلة اإلشكاليات في هذا اجلانب.. معبرة عن تطلع االحتاد في تطبيق اليمن

الكامل لكافة تعهداتها والتزاماتها املتعلقة بضمان محاكمة عادلة لهم .

بدوره أكد ممثال منظمة اليونيسيف حرص املنظمة على تقدمي الدعم واملساندة

الالزمة لليمن لضمان الوفاء بالتزاماتها في ضمان محاكمة عادلة لألحداث وتزويد

السلطات املعنية باخلبرات املتمكنة في هذا اجلانب .

جمل�س الق�صاء..يؤكد ملنتسبي السلطة القضائية قضاة وأعضاء نيابة وإداريني بأن اجمللس يعمل

على تلبية مستحقاتهم التي كفلها القانون، وعلى وزارة املالية استشعار مسئوليتها

بتنفيذ توجيهات فخامة رئيس اجلمهورية التوصية الصادرة عن مجلس النواب

املتضمنة تلبية املتطلبات املالية القانونية اخلاصة بالسلطة القضائية.

كما استعرض اجمللس التقرير املقدم من وزير العدل بشأن مقرات محكمة ونيابة

استئناف م/أبني واحملاكم والنيابات االبتدائية التابعة لها، وكلف اجمللس وزير العدل متابعة إدارة صندوق إعمار م/أبني

لسرعة إعمار مقرات احملاكم والنيابات العامة ليتسنى ألجهزة العدالة ممارسة

أعمالها والقيام مبسئولياتها ورفع املعاناة عن املواطنني.

وقد ناقش اجمللس مذكرة وزير العدل بشأن تقدمي العون القضائي للفقراء

واملعسرين واستعرض النصوص املتعلقة بذلك في الدستور ومنها املادة )49( منه

واملادة )9( من قانون اإلجراءات اجلزائية التي أوجبت على الدولة توفير احلماية

القانونية والعون القضائي للمواطن الفقير واملعسر وما تضمنه قرار مجلس الوزراء رقم

)70( لسنة 2006م الذي أكد على تقدمي العون القضائي للمذكورين واجمللس إذ يؤكد

على ضرورة تطبيق النصوص وعدم التغاضي عن ذلك أو التسويف في تطبيقها وقد كلف اجمللس وزير العدل بالتواصل مع

رئيس مجلس الوزراء لتنفيذ ذلك..واستمع اجمللس إلى تقرير وزير العدل

عن زيارته والوفد املرافق له إلى اململكة

العربية السعودية وإلى التقرير املقدم من رئيس التفتيش القضائي القاضي رشيد

هويدي عن مشاركته في املؤمتر الـ17 لرؤساء هيئات التفتيش القضائي في البلدان

العربية.وكان اجمللس قد استعرض عددا من

املوضوعات املدرجة في جدول أعماله واتخذ إزاءها القرارات املناسبة ، وأقر محضر

جلسته السابقة.

رئي�س املحكمة..خالل الفترة من 17-20 من الشهر

اجلاري، وسيتم تناول العديد من احملاور املتعلقة بتطوير أداء احملاكم الدستورية

واحملاكم العليا وسبل االرتقاء بها.اللجنة العلمية في دورتها الثانية عشرة

واملقرر انعقادها خالل الفترة من 17-20 من الشهر اجلاري، وسيتم تناول العديد من

احملاور املتعلقة بتطوير أداء احملاكم الدستورية واحملاكم العليا وسبل االرتقاء بها.

وعلى هامش االجتماعات سيلتقي فضيلة القاضي عصام السماوي ملك

البحرين إلجراء مباحثات حول سبل التعاون بني البلدين في اجملال القضائي.

د. علي نا�صر..استئناف أمانة العاصمة القاضي يحيى

العنسي، قال: نحن في قيادة مجلس القضاء على استعداد لدعم وتشجيع كل خطوة

تصب في ترسيخ قواعد العدالة، وسوف نساهم بقدر إمكانياتنا املتاحة في تنشيط

ودعم مثل هذه اللقاءات، مبينا أن هذه اللقاءات تشكل محورا هاما في تطوير

وحتديث القضاء، فمن خاللها تلتقي النخب القضائية في مكان واحد وتتبادل األفكار

والهموم وتخرج برؤية واضحة وموحدة ملعاجلة معظم اإلشكاليات التي تعترض

العمل القضائي وتقدمي حلول عملية لتطوير وحتديث أداء أجهزتها، موضحا أن الساحة

القضائية شهدت خالل الفترة املاضية لقاءات مماثلة ساهمت معظمها في اخلروج

بأفكار ورؤى عملت على الدفع بالعملية القضائية إلى األمام.

داعيا إلى عقد لقاءات تشاورية مماثلة في عواصم احملافظات تضم رؤساء احملاكم

االبتدائية ووكالء النيابات في تلك احملافظات يناقشون من خاللها همومها

ويقيمون سير العملية القضائية في محاكم محافظاتهم ويخرجون من خالل احلوار

البناء والنقاش الهادف برؤى وأفكار موحدة ملعاجلتها، وطالب املشاركون في االجتماع بوضع تعريف قانوني علمي واضح ملفهوم

اإلدارة القضائية يحدده بدقة ويخرجه عن اللبس مع املصطلحات اإلدارية األخرى.

مشيدا باجلهود التي بذلتها الوزارة في اإلعداد والتنظيم لعقد هذا اللقاء، متمنيا

أن يخرج اجملتمعون بتوصيات تشخص الواقع بدقة لتجد طريقها إلى حيز التنفيذ.

وزير العدل..نظيره وزير العدل في اململكة العربية

السعودية الدكتور محمد عبدالكرمي العيسي.

وخالل الزيارة التي استغرقت عدة أيام عقدت بالرياض جلسة مباحثات مينية

سعودية رأسها عن اجلانبني وزيرا العدل في البلدين الشقيقني جرى خاللها بحث سبل تعزيز وتطوير عالقات التعاون في اجملال

القضائي والدفع بها إلى آفاق أوسع وإمكانية االستفادة من التجربة السعودية

في مجال تطوير القضاء اليمني.وفي تصريح صحفي كشف وزير العدل أن اجلانب السعودي أبدى استعداده تقدمي كافة أوجه الدعم للجانب اليمني في اجملال

التقني واملنح القضائية لطالب املعهد العالي للقضاء وفي شتى اجملاالت التي تساعد

على تطوير اجملال العدلي والقضائي ببالدنا.

كما قام وزير العدل والوفد املرافق له الذي ضم أمني عام مجلس القضاء األعلى القاضي هزاع اليوسفي ووكيل وزارة العدل

لشؤون التخطيط والتوثيق القاضي عبد الكرمي باعباد ومدير دائرة التعاون الدولي واملؤمترات الدكتور يحيى اخلزان بزيارات

استطالعية للمحكمة العليا ومحكمة استئناف الرياض واملعهد العالي للقضاء،

ومركز خادم احلرمني الشريفني امللك عبد الله بن عبد العزيز لتطوير مرفق القضاء

بالرياض باإلضافة إلى زيارة احملكمة العامة باملدينة املنورة، تعرفوا خاللها على التطور الذي تشهده اململكة العربية السعودية في

اجملال العدلي والقضائي بهدف االستفادة منها ببالدنا واطلعوا على التجهيزات

والبرامج التي ينفذها املعهد العالي للقضاء السعودي في سبيل تأهيل وتكوين القضاة

كما قام بزيارة جامعة اإلمام محمد بن سعود.

رئي�س هيئة..الالئحة املنظمة الجتماعات رؤساء

هيئات التفتيش القضائي وإعداد وثيقة استرشادية بشأن قواعد مساءلة القضاة.وقد قدمت في املؤمتر عدد من أوراق العمل وكذلك قراءة التوصيات الصادرة

عن املؤمتر اخلامس عشر، ومشروع القانون العربي االسترشادي للتفتيش القضائي

وأسبابه املوجبة ومذكرته اإليضاحية، الذي أعدته اللجنة اخلماسية و مشروع الئحة

الكويت لتنظيم عقد مؤمترات رؤساء هيئات التفتيش القضائي و مسودة مشروع

استرشادي لقواعد مساءلة القضاة ، وفي ختام املؤمتر عمد املؤمترون إلى مناقشة التوصيات املقترحة من املشاركني وبعد

تبادل اآلراء توصلوا إلى إقرار التوصيات الصادرة عن املؤمتر..

النائب العام..وقال النائب العام، في مذكرة وجهها

مطلع االسبوع اجلاري إلى وزير الداخلية اللواء الدكتور عبدالقادر قحطان:« باإلشارة

الى وقائع االعتداء على خطوط الكهرباء وتفجير انابيب النفط في عدة محافظات

وملا متثله هذه اجلرائم من اضرار كبيرة باالقتصاد الوطني ومقدرات البالد.. نأمل التكرم باالطالع والتوجيه بإعداد محاضر

الضبط واالستدالل في تلك الوقائع واحالتها مع املتهمني إلى النيابات اجلزائية

املتخصصة التخاذ االجراءات القانونية الالزمة بشأنها«.

الى ذلك التقى النائب العام الدكتور على احمد األعوش االسبوع املاضي رئيس

مجلس ادارة الغرفة التجارية الصناعية بأمانة العاصمة حسن الكبوس واعضاء

الغرفة التجارية.جرى خالل اللقاء الذي عقد في السجن

املركزي بأمانة العاصمة مناقشة مدى مساهمة القطاع اخلاص في مساعدة

السجناء املعسرين وحتسني مستوى اخلدمات وأنشطة التأهيل والرعاية

للسجناء.

واستمع النائب العام ورئيس وأعضاء الغرفة التجارية من رئيس مصلحة التأهيل

واإلصالح بوزارة الداخلية اللواء محمد الزلب ، الى شرح حول املشاكل واملعوقات التي تقف امام املصلحة في توفير االيواء املناسب و اخلدمات الصحية والعالجية والغذائية والبرامج التأهيلية للسجناء ..

مؤكدا احلاجة إلى تكاتف ودعم كافة اجلهات الرسمية واملؤسسات اخلاصة واملنظمات املدنية لإلسهام في حتسني

اخلدمات والرقي بها مبا يساهم في عملية التأهيل للسجناء وإعادة ادماجهم في

اجملتمع .واطلع النائب العام ورئيس وأعضاء الغرفة التجارية على األعمال االنتاجية للسجناء والسجينات في ورش اخلياطة والنجارة، وما تنتجه من مواد ذات جودة

عالية حتتاج إلى تسويق احترافي ومبا يعود بالفائدة على السجناء والسجن.

كما مت استعرض فيلم وثائقي عن حالة السجون بشكل عام في عموم محافظات اجلمهورية وما تعانيه من ازدحام شديد

ونقص كبير في اخلدمات بكافة اشكالها.وقد ابدى رجال االعمال تعاطفهم

الشديد مع ما يعانيه السجناء، وتعهدوا انهم لن يتخلوا عنهم وسيقدمون ما امكنهم

لتحسني اوضاع السجون والسجناء في اقرب وقت ممكن.

وأشاروا إلى أن الغرفة التجارية قامت بإعداد دراسة ملؤسسة خيرية تعنى بأمور

املساجني وهي في مراحلها النهاية، باإلضافة إلى مشروع مماثل الحد رجال االعمال للقيام بهذا الدور االنساني في

رعاية السجناء .

حمكمة �صقطرى..وقضى احلكم في اجللسة التي عقدت

أمس برئاسة القاضي عبده إسماعيل راجح بثبوت التهم املوجهة إليهم بدخول املياه

اإلقليمية للجمهورية اليمنية بدون ترخيص وصيد األحياء املائية في املياه اإلقليمية

بطريقة غير شرعية ونقل وحمل السالح إلى اجلمهورية اليمنية بدون أي ترخيص من

اجلهات اخملتصة.كما قضى احلكم مبصادرة السفينة

واألسلحة النارية التابعة لهم.

�شوابط الن�شر يف �شحيفة

الق�شائية

1- صحيفة القضائية صحيفة نوعية متخصصة تهتم وتعالج شئون

وهموم السلطة القضائية وتهدف إلى التوعية بأنشطة القضاء ونشر

املعلومات والبيانات التي يحتاج إليها السيما تلك التي تعالج اإلشكاليات

العملية التي تعاني منها أجهزة

العدالة.2- الصحيفة تصدر شهريا وتبعا لذلك فهي تعتذر عن نشر املقاالت

واألبحاث على حلقات وترجو أن تكون املقاالت التي يتم نشرها ال

تزيد على خمس صفحات مطبوعة »فولسكاب«.

3- ما ينشر في الصحيفة ال يعبر بالضرورة عن رأي السلطة

القضائية وإمنا يعبر عن وجهات نظر كتابها وال يحتج به أمام

القضاء.4- للصحيفة أولويات في النشر

بحسب االحتياج وبحسب الوقت

ولذلك فالصحيفة غير ملزمة بنشر املواد أو املقاالت مبجرد إرسالها.

5- املقاالت واملواد املطلوب نشرها تخضع للمعاجلة اللغوية والصياغة مبا يتوافق وضوابط

النشر وسياسة الصحيفة ، ولذلك ال تكون الصحيفة مسئولة عن حذف

بعض العبارات أو إعادة صياغتها.6- أن تكون املادة مطبوعة على

جانب واحد بهامش ال يقل عن انش واحد )2.54( ليسهل قراءتها

والسماح لهيئة التحرير بتدوين أي مالحظات عليها، كما تكون السطور

متباعدة.

طبعت في املطبعة القضائية: تليفون 562618

نظمتها وزارة العدل بالتنسيق مع منظمة اليونيسيف

تدريب )40( مشاركا من مدخلي البيانات االلكترونية لألحداثنظمت وزارة العدل بالتعاون مع

منظمة اليونيسيف مؤخرا دورة تدريبية لـ )40( مشاركا من مدخلي

بيانات النظام االلكتروني لألحداث من احملاكم والنيابات

ووزارتي الداخلية والشئون االجتماعية.

وفي افتتاح الدورة التي استمرت أسبوعا أوضح القاضي

عبدالرحمن الشاحذي وكيل وزارة العدل للشئون املالية واإلدارية سابقا كلمة أكد فيها أن اليمن

أولت قضايا األطفال جل اهتمامها، وجعلته في سلم

أولوياتها وبرامجها من خالل مصادقتها على العديد من

االتفاقيات الدولية حلقوق الطفل، والبروتوكوالت املتعلقة بها،

وترجمة تلك احلقوق في منظومتها التشريعية والقانونية، مبينا أن

مسؤولية رعاية األطفال تبدأ من األسرة التي ترعاه واجملتمع الذي

يعيش فيه، موضحا أهمية هذه الدورة في إكساب املعنيني مهارات وخبرات جديدة في إيجاد قاعدة بيانات خاصة باألطفال الذي هم

في خالف مع القانون تتسم بالدقة والشمول وفق نظام آلي وبرنامج الكتروني حديث يربط بني كافة

اجلهات املتعاملة مع احلدث، ابتداء من أقسام الشرطة مرورا بالنيابات واحملاكم ودور الرعاية

االجتماعية.كما ألقت عضو اللجنة العليا

لالنتخابات منسقة املشروع سابقا القاضية هالة سلطان القرشي

كلمة دعت فيها املشاركني إلى االستفادة من كافة املعلومات التي

سيتلقونها وتطبيق ذلك في واقعهم العملي مبا يسهم في رعاية

وحماية حقوق األطفال، داعية كافة املعنيني بقضايا األحداث إلى

إيالء هذا املوضوع جل اهتمامهم ورعايتهم من خالل تطوير

خبراتهم ومهاراتهم وترجمتها في واقعهم العملي.

من جانبها استعرضت منسقة مشروع تعزيز أنظمة عدالة

األحداث آمال الرياشي ما حققه املشروع خالل الفترة املاضية من

جناحات كبيرة واجنازات ملموسة أسهمت في توفير األرضية

اخلصبة حلماية حقوق الطفل، وتوفير الرعاية الالزمة له وضمان

محاكمة عادلة ملن هم في خالف مع القانون، وتقدمي العون

القضائي واملساعدة القضائية الالزمة لهم.

تعليق على حكم

احلكم القضائي املعلقحاسما من جــازمــا يــكــون أن القضائي احلــكــم شـــروط

ومقداره به الشيء احملكوم تامة بدقة يحدد للخالف قابال للجهالة نافيا علما معلوما يكون وعالماته حتى وأوصافه القضائية األحكام أن جند وذاك هذا ومع والتنفيذ، لالقتضاء املعلقة ليست نادرة في اليمن، فحكم يتم تعليقه على ميني يقوم املعلق، وحكم بعد صدور احلكم بأدائها أطراف اخلصومة أحد لتحديد تعيني محاسب ينبغي أنه منطوقه على يقضي في آخر أو لشاهد االســتــمــاع أو اخلصومة لطرفي املستحقة املبالغ املعلقة ليست أحكاما أو أحدهما، واألحكام استفصال اخلصوم حتسم ال فهي اجملــاز، قبيل من إال والقانوني الشرعي باملعنى خالفا وال ترفع نزاعا، واألمانة العلمية تقتضي القول بأن احملكمة احملكمة أبطلت حيث األحكام تعليق لظاهرة تصدت قد العليا املاضية بحسب الفترة معلقا خالل أكثر من ثالثني حكما العليا إلى موجهة كثيرة منشورات العليا احملكمة أصدرت كما علمي، تعليق بخطورة القضاة على للتنبيه اخملتلفة املوضوع محاكم االحكام وأهمية حسم النزاعات في أحكامهم وعدم تعليقها، ومن االستئنافي احلكم العليا احملكمة أبطلتها التي املعلقة االحكام الذي أبطله حكم احملكمة العليا محل تعليقنا، وهو احلكم الصادر والذي بتاريخ 2002/4/29م العليا باحملكمة املدنية الدائرة عن قضى بأن احلكم املعلق معيب وغير منه للخصومة، وقد ورد ضمن أسباب هذا احلكم )أن احلكم لم ينه اخلصومة وعلقها على قرار اخلبراء وأعطى اخلبراء الصالحية في تقرير مصير اخلصومة وحيث أن هذا النعي في محله وأن احلكم االستئنافي علق القضية على قرار اخلبراء ولم ينه اخلصومة بل علقها على قرار العدول )119( للمادة طبقا فيه للطعن قابل غير حكمها يجعل مما االستئناف حملكمة القضية إرجــاع تقرر عليه وبناء مرافعات وإصدار اخلبراء تقرير صدور بعد القضية في السير ملواصلة حكم في القضية منه للخصومة في ضوء تقرير اخلبراء ولذلك احلكم ونقض ومــوضــوعــا شكال الطعن بقبول احلكم قضى االستئنافي( وال ريب أن هذا احلكم قد أبطل احلكم االستئنافي العدول، وال تثريب على احملكمة كونه معلقا على تقرير اخلبراء ألن ونقضه، فيه املطعون االستئنافي للحكم إبطالها في العليا تعليق األحكام مضر بالعدالة ضررا بالغا ويظهر ذلك من األوجه

اآلتية:

الوجه األول: األحكام املعلقة في اليمن ليست من قبيل األحكام التمهيدية أو التحضيرية غير املنهية للخصومة كما ذهب احلكم محل تعليقنا – حيث أن احملاكم التي تصدر األحكام املعلقة تتناول اخلصومة بكافة وقائعها وتفاصيلها وطلباتها متبعة في ذلك كافة اإلجراءات اخلاصة باألحكام املنهية للخصومة التي تستنفذ فيها هذه احملاكم واليتها إال أن هذا احلكم يكون معلقا - وتبعا لذلك ال املنهية غير األحــكــام وصــف املعلقة األحــكــام هــذه على ينطبق للخصومة كما ذهب احلكم محل تعليقنا - فشتان ما بني احلكم كان ولو الصحيح، للخصومة املنهي غير واحلكم الباطل املعلق احلكم محل تعليقنا غير منه للخصومة لكان صحيحا وملا نقضته

احملكمة العليا كما ورد في حكمها.

الوجه الثاني: األحكام املعلقة ظاهرة مينية محضة ال وجود لها الوقت احلاضر - ولذلك ال األقــل في أخــرى على دولــة أي في تتناول املراجع املتخصصة هذا النوع من األحكام إال ضمن النظرة

التاريخية للحكم.

الوجه الثالث: احلكم املعلق إعالن من القاضي الذي يصدره بأنه قد تخلى عن واليته في الفصل في اخلصومة واحال ذلك إلى اخلبراء العدول كما ورد في احلكم االستئنافي الذي نقضه حكم احملكمة العليا محل تعليقنا كما قد يتخلى القاضي مصدر احلكم

املعلق عن واليته ويحيل األمر إلى الشاهد.

الذي القاضي ضعف على دليل احلكم تعليق الرابع: الوجه يصدره وعجزه عن الفصل في القضية بحكم جازم حاسم ينهى النزاع - فبدال من أن يصدع القاضي باحلق في حكمه يلجأ إلى تعليق هذا احلكم مبا ينتهي إليه تقرير اخلبراء العدول كما ورد في احلكم االستئنافي الذي نقضه احلكم محل تعليقنا، كما قد يلجأ أطــراف احــد ميــني على حكمه تعليق إلــى الضعيف القاضي اخلصومة ألنه يخشى أن ينسب احلكم إليه ويغضب أحد أطراف

اخلصومة ولذلك يحيل احلكم إلى غيره.

في االقتصاد مببدأ يخل األحــكــام تعليق اخلــامــس: الــوجــه إجراءات التقاضي، فاحلكم املعلق كما ذكرنا ال يفصل في اخلالف و ال يرفعه - وإمنا هو من قبيل التقسيط في احلكم والعدالة - آخر إلى حكم موضوعي عالقة حتتاج املسائل بعض تظل حيث اجــراءات أمــد يطيل املعلق فاحلكم لذلك وتبعا فيها، يفصل يخالف وذلك واملال، والوقت اجلهد من الكثير ويهدر التقاضي

مبدأ االقتصاد في إجراءات التقاضي.

الوجه السادس: تعليق األحكام يهدر ويفوت مرحلة من مراحل التقاضي - فالقاضي عندما يعلق حكمه على أمر ما كاخلبرة أو الشهادة أو غيرها فعندئذ يرفض اخلصوم ما توصل إليه اخلبراء نقضه الذي االستئنافي احلكم في احلال هو كما مثال العدول يتعذر على اخلصوم تعليقنا، فعندئذ العليا محل حكم احملكمة العودة إلى القاضي مصدر احلكم املعلق لتقدمي مالحظاتهم على

تقرير اخلبراء.وعندئذ ال يبقى امامهم من خيار إال الطعن باحلكم املعلق أمام احملكمة االعلى درجة من القاضي مصدر احلكم املعلق كما حصل محل العليا احملكمة حكم نقضه الــذي االستئنافي احلكم في

تعليقنا.

- قضاة غير إلى للحكم إحالة األحكام تعليق السابع: الوجه تقرير على حكمه يعلق حينما املعلق احلكم مصدر فالقاضي أو أو ميني طرف من أطراف اخلصومة أو شهادة شاهد خبراء يترتب إلى أشخاص غير قضاة ذلك من مسائل اخلصومة غير عليه إسناد األمر إلى غير أهله - وهذا أمر خطير على العدالة

يترتب عليه إهدار العدالة وذبحها من الوريد إلى الوريد.

الوجه الثامن: تعليق األحكام يزيد من حدة النزاعات نظرا إلى مشيئة على تتوقف مسائل على احلكم بتعليق القاضي قيام أشخاص آخرين لم يكن للخصوم غالبا أو ألحدهم إرادة في ذلك -ولــذلــك يــرفــض اخلــصــوم أو أحــدهــم مــا يتوصل إلــيــه هــؤالء األشخاص كما حدث بالنسبة للحكم االستئنافي الذي نقضه حكم بني اخلالفات حدة تــزداد ولذلك تعليقنا، محل العليا احملكمة

اخلصوم- فاحلكم املعلق ال يحسم اخلالف وإمنا يزيده تعقيدا.

الوجه التاسع: احلكم املعلق ال يقتنع اخلصوم بعدالته، ألن الذي أو كخبير القاضي اخملتص غير املعلق شخص النزاع في فصل شاهد أو غيره، ولذلك ال يقتنع اخلصوم بذلك احلكم ولذلك يلجأ هو كما احلكم، ملناهضة الوسائل كافة استعمال إلى اخلصوم احلال بالنسبة للحكم االستئنافي املعلق الذي نقضه احلكم محل

تعليقنا.

فالقاضي - بالغيب رجم مجرد املعلق احلكم العاشر: الوجه ماذا يــدري ال املعلق حكمه يصدر حينما املعلق احلكم مصدر ستكون نتيجة املسألة التي علق حكمه عليها - وتبعا لذلك تكون )احلكم قاعدة: يخالف القاضي،وذلك هذا عن غائبة احلقيقة بأحكام املتقاضني ثقة ذلك عدم ويترتب على عنوان احلقيقة(، القضاء ومن ثم جلوء األشخاص إلى وسائل غير شرعية و غير واألمــن السلم يهدد بـــدوره ــك وذل خالفاتهم لتسوية قضائية

االجتماعي.

*كلية ) �صريدة أ) قانفن ا افدة �صنداأ

أ.د. عبداملؤمن شجاع الدين*

تعليق على حكم

المحكمة العليا

تأمـــــالت

في التجارية األحكام من املستخلصة القانونية القواعد من أوال: الفترة األولى إلنشاء احملاكم التجارية النموذجية في الشطر الشمالي من

الوطن:1- ا س/ت/1977/9م.

• يجب استجواب املدعي عند تقدمي عريضة الدعوى أو عند سماعه عن تفاصيل الدعوى.

• يجب إتاحة الفرصة للمدعى عليه للتعقيب على أقوال شهود املدعي ضده.

يقدمها التي املستندات على حكمها في تعلق أن احملكمة على •األطراف.

2- ا س/ت/1977/10م.• عريضة الدعوى البد من وضوحها قبل قبولها ويجب أن يرفق أصلها باحملضر وليس الصورة، ويجب أن تشتمل بالتفصيل على سبب الدعوى

وعالقة األطرف.في بعد فيما تناقش التي النزاع نقاط باحملضر تــدون أن يجب •

احلكم.• يجب أال تلقي احملكمة كل األعباء على اخلبير املالي دون إشراف

منها عليه أو اشتراك معه.3- ا س/ت/1977/14م.

• في حالة ادعاء املدعي للشراكة عليه أن يحدد رأس املال املتفق عليه وما دفعه كل شريك.

• على احملكمة أن تستمع لرد املدعى عليهم بالتفصيل والدقة على كل مطالب املدعي لكي حتدد نقاط النزاع.

4- ا س/ت/1977/28م.• املستندات مهما كانت كثيرة يجب أن تؤشر عليها احملكمة وترقمها ويجب أن توضح باحملضر ماهية كل مستند وملاذا قدم وما هي محتوياته، وميكن أن يطلب من الطرف الذي قدمها أن يقدم شهوده عليها، ويجب أن

تعرض على اخلصم ليبدي رأيه فيها قبل أن تقرر ما تراه بشأنها.• يجب أن تتم ترجمة رسمية لكل املستندات التي باللغات غير العربية

حتى ميكن معرفة محتوياتها واجلهة التي صدرت عنها.• رفض احملكمة للمستندات إيجازيا ودون إبداء األسباب غير مقبول

شرعا وال قانونا.• ال ينبغي للمحكمة أن تقضي بحكم مجهول أو متعذر تنفيذه.

5- ا س/ت/1977/27م.• يجب أال يحوي االستئناف هجوما وسبا ألن هذا األسلوب مرفوض ويتعني على كل مستأنف أن يبني طلبه على أسباب موضوعية ومبنأى عن

السباب واملهاترات.يقيم أن عليه بل عليه املدعى يسبهم أن الشهود جلرح يكفي ال •

البرهان على ما يستند إليه في جرحهم.ـ ـ مجموعة الشعبة التجارية ـ مبحكمة االستئناف العليا )املصدر: اجمللة القضائية

1977م ـ 1978م ـ العدد األول(.

1981م لعام )4853( رقم املصري العدل وزيــر قــرار تضمن ثانيا: الهيئات ألعــضــاء واالجتماعية الصحية اخلــدمــات صــنــدوق تنظيم القضائية، تبعا لصدور القانون رقم )36( لسنة 1975م بإنشاء صندوق اخلدمات الصحية واالجتماعية ألعضاء الهيئات القضائية، ويجري نص الصحية يقوم صندوق اخلدمات بأنه: الوزاري القرار األولى من املادة

واالجتماعية ألعضاء الهيئات القضائية على حتقيق اآلتي:أ - تقدمي اخلدمات الصحية واالجتماعية ألعضاء الهيئات القضائية

احلاليني والسابقني.ب - أداء اخلدمات االجتماعية لهم.

وتضمن القرار الوزاري اآلتي:الباب األول: أحكام عامة وفيه أحكام تخص إدارة الصندوق.

الباب الثاني: نظام اخلدمات الصحية.الباب الثالث: اخلدمات االجتماعية: الفصل األول: نظام إعانة نهاية

اخلدمة، الفصل الثاني: اخلدمات االجتماعية األخرى.وأحلق بالقرار الصادر عام 2001م جدول خاص باشتراك نظام إعانة

نهاية اخلدمة وجدول االشتراك في نظام التكافل االجتماعي.)املصدر: كتاب قضاء النقض اإلداري للمستشار الدكتور/ حسن السيد بسيوني ـ ط

2 ـ نادي القضاة ـ مصر(.

* ع�صف )قحك9ة ) دليا

القاضي/ حممد راشد عبداملوىل *

القضائية خاص:

نفذت وزارة العدل مؤخرا نزوال ميدانيا للتفتيش على مكاتب وأقالم

التوثيق واألمناء الشرعيني في كل من محافظات تعز وإب واحلديدة.

وفي تصريح خاص بالقضائية أوضح األخ عارف قائد عبد الودود رئيس جلنة

التفتيش امليداني على مكاتب وأقالم التوثيق واألمناء باحملافظات أهداف

النزول والتي تأتي في مجملها لتحقيق االرتقاء باألداء وحسن العمل وإعمال القوانني واللوائح املنظمة واالبتعاد عن

العشوائية في العمل والتقيد باالختصاص املكاني لألمناء.

وقال نائب مدير عام التوثيق بوزارة العدل: إن اللجنة رصدت خالل نزولها

امليداني الكثير من اخملالفات واالختالالت والتجاوزات واألخطاء

والتي تقع عادة من قبل األمناء واملوثقني عند حترير احملررات والتصديق عليها.

مؤكدا على ضرورة جتاوزها وعدم تكرارها وااللتزام بالقوانني والتعليمات الوزارية وأن الوزارة عازمة على تعزيز

دورها الرقابي ومحاسبة كل اخمللني بعمل التوثيق.

من جهة أخرى أكد رئيس محكمة

استئناف محافظة تعز القاضي أحمد عبده اجلهالني أن االمناء الشرعيني واملوثقني يتحملون مسئولية كبيرة في

حفظ حقوق الناس واحلد من املنازعات اذا ما أدوا واجبهم كما ينبغي.

موضحا خالل لقاء موسع مع األمناء الشرعيني واملوثقني مبختلف محاكم

احملافظة أواخر الشهر املاضي أن على األمناء الشرعيني واملوثقني االلتزام

بالضوابط الشرعية والقانونية وإملامهم باألحكام واملعامالت والقوانني

واللوائح.مشددا على ضرورة التقيد بأخالق

وآداب املهنة واالرتقاء بأداء األمانة التي كلفنا الله بها.

ودعا رئيس استئناف تعز املوثقني واألمناء إلى التزام التعميمات

واملنشورات التوضيحية والتفسيرية لضمان حسن سير األداء في احملاكم

واحلد من املنازعات وإشاعة الطمأنينة بني املواطنني.

وأهاب القاضي اجلهالني بالدور الرقابي ملكتب التوثيق على عمل أقالم التوثيق واألمناء من الناحية القانونية

والتنظيمية والتدقيق في احملررات وما حتويه في مضامينها وسالمة كتابتها.

رئيس استئناف تعز يؤكد أن املسئولية كبرية على األمناء الشرعيني واملوثقني يف حفظ حقوق الناس

Page 3: الصحيفة القضائية العدد 138

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(5

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(كتاباتل

حكم أسباب تعثر تنفيذ السندات التنفيذية *احلرابة

التقارير الطبية املزورة

تنفيذ األحكام القضائية خصوصا وبقية السندات تعثر منها يشكو عامة ظاهرة أصبح عموما التنفيذية اجلميع، فبعض احملكوم لهم يرجعون ذلك إلى القضاة وأعوانهم دون غيرهم، والبعض يرجعون ذلك إلى القضاة بدرجة أساسية هذه في ونريد اخلصوص. هــذا في التشريعي القصور وإلــى من التنفيذية السندات تنفيذ تعثر أسباب أهم حتديد احللقة

وجهة نظر رجال القضاء واحللول القانونية الواجبة لذلك:

1. لل قخا فة عد�ل ق�صاة ) تنفيذ )رحكاا ) قانفن )رثر على ) تنفيذ ؟

من وجهة نظري: أجيب على السؤال باإليجاب ، إذ يالحظ على بعض القضاة قيامهم بعقد جلسات لسماع طالب التنفيذ واملنفذ طلب بقبول قــرار إصــدار إلى ذلك بعد القاضي وينتهي ضده التنفيذ أو برفضه فيكون ذلك القرار سببا في تعثر التنفيذ وفتح مرحلة جديدة للتقاضي، فسلطة قاضي التنفيذ ليست قضائية ـــة متكنه مــن اإلشـــراف على سير وإداري بــل هــي سلطة والئــيــة

إجراءات التنفيذ والقائمني بالتنفيذ وهي :باتخاذ األمــر إصــدار وتخوله التنفيذ، على سابقة رقابة .1

إجراءات التنفيذ أو االمتناع عن إصدار األمر فقط.2. رقابة معاصرة تخوله اإلشراف على إجراءات التنفيذ التي

يباشرها معاونوه من أولها حتى امتام التنفيذ.3. رقابة الحقة تخول القاضي االطالع على ملف التنفيذ عقب

كل إجراء وتوقيعه مع املعاون على محاضر التنفيذ.• فأما الرقابة السابقة ، فتنحصر في :

التنفيذ طلب املتضمنة الشأن صاحب عريضة على االطالع وذلك للتحقق من اشتمالها على كافة البيانات واملرفقات القانونية احملددة في القانون )353، 354( مرافعات كما يجب عليه التحقق وكون مرافعات، )345 ،344 ،343( التنفيذ أطراف من صفات )329( للمادة وفقا التنفيذية بالصيغة مذيال التنفيذي السند مرافعات ثم يشرع بعد ذلك باتخاذ مقدمات التنفيذ وذلك بتوجيه بالتنفيذ وتكليفه التنفيذ بسند ضــده املنفذ بإعالن معاونيه

اختيارا خالل املدة احملددة قانونا )315( مرافعات.• الرقابة املعاصرة:

أمره، على بناء التنفيذ قاضي معاونو عمليا التنفيذ يباشر فيقومون بتنفيذ أمر قاضي التنفيذ بإعالن املنفذ ضده بالسند املدة خالل اختيارا بالتنفيذ وتكليفه تنفيذه، املطلوب التنفيذي في التنفيذ طلب بقيد التنفيذ معاون يقوم كما قانونا احملددة السجل اخلاص بطلبات التنفيذ وعليه حفظ أصل سند التنفيذ املواد )319 القانون في ملا حدده به..الخ وفقا املتعلقة واألوراق

– 322( مرافعات.املناسبة التنفيذ وسيلة حتديد التنفيذ قاضي يتولى كما لتذليل األوامــر بإصدار كذلك ويقوم بتنفيذها األمــر وإصــدار بني اخلالفات وتسوية التنفيذ إجــراءات تعترض التي العقبات اخلصوم والدائنني ومعاوني التنفيذ، ويحتفظ معاون التنفيذ بكل

األوامر في ملف التنفيذ.• أما اإلشراف الالحق إلجراءات التنفيذ:

كل عقب باالطالع التنفيذ قاضي قيام ضــرورة في فيتمثل إجراء على احملضر اخلاص بذلك اإلجراء والتوقيع على احملضر مع معاون التنفيذ فكلما انتهت مرحلة من مراحل التنفيذ وجب على معاون التنفيذ حترير محضر وعرضه على قاضي التنفيذ ليتحقق من صحة اإلجراءات والتوقيع على ذلك ثم يأمر مبا يراه تتم أن ــى إل وهــكــذا التالية للمرحلة اإلجــــراءات مــن مناسبا تلك اإلجــراءات ال التنفيذي ومخالفة السند لتنفيذ اإلجــراءات التنفيذ لو حصل إلى بطالن التنفيذ فحسب بل تعثر إلى تؤدي

باخملالفة للقانون.

2. لل يف د ق�صاة ففؤللفن فتخ�ص�صفن يف تنفيذ ) �صند)ت ) تنفيذية ؟

أجيب شخصيا على السؤال بالنفي.احملاكم رؤســـاء يتوالها األحــكــام تنفيذ أن واملــالحــظ حيث االبتدائية كل في دائرة اختصاصه كأصل عام، إال إذا عني قاض يتوافر ال احلالني كال وفي األحكام، تنفيذ ليتولى احملكمة في ذاته بحد وهذا األحكام، لتنفيذ منهم أي لدى الكافي التأهيل على بناء تتم اإلجـــراءات كــون التنفيذ، تعثر أسباب من سبب

اجتهادات وتقليد إلجراءات كانت تتخذ من أسالفهم القضاة.

3. لل تف د أظيفة فداأن تنفيذ يف )قحك9ة فن ذأي )قفؤلالت أ) كفاأ)ت يف لذ) )قجال ؟

لم أعلم بوجود وظيفة من هذا القبيل في احملاكم رغم النص عليها في املادة )316( من قانون املرافعات والتنفيذ املدني رقم )40( لسنة 2002م الذي مر على صدوره أكثر من عشر سنوات التأهيل العلمي التنفيذ موظفون ينقصهم ويقوم حاليا مبباشرة

والعملي، مما يكون سببا في تعثر التنفيذ أو تأخيره.

4. غياب ) تنظيم ) قانفين ) دقيم الإ ر)أ)ت ) تنفيذل

ويتمثل ذلك القصور في األمور التالية : أ ( قصور تنظيم اإلعالن القضائي: لم يتضمن القانون نصوصا التحقق من اسم وصفة من يتسلم اإلعالن توجب على احملضر في موطن املعلن إليه وحكم اإلعالن الذي يستلمه احلارس املقيم في منزل املعلن إليه ، ولم يتضمن القانون نصوصا تنظم اإلعالن

بالوسائل احلديثة، الفاكس، االنترنت، الهاتف..فيما خاصة القضائية: لإلنابة القانوني التنظيم قصور ) ب محاكم إليه تلجأ ما كثيرا التي احملكمني أحكام بتنفيذ يتعلق االبتدائية إلى احملاكم تلك األحكام تنفيذ إحالة االستئناف في مثل لذلك املنظمة النصوص القانون من يخلو الذي الوقت في حتديد امليعاد الذي يجب أن يتم فيه اإلجراء، وحتديد احملكمة اخملتصة بالفصل في املنازعات املتعلقة بالتنفيذ باعتبار محكمة االستئناف مختصة بتنفيذ أحكام احملكمني، فإذا أجزنا لها إنابة أن لها يجوز فهل التحكيم حكم تنفيذ في االبتدائية احملكمة

تنيبها في الفصل في منازعات التنفيذ ؟بني التعارض حلل املنظمة النصوص من القانون خلو ) ج

سندين تنفيذيني أو بني سند تنفيذي وطني وسند آخر أجنبي. د ( اخللط بني السند التنفيذي وأدلة اإلثبات، كما هو احلال في املادة )6/328( ذلك أن مسودات أراضي وعقارات األوقاف هي أدلة إلثبات احلق للوقف وليست سندات تنفيذية ، والدليل كما هو مقرر شرعا وقانونا قابل للتمحيص والطعن عليه بالتزوير

ومن ثم ال يكون سندا تنفيذيا بذاته.

5. عدا ) تفريم يف )الإ ر)أ)ت عني ل

منازعات التنفيذ الوقتية ومنازعات التنفيذ املوضوعية

املتكررة والتأجيالت اجللسات وعقد التقاضي أمد وإطالة وعدم اتباع إجراءات القضاء املستعجل أثناء نظر تلك املنازعات

وذلك كله من أسباب تعثر تنفيذ السندات التنفيذية.

6. عيفب تكفين ) �صند ) تنفيذيل

حتمل محكمني أحكام أو قضائية أحكام الواقع في توجد تناقضا بني أسبابها ومنطوقها، أو تكون معلقة على ميني أو تقدير خبير عدل أو على ما يثبت مستقبال.. وهذه العيوب في تكوين

السند التنفيذي من أسباب تعثر التنفيذ.

7. )نتهاأ حمل ) تنفيذ.. ك9ثال يف )الرفف)ل ) �صخ�صيةل

الحظنا صدور أحكام ابتدائية تقضي بفسخ نكاح زوجة.. وبعد آخر، لزوج لها الزواج أكثر يحصل عقد أو بسنة العدة انقضاء فيدخل بها ثم تفاجأ الزوجة بإعالن من احملكمة االستئنافية للرد على االستئناف أو بصدور حكم استئناف بإلغاء احلكم االبتدائي

وهذا احلكم يستحيل تنفيذه ألنه:ال يحمل إلزاما بأداء أو القيام بعمل، أو االمتناع عن عمل وفقا

للمادة )348( مرافعات. ولكنه يترتب عليه بطالن عقد الزواج من الزوج الثاني الذي لم

يكن طرفا في اخلصومة. وهذا خلل تشريعي يجب معاجلته ورفع الضرر عن الزوجات

املتضررات من أزواجهن احملكوم لهن بفسخ نكاحهن.

8. لل لناك )رمصباب )رخرء تفؤعي )إل تدرث ) تنفيذ ؟

يجيب على السؤال املشاركون في حلقة النقاش.

---------------------------العالي باملعهد عقد الذي التشاوري اللقاء في قدمت عمل *ورقة

للقضاء خالل يومي 6-2013/3/7م.

** )رفني عاا جمل�ل ) ق�صاأ )الرعلى

فن لم )قحارعفنلاحملاربون أو احملارب هو كل من كان دمه محقونا قبل احلرابة.

والدم احملقون هو دم املسلم ودم الذمي، وسبق أن ذكرنا في احللقة السابقة أن الفقهاء اتفقوا على أنه يتعلق بذمة احملارب بصفة الوجوب حقان حق لله وحق لآلدميني، واتفقوا على أن حق الله في القتل والصلب آية والنفي من األرض، كما نصت األيــدي واألرجــل من خالف وقطع ورسوله الله يحاربون الذين جــزاء )إمنــا تعالى: قوله وهي احلرابة ويسعون في األرض فسادا أن يقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم وأرجلهم

من خالف أو ينفوا من األرض(. املائدة )33(.هي أو التخيير على هي هل العقوبات تنفيذ في الفقهاء واختلف مالك فعند احملــارب، جناية قدر على أي اجلنايات قدر على مرتبة رحمة الله: إذا قتل يقتل وال يخير اإلمام بني القتل والنفي إذا قتل، وإمنا التخيير إذا قتل يخير في قتله أو صلبه حال القتل، أما إذا أخذ املال ولم يقتل فال يخير اإلمام في نفيه وإمنا اخليرة في قتله أو صلبه أو قطعه

من خالف.وإن لم يقتل ولم يأخذ املال وهما الصفتان املوجبتان للقتل والصلب وذهب والنفي، الضرب وهــو العقوبات بأيسر يؤخذ فإنه والقطع الشافعي وأبو حنيفة وجماعة من الفقهاء بأن العقوبة في اآلية مرتبة على اجلنايات املعلومة من الشرع في ترتيبها عليه بالضرورة، فيكون القتل خاصا بالقتل والقطع خاص مبن أخذ املال والنفي خاص مبن لم بني مخير فهو اإلمــام إلى األمر ردوا والبعض املــال، يأخذ ولم يقتل اجلرمية، من واحلــد والــزجــر للردع مناسبة يراها التي العقوبات البلد الذي ينتمي واختلفوا في معنى عقوبة النفي من األرض أي من إليه احملارب إلى بلد آخر غير بلده األصلي، قال بعضهم: هو فرارهم من اإلمام إلقامة احلد عليهم، فأما أن ينفى بعد القدرة عليه فال، وقال الشافعي: أما النفي فغير مقصود، أما إذا هربوا فيتم تشريدهم باالتباع النفي والسجن، وقيل: البالد، وقيل يستوي فيه لتفريقهم ونفيهم في ينفون من أرض اإلسالم إلى أرض احلرب، قال ابن رشد: والظاهر في النفي هو تغريبهم عن وطنهم لقوله تعالى: )ولو أنا كتبنا عليهم أن اقتلوا

أنفسكم أو اخرجوا من دياركم(. النساء )66(.املعروفة العقوبات من عقوبة وهي والقتل النفي بني ساوى حيث

بالعادة في الشريعة اإلسالمية.

على شرعا املــقــررة العقوبة وجــوب في ذكــره سبق ما على وبــنــاء احملاربني وهي الثابتة بالنص القرآني ال اجتهاد للبشر فيه ال للحاكم وال للمحكوم إال ممن يريد تعطيل شرع الله، وما ورد في كتاب الله وسنة رسوله صلى عليه وآله وسلم فيما هو وارد في القوانني الوضعية التي تعالى الله منهج بغير لألمة التشريع لغرض بأيديهم البشر وضعها وأحكامه، إال أنها ال يوجد فيها معنى الردع وال الزجر، ألن احلكم فيها باحلبس سنوات معدودة ثم يطلق محررا من كل قيود الشرع وشروط الردع والزجر والتوبة، وهذه األحكام تصدر هنا وهناك بحجة احلفاظ على احلقوق اإلنسانية، وكأن احلق اإلنساني ال يوجد إال في شخصية اجملرم احملارب أو السارق أو القاتل أو الزاني..إلخ، أما من أهدر دمه ونهب ماله وهتك عرضه وصارت حياته خوفا في بيته وسوقه وطريقه كل هؤالء ليست لهم إنسانية ويتم احلفاظ على إنسانية فرد أو أفراد قلة على حساب إنسانية املئات واآلالف بل واملاليني من البشر، وحتى ال نذهب بعيدا عن موضوعنا حتى عندنا في اليمن احملاكم الشرعية بالعقوبات والقانون اخلاص والشريعة اإلسالمية هي احلاكمة قائمة وفق أحكام الشريعة اإلسالمية ومع هذا جند أن بعض احملاكم تصدر اجلزائية احملكمة مثال الوضعي، واحلكم الغربي بالنمط أحكاما باألمانة حتكم على عناصر من القاعدة بالسجن ما بني ثالث إلى ست

عناصر أن مع باألمانة االستئناف محكمة من احلكم وتأيد سنوات، القاعدة يجب أن يطبق عليهم حكم احلرابة، وكذلك احملكمة اجلزائية بحضرموت حكمت بالسجن من خمس إلى عشر سنوات على قراصنة يقتلون فهم احلرابة، أنواع من نوع هي والقرصنة بالقرصنة، أدينوا وينهبون األموال ويخيفون السبيل اآلمن في البحر، فأين حكم الله إذا، فهذه أحكام وضعية دخيلة على الشريعة اإلسالمية وأحكامها الرادعة بحيازة عاما )25( بالسجن حتكم حضرموت وجزائية والــزاجــرة، يكن لم بها وخمس سنوات على آخر وهذا احلكم مخدرات واالجتار موجودا في قانون اجلرائم والعقوبات، وإذا نظرنا إلى عقوبة السجن )25( سنة جندها عقوبة مغلظة الشك لكنها لم تكن رادعة وال زاجرة، ألن الردع والزجر ال يكون إال في أحكام الله ولو كانت قليلة، ألن الله عالم الغيوب وهو أعلم مبا يصلح العباد في كل زمان ومكان، فحكم الله العذاب ففيه الناس يشهدون ذلك أمام فئة من امليدان هو اجللد في الردع والزجر للمحكوم عليه والردع والزجر للحاضر عند إقامة احلد وكل من يفكر في هذا العمل فإنه يردع نفسه بنفسه ويقنع نفسه بأنها إن عملت ذلك العمل فإنه سيعمل بها ما عمل بذلك الذي شهر به بني جموع من الناس، لقوله تعالى: )وليشهد عذابهما طائفة من املؤمنني(،

النور )2(.وأما احلبس فال يردع ولرمبا يكون في حبسه أحسن حاال مما هو في بيته ال يجد ما يدفعه للردع والزجر ولرمبا جاءت مناسبة تاريخية أو في يالقوا ولم عنهم املعفو ضمن فيدخلون رمضانية عفو مناسبة للعودة إلى ما التأهب من جديد حبسهم ذاك أي رادع أو زاجر وإمنا

كانوا عليه، بل ويتجدد النشاط أكثر.وحكامها نفسها تراجع أن القضائية بالسلطة أهيب فإني وعليه األحكام على وليقتصروا وضعية بأحكام يحكمون الذين وقضاتها أن أســأل والله املظلوم، وينصف الصدور يشفي ما ففيها الشرعية

يصلح األحوال.واحللقة القادمة أخصصها ملعنى قوله تعالى: )إال الذين تابوا من قبل

أن تقدروا عليهم(.

* ع�صف ليئة ) تفتي�ل ) ق�صائي

من تثير الصادرة واملفبركة واملزيفة ــزورة امل الطبية التقارير املتعلقة باجملني عليهم في القضايا اجلزائية املستشفيات الكثير من التوجس والقلق لدى اجلهات القضائية، وكذا مأموري الضبط كافة تبذل القانوني بعملها تقوم عندما اجلهات تلك كون القضائي اجلهود وتسعى إلى حتقيق مبدأ العدالة واإلنصاف..والشك أن التقارير الفقري ألي حكم جزائي، العمود بل متثل أهمية قصوى الطبية حتتل كونها تعني القاضي لتحديد مقدار قيمة أروش اجلنايات التي يتعرض لها اجملني عليهم الناجتة عن الفعل اجلنائي، وعليه فإنه يتوجب أن تكون تلك التقارير الطبية دقيقة الوصف وواضحة املعنى ال تشوبها أي شائبة، وأن تكون كذلك ترجمة وانعكاسا حقيقيا للجنايات والعاهات التي حلقت واحليادية باألمانة التقارير تلك تتسم أن والبد عليهم، اجملني جسم العلمية لألطباء بعيدة عن اجملاملة أو املبالغة، وعند صدور تلك التقارير اجلهات أن حيث والواقعية، واملصداقية بالتجرد تتحلى أن ينبغي القضائية خالل عملها واجهت العديد من التقارير الطبية املزورة التي تصدر من املستشفيات وكذا األطباء، لذلك فإن تلك التقارير أصبحت محل نظر أمام احملاكم والنيابات، حيث أن اعتماد تلك التقارير كما هي العدالة مبــبــدأ كبير ضــرر إحلـــاق عليه يترتب متحيص دون عليه

واإلنصاف، وبالتالي على أطراف القضية.واملستندات التقارير تلك من حتقيق احملاكم به تقوم ما ومن خالل أنها العالجية تبني للعالجات املستخدمة والروشتات الطبية والفواتير مثال يعقل فال شــيء، في الواقع مع تتفق وال واملنطق، العقل تخالف )10سم(، مقدراه بقطع ونازفة دامية قطعية بجروح اجلنايات وصف بينما شهود الواقعة أكدوا بأن القضية ال تتعدى عراكا باأليدي فقط لم يستمر إال دقائق بسيطة، ولم يسفر عنه خروج أي دماء..وعليه فإن ذلك التقرير الطبي يعد مزورا كونه جاء مخالفا للحقيقة، حيث أن استخدام يد تتسبب أن يتصور ال عليه اجملني على االعتداء في ليديه اجلاني اجلاني بجرح قطعي نازف طوله )10سم(، أو حدوث إجهاض للمجني اجلنايات اجلاني..فتلك مــن صــادر ســب لفعل تعرضها عند عليها والعقل، ولذلك فإن املنطق يقبلها املزورة ال الطبية بالتقارير املوضحة احملاكم ال تلتفت إليها وال تعتمد عليها وال تقبلها، ولذلك فإن استفصال القاضي اخملتص لشهود الواقعة بشأن اجلنايات التي تعرض لها أطراف املزورة، التقارير عن الكشف في واحملوري الرئيسي الدور له القضية

وقوع حال ملشاهداتهم وفقا الواقعة حقيقة للمحاكم يوضحون كونهم االعتداء أو العراك، حيث بين بعض هؤالء الشهود أن العراك لم ينجم عنه وجود دماء في اجملني عليهم، بينما يقدم اجملني عليه تقريرا طبيا يؤكد تعرضه جلروح وجنايات دامية، وهذا األمر يؤدي إلى عدم اطمئنان احملاكم ملثل هكذا تقارير، كونها مزورة وتخالف الواقع، وأثبتت التجربة أن بعضا من اجملني عليهم يلجأون إلى سلوك ميكن وصفه باالنتقامي تكبيده من املشروعة غير والطرق السبل بكل محاولني اجلاني، جتاه واملفبركة املزورة الطبية التقارير تلك باستخدام اخملاسير، من املزيد

للوصول إلى غايتهم.وفي هذا االجتاه ميكن وصف التقارير املزورة بأنه يتم استجالبها في تلفيق االتهامات الباطلة والتي تهدف إلى ممارسة الضغوط على األبرياء كذلك وتؤدي واالنتقام، واالبتزاز واالختالس الكيدية الدعاوى وإقامة لم اليمني املشرع فإن العدالة..لذلك مبدأ إهدار إلى املزورة التقارير يجعل التقارير الصادرة من اخلبراء ومنهم األطباء ملزمة للمحاكم، بل بعد القضايا الكثير من بها، فهناك إذا ما مت االقتناع بها ميكن األخذ للمعطيات والظروف واملالبسات التي رافقت التحقيق القضائي ووفقا أو تأتي مبهمة الطبية التقارير أن بعض حدوث اجلرمية جتد احملاكم والتدقيق والتأني التحري ضــرورة لــزم فيها..لذا مبالغا أو ناقصة

والتمحيص فيها قبل األخذ بها، والتمعن في كل ما يقدمه املتهمون من األطباء استدعاء وإمكانية الطبية، التقارير تلك على اعتراضات مصدري تلك التقارير للمثول أمام احملاكم ملناقشتهم في األمور التي لم يتعلق فيما اخلصوص وجه وعلى الوضوح، من كافية درجة على تكن بالعاهات املستدمية ودرجات العجز، حتى تكون األحكام عادلة ومنصفة.

وفي هذا الشأن وحتى تتمكن اجلهات القضائية من التصدي واحلد من صدور تلك التقارير الطبية املزورة..جند أنه من الضرورة مبكان عدم السماح للمجني عليهم بالتحرك الشخصي واملتابعة أمام اجلهات الطبية أليدي الطبي التقرير تسليم عدم من والبد التقارير، تلك الستخراج اجملني عليهم بأي حال من األحوال، وأن تكون هناك آلية أخرى مختلفة عن املتبعة حاليا بأن تكون جهات البحث في وزارة الداخلية هي املعنية التزوير، التقارير من واخملولة والوحيدة باستالمها، وذلك حلماية تلك وأن يعد سجل في املستشفيات لقيد وحفظ تلك التقارير، بحيث يكون يكون وأن التقرير، زورية الشك من إليه في حالة العودة مرجعا ميكن

هناك مسئول معني باحلفاظ على ذلك السجل.وللحد من ظاهرة تزوير التقارير الطبية البد كذلك من التعامل بحزم

وصرامة جتاه من يثبت تورطه بإصدارها.في اإليجابي بدورها الصحة وزارة قيام من البد االجتــاه هذا في بضرورة األطباء وإلى العامة املستشفيات جميع إلى التعاميم إصدار يجب كما عنها، التي تصدر التقارير املسؤولية لسالمة التقيد وحتمل بعد عليهم اجملني يشاهد من أول وهــم االســتــدالل جمع جهات على حدوث الواقعة مباشرة أن يقوموا بتدوين مالحظات تتعلق بوصف أولي لوجه، وجها للمشاهدة وفقا ذلك الشاكي، لها تعرض التي للجنايات القضائية اجلهات كبير إلى حد ويساعد هام وضروري اإلجراء وهذا أو مبالغة، وتطابقه مع الطبي من أي تزوير التقرير للتأكد من سالمة حالة اجملني عليه..فالتالعب بالتقارير الطبية يجب أن يعلم الكافة أنه

جرمية يعاقب عليها القانون.ونأمل أن يتخلص هؤالء املستخدمون للتقارير الطبية املزورة من هذه الظاهرة الدخيلة على مجتمعنا وترك العدالة تأخذ مجراها طبقا للشرع

والقانون.

* قا�ل مبحك9ة غرب تدز )العتد)ئية

القاضي/ هزاع عبداهلل اليوسفي**

ضوابط فقه الواقع

الرد إىل االجتهاد اجلماعي وأهل االختصاص

بيان إنزال فهو األهمية بالغ أمر الوقائع على النصوص ملراد الله، وحكمه في الواقعة، ولهذا فإن السالمة من الزلل، تقتضي أن يكون االجتهاد جماعيا، في النوازل والوقائع التي

تنزل باألمة وهو ما سنبينه فيما يأتي:

1. )رل9ية )ال تهاع )جل9اعيل

قرر اجملمع الفقهي اإلسالمي التابع لرابطة العالم اإلسالمي في 4/28 مــن الــفــتــرة فــي املــكــرمــة مكة فــي املنعقدة الثامنة ـــه دورتإلى1415/5/7هـ فأوصى في ثنايا القرار املتعلق مبوضوع االجتهاد بـ فيه ميثل فقهي مجمع عن بصدوره جماعيا االجتهاد يكون »أن :علماء العالم اإلسالمي، وأن االجتهاد اجلماعي هو ما كان عليه األمر في عصور اخللفاء الراشدين، كما أفاده الشاطبي في املوافقات، من عليهم تــرد كانت قد الصحابة خيار وعامة اخلطاب بن عمر أن املسائل وهم خير قرن، وكانوا يجمعون أهل احلل والعقد من الصحابة ويتباحثون ثم يفتون، وسار التابعون على غرار ذلك، وكان املرجع في في حجر ابــن احلــافــظ أفـــاده كما السبعة، الفقهاء إلــى الفتاوى التهذيب، وذكر أنهم إذا جاءتهم املسألة دخلوا فيها جميعا، وال يقضي الفقه مجمع أوصى ».كما فيها وينظروا إليهم يرفع حتى القاضي دورته عن الصادر 11/7 104 رقم قراره في – الدولي اإلسالمي /30 إلــى 25 مــن الفترة فــي املنامة فــي املنعقدة عشرة احلــاديــة رجب/1419هـ- القائمني باإلفتاء من علماء وهيئات وجلان إلى أخذ إلى ضبط االعتبار، سعيا بعني الفقهية اجملامع وتوصيات قرارات

الفتاوى وتنسيقها وتوحيدها في العالم اإلسالمي.والوقائع باألمة العامة الوقائع بني التفريق لــي: يظهر ــذي والاخلاصة باألفراد فأما األولى فيشترط للنظر فيها االجتهاد اجلماعي حتى ال يقع الناس في فوضى، بل يجب على والة األمر منع الفتاوى باالجتهاد العمل ويكون اعتبارها، وعدم الشأن، هذا في الفردية املعتبرة العلمية والهيئات الفقهية اجملامع في املتمثل اجلماعي

واملعترف بها.أما الوقائع الفردية: فاشتراط االجتهاد اجلماعي فيها أمر صعب، القضايا في يفتون، العلماء يزل ولم يخفى، ماال املشقة من وفيه الفردية كل على حدة من غير نكير من أحد، لكن كما بينت في شروط اجملتهد، أنه يجب أيضا على املفتي قبل أن يفتي في النوازل الفردية

أن ينظر في قرارات اجملامع الفقهية حتى يسترشد بها.

2. )المصتدانة عارلل )الخت�صا�لل

وأهل تعلمون(، ال كنتم إن كر الذ أهل )فاسألوا تعالى: الله يقول الذكر هم أهل العلم في كل اختصاص .لهذا قد تعرض على اجملتهد قضية يحتاج قبل احلكم عليها سؤال أهل االختصاص الثقات فيجب يروى عن االختصاص. أهل إلى الرجوع الواقعة: تكييف عليه عند ه ووج باريس؛ في املستشرقني أحد قابل أنه عبده محمد اإلمــام

املستشرق سؤاال إلى اإلمام فقال:من الكتاب في طنا فر ا )م تقول: القرآن في آية هناك مادامت اإلمام فقال القمح؟ أردب ينتجه رغيفا كم أسألك: فدعني شيء(، للمستشرق: انتظر. واستدعى اإلمام خبازا، وسأله: كم رغيفا ميكن

أن نصنعه من أردب القمح؟ فأجاب اخلباز على السؤال .هنا قال املستشرق: لقد طلبت منك إجابة من القرآن، ال من اخلباز طنا في الكتاب من شيء( ا فر . فرد اإلمام: إذا كان القرآن قد قال: )مكر إن كنتم ال تعلمون(. وهكذا في كل فن فإنه قال: )فاسألوا أهل الذنرجع إلى أهل االختصاص فيه فالطب نرجعه الى الطبيب والوقائع

الفلكية نرجعها الى علماء الفلك وهذا الذي تفعله اجملامع الفقهية.

* عاحث قانفين

صدام مراد*

ق.د/ حيىي حممد هاشم الشريف

القاضي/ حممد عبداهلل مخيس أمان

Page 4: الصحيفة القضائية العدد 138

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(7

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(كتاباتكتابات6

احلوار انتقال إىل األفضل

فحص الدعوى

مبناسبة انطالق احلوار الوطين

مــارس 2013م انطلق مــن الــــ18 فــي الوطني احلـــوار مؤمتر لألزمة إلــى حــل جــذري يفضي أن منه ــل يــؤم والـــذي اليمنية، ويخرجها من مأزقها إلى رحاب الوطنية وفضاء احلق والعدالة

واحلرية.ففي ظل ثقافة دولية حديثة تقدر حكم القانون ال يجب أن نبخس من تقدير مدى تأثير القوانني واملشاركة السياسية على تفاعل اجلماعات، ولعل األساس الضروري للتقدم من مجتمع يعاني من الهيمنة العرقية النظام غرس هو وإنصافا عدال أكثر مجتمع إلى اجلماعي والعنف القانوني الداخلي في األفكار العامة للمساواة وحكم القضاء. مثل هذا

اجلهد يتضمن:1- إعادة بناء النظام القضائي؛

2- وتشجيع املشاركة السياسية؛3- وإنشاء حكومات مستقرة؛

4- وإيجاد أمن داخلي؛وحلها الصراعات وإدارة النزاعات. فعالة حلل وسائل وتطوير -5

يتخذ عدة أشكال: أ- كلجان تقصي احلقائق؛

ب- واحملاكم الدولية اجلنائية؛ ج- والقوانني املناهضة للتمييز أو اإلقصاء؛ د- ومشاركة األقليات في احلياة السياسية؛

هـ- ووضع خامتة سياسية للصراع يفضي إلى إغالق هذا امللف؛ و- واإلحــســاس بداخل أطــراف احلــوار بضرورة وجــود حــل؛ هذا من برمته الــدولــي اجملتمع يتمكن أن قبل فيهم يتحرك اإلحــســاس

التحرك لألمام.ويتمثل االجتماعية اخلدمات توفير في وساق قدم على العمل ز-

بعض من ذلك في:- التعليم: وذلك عندما يضم تالميذ من جميع أطياف اجملتمع كما

ويضم كوادر تعليمية مختلطة.اجملتمع ــراد ألف الصحية اخلــدمــات فتقدمي الصحية: الرعاية -وبالتساوي فيما بينهم وتسهيل حصول اجلميع على الدواء الكافي ينزع من القلوب األحقاد. ألن الفرد الذي يقتله املرض وهو يرى مواطنا آخر األثمان وبأبهظ واخلارجية الداخلية املستشفيات أرقــى في يتعالج إحدى وهذه حاسدا. ناقما يجعله ذلك كل ــة... األدوي أغلى متعاطيا أغنى يكون مبقدور أن فاألصل والصراع، واالنشقاق بذرات اخلالف مواطن ما يستطيع به أن يتعالج العالج املريح له، وأن يكون مبقدور أفقر

مواطن أن يتعالج العالج الذي يكون سببا في شفائه.هذه بعض النقاط التي ميكن بها بناء التعايش، ولكن علينا أن نعلم من البداية أن عملية احلوار واالنتقال إلى األفضل قد تكون بطيئة ومحبطة، األطراف الضاغطة، وحاجات اآلمال مع قد تصطدم بخطى تتحرك للخارج والعمالة النيات بسوء االتهامات فرص تزداد وبذا املشاركة.

نحو الطرف اآلخر، ويزداد خطر انهيار العملية.وبالتالي لكي نتخيل التعايش معا والتحاور السلس علينا أن نفترض وجود مهمة صعبة وشديدة التعقيد ضمن اجلهود املبذولة إلعادة إعمار

مجتمع مزقته الكوارث العسكرية واالقتصادية والسياسية وغيرها.اجلمود تدعم عوامل عدة هناك أن حساباتنا في نضع أن وعلينا

السياسي للدول الضعيفة، منها:أوال: أن الدول الضعيفة غالبا تكون غير قادرة على أن تنقل نفسها

يتمتع وطــنــي اقــتــصــاد وجـــود دون قــويــة دوال لتصبح باحليوية والقوة ويكون محصنا من الفساد، ودون وجود

قاعدة موارد هامة أو دعم خارجي ملموس.ثانيا: إذا انتهجت األنظمة تقوية الدولة فيتوجب على القيادة احلالية أن تتخلى عن السلطة لصالح املؤسسات

اإلدارية والسياسية؛ فالدول القوية حتصل على متويلها من خالل نظام واضح حكومي عالم ضمن العاملني السياسيني ـر يجب فعال ضريبي املعالم بأن يقوموا بحماية هذا العالم الالمركزي املنتج، كما أن الدولة متنع وبــذا السياسي نفوذها لتحقيق الشرعية على تعتمد القوية الزعماء واملسئولني من ضمان والء األفراد التابعني لهم عبر احملسوبية، وبالتالي متنع ممارسة سيطرة شخصية غير مضبوطة على ممتلكات

الدولة.وميكن حتويل الدولة الضعيفة إلى دولة قوية باتخاذ إجراءات صعبة ومكلفة تتمثل في إجراء تغيير جوهري في القيادات. وإن كان من غير احملتمل إقناع املنتفعني الرئيسيني بتسليم سلطتهم العسكرية، ويصبح بكفاءة يعملوا أن األفـــراد هــؤالء بإمكان أن اعتقد إذا أســوأ األمــر

كمسئولني في تلك املؤسسات دون الرجوع إلى عادتهم السابقة.لذلك فإن أي سياسة تعايش ناجحة ال ميكنها أن تلغي من حساباتها بعض أن خاصة قسريا؛ احلاكمني واألفــراد احلــرب أمــراء استبدال هؤالء قد يكون تلقى الدعم في السابق من دول ظلت تتدخل في الوضع.

معقدة مشاريع هي القانون حكم وتطبيق املؤسسات بناء ولكن ومكلفة يجب أن يتم توقيتها والعمل فيها بحذر، مع االنتباه إلى أن أي في تسريب وجود مع بالتزامن – القوية الدولة تأسيس في مماطلة في يتسبب قد – البضائع احملظورة من غيرها أو األسلحة شحنات

تشجيع انبعاث حكم أمراء احلرب من جديد.من قويا دفعا قوية دولة إلى دولة ضعيفة من االنتقال يتطلب كما

الدعم واملساعدات، وتطوير البنى التحتية واخلبرات التقنية.إجهاض في الفساد يتسبب أن املمكن من هل نتساءل.... أن ولنا

عملية التحول السياسي؟اجلواب: أنه عادة ما تخرج اجملتمعات التي مزقتها األزمات السياسية والعسكرية ببنية حتتية ضعيفة ورمبا مدمرة، وبوضع اقتصادي منهار، وبافتقار للغذاء والدواء... وهنا يجد الفساد عشه املريح، ومكانه املليح فيحل إن كان غير حال، ويشيع وينتشر ويستفحل إن كان موجودا من

قبل.

آليات وجــود وعــدم ومتطورة لة ممثـ حكومية أنظمة وجــود وعــدم أن من وضبطه للدولة اإلداري اجلهاز على للسيطرة فعالة تنفيذية يصيبه الفساد.... كل هذه العوامل – مع عوامل أخرى – تؤدي إلى عدم احلياة إلى اجملتمع أفراد بني بالتعايش واجلنوح السياسية، التسوية

البرية أكثر منها إلى البشرية.وال ننسى العمل مع الشباب، فمن املؤكد أن هذا أمر جوهري، وخاصة

تعليمهم عدة أمور، منها:1- تعليمهم مبدأ حل النزاعات؛

2- وتعليمهم حقوق اإلنسان؛3- وتعليمهم التاريخ – الصحيح – اخلاص بالنزاعات بني الفئات.

لذا فمن املؤكد بل من املستقر أن اإلصالح قوة كافية ورغبة جامحة تعتري اإلنسان السوي وينخرط فيه البشر في حياتهم اليومية، وفي كل بعد من أبعاد معيشتهم. وهو لن يكون ضروريا إذا لم يكن هناك شيء ينكسر أو يتحطم أو يتفتت إلى قطع أي إذا لم يكن هناك فساد أو – وهو

األدهي – إذا كنا غير مهتمني فيما إذا حدثت هذه األمور.اليمني بإميانه وحكمته قد أدرك كل هذه األمور، وسار إن اجملتمع بسعي حثيث، وخطى جادة سريعة ال متسارعة نحو حوار وطني يصلح ما فسد، ويجبر ما انكسر، ويجمع ما تشتت وتفتت. وإمياننا باإلصالح الصادق للوضع اليمني يجب أن يكون جريئا وبعيدا عن التخوين واالتهام

وتقييد أفكار اآلخرين ورؤاهم.نسأل الله تعالى أن يوفق اجلميع ملا فيه املصلحة الصادقة واخمللصة لهذا البلد ولشعبه وألمته، وأن يكون سندا لهم في مؤمتر احلوار حتى قوله: الرئيس فخامة عن نقل وكما اخلــالص، فيه مبا منه يخرجوا »نعـول على مؤمتر احلوار رسم املستقبل املأمول ودولة النظام والقانون«.

ولله عاقبة األمور

املراجع:بناء التعايش )ألنيله أفضالي ولورا كوليتون(.

الطريق نحو املصاحلة )لكارلوس. أي. سلوزكي(.ثمن احلرية اخلفي )لسفن. م. سبنغمان(.

تدريف ) دعفء أففهففهاالدعوى في اللغة: اسم من االدعاء، أي أنها اسم ملا يدعى، وهي إما اسم مصدر من الفعل ادعى، وإما مصدر من الفعل دعا، وجاء في لسان العرب ـ سميت الدعوى بهذا االسم ألن املدعي يدعو صاحبه إلى مجلس

القضاء.وتعريف الدعوى في القانون: فقد جاء بنص املادة )70( مرافعات بأن الدعوى: )هي الوسيلة الشرعية والقانونية لكل ذي ادعاء أو دفاع يرفعه

إلى القاضي للفصل فيه وفقا للقواعد الشرعية والقانونية(.احلقوق إلى للوصول وسيلة الدعوى جعل أنه التعريف هذا وميزة املوضوعية، وبالتالي فإنه ال يربط الدعوى باحلق املوضوعي، إال أن ذلك

التعريف قد اقتصر على الدعوى القضائية فقط.

)رل9ية ) دعفءقانون يحكمه مجتمع من اجملتمع حتول التي الوسائل إحــدى أنها الغاب إلى مجتمع يحكمه ويسوده النظام والقانون، ألنها وسيلة قانونية

منظمة للحصول على حماية القضاء للحقوق واملراكز القانونية.

فكفنات ) دعفءيجب أن تشتمل الدعوى على ثالثة عناصر وهي: أشخاص االدعاء، املدعي، هم: الدعوى وأشخاص الدعوى، وسبب الدعوى، وموضوع واملدعى عليه، وأما موضوع الدعوى فهو الذي يتحدد بادعاءات اخلصوم املتبادلة وقد عرفه بعض القانونيني بأنه عبارة عن النتيجة االجتماعية

أو االقتصادية التي يهدف إليها املدعي في دعواه، وأما سبب الدعوى: فهو املصدر القانوني للحق سواء أكان الواقعة أم التصرف القانوني أم النص القانوني، كما أن للدعوى شروطا يجب توافرها وهي: املصلحة، والصفة، وقد نص قانون املرافعات اليمني عليها بنص املادتني )74،75( أن القانون اشترط فقد الدعوى عريضة تقدمي وعند هذا مرافعات، املذكورة وشروطها الدعوى عناصر جميع على العريضة تلك تشتمل

آنفا، وكما هو ثابت بنص املادة )104( مرافعات.

وح�ل ) دعفءفإن فحص الدعوى له أهمية كبيرة تتمثل في تقليل الدفوع الشكلية بفحص سيقوم من ألن املوضوع، قاضي أمــام اخلصوم يقدمها التي الدعوى سيأمر اخلصوم باستيفاء البيانات املنصوص عليها بنص املادة الكاتب الدعاوى على القانون فحص وقد جعل )104( مرافعات، هذا اخملتص كما جاء بنص املادة )104( مرافعات وكان األحرى به من وجهة ألن كاتبا، وليس قاضيا الــدعــوى بفحص يقوم من يجعل أن نظري القاضي سيكون ملما بعناصر وشروط الدعوى، وهذا هو املعمول به في قبل الدعوى بفحص يقوم من هو احملكمة رئيس كون العملي، الواقع قيدها في سجل احملكمة، أما عن كيفية فحص الدعوى فإنه يتم التأكد من أن عريضة الدعوى قد اشتملت على جميع البيانات املذكورة بنص املادة )104( مرافعات، إضافة إلى التأكد من وجود املصلحة القانونية تدخل ضمن الــدعــوى بــأن وكــذلــك الــدعــوى، لــرافــع احلــالــة القائمة حيث من الدعوى فحص يتم أنه كما للمحكمة، املكاني االختصاص

توافق سبب الدعوى مع الطلبات ومع األدلة.

)ق�صاكل أ) �صدفعات )رثناأ وح�ل ) دعفءأهم املشاكل والصعوبات هي عدم تخصيص قاض لفحص الدعاوى، وأن من يقوم بفحص الدعاوى هو رئيس احملكمة، وذلك يعد عبئا إضافيا إلى جانب عمله اإلداري باحملكمة، وكذلك القضايا التي ينظرها، إضافة يستوفون فال الــدعــاوى رافعي أغلبية لــدى القانوني الوعي قلة إلــى

البيانات الالزم توافرها في الدعوى.

القاضي/ عبد القيوم شرف الدين

القاضي/ صدام عمر حيىي احلكمي

في هذا املوضوع وحتت هذا العنوان نتحدث عن أهم إجراء توطئة: أثناء منازعات التنفيذ: هو مبدأ املواجهة وعلنية اجللسات بهم التماسنا من خالل ذلك يتضح التنفيذ، بهما قضاة وأخل خالفهما طاملا كمحامني، والذي سنوضح ذلك في هذا املقال، ولكن قبل الولوج في املوضوع، نعطي نبذه حول تعريف منازعات التنفيذ: بأنها التي تتعلق بإجراء من إجراءات السند تفسر التي هي وال عليها، املتنازع احلقوق أصــل متس وال التنفيذ، لسنة )40( رقم النافذ املدني والتنفيذ املرافعات قانون بني وقد التنفيذي، 2002م املعدل بالقانون رقم )2( لسنة 2010م في الكتاب الثاني منه: التنفيذ املادة من بدء التنفيذ، وعقبات التنفيذ لقاضي العامة والنظرية وإجراءاته الكيفية ببيان وذلــك القانون، ذات من )486( املــادة وحتى مرافعات )314(والطريقة التي يتم بها التنفيذ: بأن يكون حتت إشراف قاض يندب في مقر كل محكمة جزئية من بني قضاة احملكمة االبتدائية، يسمى قاضي التنفيذ ويختص دون غيره في الفصل في منازعات التنفيذ املوضوعية والوقتية، يعاونه في ذلك عدد كاف من احملضرين ومعاوني التنفيذ، والغاية من ذلك أن املشرع استهدف من وضع هذا النظام جمع شتات املسائل املتعلقة بالتنفيذ الوقتي في يد قاض أنه في حالة عدم وجود قاض مختص في إال التنفيذ، واحد قريب من محل احملكمة فإن رئيس احملكمة بحكم منصبه الوالئي والقضائي هو الذي يختص وفقا التنفيذ وإشكاالت )التنفيذ(، املستعجلة لألمور قاضيا بوصفه بالتنفيذ

للمادة )316( مرافعات ومن اختصاصه ما يلي:املتعلقة املشاكل أساس في بالفصل غيره دون التنفيذ قاضي يختص -1

بالتنفيذ. 2- يصدر األوامر املستعجلة بالتنفيذ وإشكاالت التنفيذ.

3- مينح مهلة للمدين أو احملكوم عليه قصد الوفاء بااللتزام.4- يصدر أوامر بوقف التنفيذ بصفة مستعجلة وفي جميع األحوال املؤقتة

بكفالة أو بدونها.5- يصدر أوامره بإيصال احلقوق احملكوم بها إلى أصحابها من واقع منطوق

السندات التنفيذية الباتة.تداركه في يتعذر التنفيذ عند وجود خطر جسيم بوقف أوامره 6- يصدر

املستقبل. وعلنية املواجهة مبدأ إعمال خــالل من إال يتم ال ذكــره سلف ما وكــل -باطال، التنفيذ قاضي عمل كان وإال بذلك، تعنى محاضر اجللسات وحترير القاضي عن التنفيذ وتبعد التنفيذ أهم إجراء في مرحلة باعتبار أن جلسات عليه سنعرج ما وهو التنفيذ جلسات هي التنفيذ على رقابة وأهـم الشبهة،

تعليقا وشرحا وتفصيال في اآلتي:-

)إخالل قاا�صي ) اتانافايااذ عا9ابااد)ر )قف) هاة أعالنياة )جلل�صاتل

- اإلعالنات القضائية: من أهم وأخطر األعمال اإلجرائية ملا يترتب عليها من آثار، وبها تتحقق حقوق الدفاع، ومبدأ املواجهة والعلم باتخاذ إجراء معني يعد ولذلك املناسب، الوقت في نفسه عن الدفاع إليه املعلن يستطيع حتى أثناء سير التقاضي إجــراءات فيه جميع الذي تصب القالب محضر اجللسة اخلصومة، ويدون فيه ما لدى األطراف من حقوق موضوعية وإجرائية وأدلة ويستقرئ منه احلكم القضائي جميع أدلته وأسانيده، التي مبوجبها يتم الفصل دار وما ورد في احملاضر ما يبنى احلكم على أن والتي يجب في اخلصومة، بشأنها وهو أيضا سبب رئيس في معرفة من يعرقل سير التنفيذ أو يطول في تتم مراقبة التي من خاللها الوسيلة يعد أن محضر اجللسة كما النزاع، أمد القاضي في إجراءاته من حيث صحتها وسالمتها وموافقتها لصحيح القانون وفيها ضمانة أكيدة حلسن سير العدالة وخلق نوع من الرقابة القضائية على عمل القاضي من قبل محكمة أعلى درجة، كما يعد محضر اجللسة حجة مبا ثبت فيه واالدعاء بعكس ما ورد فيه ال يثبت إال بطريق الطعن بالتزوير، فضال إعداد فإن ثم ومن والوضوح، للشفافية ضمانا التنفيذ محاضر في أن على محاضر تنفيذ لها دور في توثيق كافة إجراءات احملاكمة من بداية تقدمي طلب التنفيذ وحتى نهاية التنفيذ، ملا من شأنه التأكيد على أن اإلجراءات قد روعيت، وتبعد القاضي عن الشبهة، وهي األساس الذي ينطلق منه قاضي التنفيذ في وهي أال سليمة، النهاية كانت سليمة البداية كانت فإذا احلكم، تنفيذ سبيل إيصال احلقوق إلى ذويها...الخ، وبالتالي يكون محضر اجللسة والتوقيع عليه بتطبيق احملكمة التزام مدى ملعرفة احلكم لهيئة جدا مهما إجــراء كل عقب القانون وتدوين القرارات للحفاظ على تسلسل اإلجراءات واتصالها حتى النطق باحلكم والتوقيع عليها من قاضي التنفيذ عقب كل إجراء يضمن عدم إضافة أي عبارات أو تزوير وكذلك التوقيع عليها من قبل األطراف مهم جدا إذا استدعى األمر إذ تضفي على احملضر صفة إلزامية وعلى املتقاضني، ال تراجع ويكون حجة عليهم، فضال على أهمية احملاضر في حتديد أطراف القضية والتثبت من صفاتهم ومراكزهم القانونية، وإثبات حضورهم أو تخلفهم، وكل ما يقدمونه من إشكاالت وردود شفاهة أو كتابة، وبيان ما مت الفصل فيها عمال بحكم املواد كتابة خالل من إال يتأتى ال وذاك هذا كل مرافعات )172.158.106،319(

محاضر اجللسات. بالقضية االتــصــال القاضي يفقد تنفيذ، محاضر حترير بــدون وألنــه -التنفيذية ويفقد العلم مبجريات القضية، إذا كان يعتمد في مثل ذلك إلى كتبة وإلى ما قدمه له أعوان التنفيذ، ومؤدى ذلك يقتضي أن من يفصل في اإلشكاالت واألمور املستعجلة املتعلقة بإجراءات التنفيذ هم أعوان القاضي وليس القاضي لكل وفائدته وطبيعته هيئته ما وبحث اجللسة محضر أهمية يأتي هنا ومن قاض ومحام وباحث إذ يجب أال يغفل قاضي التنفيذ ما يتعلق مبعاوني التنفيذ قدر عال من يكونون على بحيث اختيارهم، إليهم عند املوكلة املهام وجسامة التأهيل واخلبرة واملعرفة، وأن يراعى فيهم الشروط واملعايير الضرورية التي ينبغي توافرها فيهم كون عمل معاوني التنفيذ متعلقا بأهم وأخطر مرحلة )هي التنفيذ( وأعمالهم يجب أن تكون حتت سلطة قاضي التنفيذ وفقا للمادة )319( مرافعات، إذ ال يزال يوكل في مهام التنفيذ إلى موظفي احملاكم من )اإلداريني( الذين يتم توزيعهم للعمل في أقسام التنفيذ من قبل رؤساء احملاكم لالستعانة العلمي التأهيل توافر إلى النظر دون احلاجة، بحسب تنفيذ كمعاوني بهم من البعض قصور مع تنفيذ محاضر بكتابة االلتزام ودون الالزمني والعملي قضاة التنفيذ في إعمال رقابته على أعمال املعاونني، وبالتالي فإن مثل هكذا

إجراءات يعد من عيوب وسلبيات قاضي التنفيذ.- ضف إلى ذلك أن مثل هذه املمارسات تعد مبثابة إجــراءات وكأنها متت خارج القضاء، ليس لها قوة إلزامية على اخلصم الذي صدرت ضده، ومن حق الطرف املتضرر االدعاء بتزويرها وإثباتها بكافة طرق اإلثبات، إن لم تكن قد التنفيذ في قرار مكتوب، فإنها صدرت في مواجهته حتى وإن ضمنها قاضي كامليزان للبطالن، وذات اجتاه ومنحى فردي، وريب ومعرضة تظل محل شك املائل، وبالتالي فإنه من الالزم أن يقدم طلب التنفيذ في جلسة والرد عليه في جلسة، لبيان أي وفاء أو أية تسوية أخرى وبيان أهميتها، وكذا اإلشكال ينبغي أن يقدم في جلسة ويعلن طالب التنفيذ به ويتم الفصل فيه في جلسة، وبأسباب قانونية دون املساس مبنطوق احلكم، ألن ذلك ال ميلكه قاضي التنفيذ قانونا، العامة في قانون للقواعد التنفيذ خاصة والقانون قد أخضع جميع منازعات املرافعات والتنفيذ املدني، وقبل هذا وذاك يجب على قاضي التنفيذ التأكد من تذييل السند التنفيذي بالصيغة التنفيذية وأخذ مقدمات التنفيذ بعني االعتبار لشخص التنفيذي السند إعــالن من والتأكد اجلبري، التنفيذ مباشرة قبل وعليه التنفيذ، بإجراءات القاضي يبدأ ثم )330( باملادة عمال عليه احملكوم )320.319( للمادتني طبقا التنفيذ إجـــراءات من إجــراء كل عقب التوقيع الواجب بهذا التنفيذ كثير من قضاة قيام له هنا عدم يؤسف مرافعات ومما القانوني والقضائي، مما يؤدي إلى إطالة أمـد إجراءات التنفيذ، وبالتالي عدم حصول احملكوم لهم على حقوقهم إال بعد )زمن طويل( وعناء شديد، رغم وجود

أحكام قضائية باتة قضت لهم بهذه احلقوق.- وعليه فإن مبدأ املواجهة بني اخلصوم من أهم مبادئ التقاضي وضمانات حتقيق العدالة، سيما في مرحلة التنفيذ حيث حدد قانون املرافعات نصوصا واجبة، وجتعلها اخلصوم بني املواجهة وحتمية ضــرورة من تعزز كثيرة آمرة ويترتب على مخالفتها البطالن، ومن أهم املبادئ التي تنص على أن املواجهة مبدأ قضائي شرعي مؤداه حق اخلصم بأن يواجه مبا يطرحه خصمه ضده، أو ما يتخذه القاضي بشأنه، وينبغي بالتالي االلتزام به في كافة إجراءات التقاضي، التقاضي، إذن فمبدأ التنفيذ، والتي تعد من أهم مراحل مبا في ذلك مرحلة للمادة )19( املواجهة واجب شرعي وقانوني على القاضي وليس جوازيأ وفقا أثناء املواجهة مبدأ على احملافظة القاضي على )يجب تنص التي مرافعات والعلنية املواجهة مببدأ واملقصود اخلصوم( بني احترامه ويضمن التقاضي إتاحة الفرصة لكل شخص في حضور جلسات احملاكمة، وهو من املبادئ التي نصت عليها أغلب الدساتير في العالم، ومنها الدستور اليمني في املادة )154( التي تنص على أن تكون جلسات احملاكم علنية وكل القوانني في العالم تنص على علنية اجللسات، فبالعلنية يستطيع املتقاضون واجلمهور مراقبة أعمال احملاكم، العامة للمصلحة مقرر العلنية مبدأ أن إذ العدل، طابع للحاضرين فيستبني وجزاء مخالفته البطالن، وقد نصت املادة )47( مرافعات على أنه: )يقع باطال كل إجراء نص عليه القانون صراحة على بطالنه( ونصت املادة )148( من ذات القانون على أنه: )يقع باطال كل إجراء أغفل أو جاء مخالفا لغرض جوهري(، وبالتالي فإن تعمد بعض القضاة واخلصوم إخفاء بعض الوقائع وإصدار أحكام في جلسات غير علنية مخالف لغرض جوهري متعلق بحسن سير العدالة وجزاء مخالفة هذا املبدأ البطالن، وهو بطالن متعلق بالنظام العام، وجلميع األطراف في أي حالة كانت عليها الدعوى التمسك بهذا البطالن وعلى احملكمة أيا كانت درجتها أن تقضي به من تلقاء نفسها، فمثل تلكم اإلجراءات واملمارسات تفقد املتقاضني الثقة بالقضاء، وتعد من أسباب فقدان القضاء لهيبته ومكانته، األمر الذي يعني أن مبدأ املواجهة ال يتحقق وال يتم بني اخلصوم، إال من خالل عقد جلسات علنية بني اخلصوم، وحترير محاضر تعنى بذلك إذ العبرة فيما تقضي مبجلس اخلصوم وجــه في القاضي به ينطق ما هو والــقــرارات األحكام به القضاء، ومبا هو ثابت من ذلك مبحضر اجللسة، كون ورقة احلكم تكون متممة

حملضر اجللسة في شأن إثبات إجراءات احملكمة.يستطيع القاضي أن أهمها من كثيرة فوائد اخلصوم بني وللمواجهة -ال وألنه واملواجهة اخلصومة سجال أثناء في املبطل من احملق على التعرف سبيل لقناعة القاضي وتكوين عقيدته إال من خالل ما يطرح أمامه في اجللسة وما يقدم فيها، كما أن املواجهة وسيلة ناجعة حلماية القاضي من كيد اخلصوم القاضي عرضة وفريسة كان املواجهة انعدمت فإذا القاضي، وتغريرهم على الشفافية في املتقاضني، نظرا النعدام أمام للتدليس عليه، ومحل شك سهلة عمله وإجراءاته، وبالتالي نخلص إلى القول: إن مبدأ علنية اجللسات وإصدار سير حسن لضمان مقرر وأنــه الدستور، عليه نص هام مبدأ هو الــقــرارات العدالة، ومن ثم يخطئ من يظن من القضاة أن منطقه يعلو على أحكام الدستور

والقانون، أو يعفيه من علنية اجللسات مهما كانت وجاهة رأيه.- ومن خالل ما تقدم ذكره جند األهمية القصوى ملبدأ املواجهة، وضرورة تعميمه وتوعية املعنيني بتطبيق هذا املبدأ، حتى تكون قرارات وأحكام القضاء عناوين للحقيقة، وحتى تستطيع محكمة أعلى درجة إعمال رقابتها على محاكم بانعدام ألنه القانون تطبيق عند اإلجــراءات سالمة من والتأكد درجة، أدنى علنية اجللسات، ليس في مقدور محكمة أعلى درجة مراقبة محاكم أدنى درجة النزاع عند مفقودا املواجهة مبدأ كــان فــإذا القانون ألحكام تطبيقها عند املوضوعي، أو عند تنفيذ األحكام، من املستحيل إعمال الرقابة القانونية على

قرار هناك كان وإن حتى باطال، القاضي عمل يكون وبالتالي احملاكم، عمل قضائي مكتوب صادر عن قاضي التنفيذ، دون اإلشارة فيه إلى ما يدل على مبدأ املمكن من وليس ســواء، والعدم فهو بذلك، تنفيذ محاضر وحترير املواجهة تخضع التنفيذ إجــراءات كون حال التنفيذ، قانونية على والرقابة التحقق للقواعد العامة في املنازعات املوضوعية وألنه في حالة ما إذا كان النزاع مير عبر املراسلة وعدم مراعاة قواعد اإلعالنات واملواجهة وانعدام محاضر تنفيذ تعنى بذلك فـلـن يتم حتى التأكد من أصحاب الصفة واملصلحة في النزاع عند مباشرة إجراءات السند التنفيذي، ولن يتم التعرف على معوقات التنفيذ التي تعترض سير التنفيذ، وبالتالي يتضح أن إخالل قاضي التنفيذ مببدأ املواجهة

وعلنية اجللسات، إهدار وهدم حلقوق املتقاضني املكفولة لهم قانونا. وظيفته بواجبات القاضي تقيد عدم أن جند وبيانه شرحه سلف ومما -طبقا للقوانني النافذة التي توجب عليه ضمان حسن تطبيق أحكامها في قضائه مسؤولية يوقف ال وسلوكا، عمال إجراءاته في العدالة مبادئ احترام وكفالة العمل لتولي القاضي لتقرر عدم صالحية الرقابة األعلى درجة عند احملاكم وعلنية املواجهة عن احلديث مبناسبة إليه التنويه بنا يجدر ومما القضائي، اجللسات أن نثمن جهود وزارة العدل فيما يتعلق بعدم التزام القضاة مبا ورد في قرار وزير العدل رقم )248( لسنة 2001م مما يندرج حتت عمل تقييم القاضي

وفق احلاالت التي أشار إليها القرار ما يلي:1- عــــــــدم االلــــتـــــــزام بـــــعـــــقــــــــد الــــجــــلــــــســــــات.

أثناء قــدم ومــا قيل ما كل بتضمني األحكام إصــدار عند التقيد عــدم -2املرافعة وهي حاالت توجب املساءلة التأديبية للقضاة وفقا للمواد )90،91( من قانون السلطة القضائية، فضال عن عدم التزام بعض القضاة مبا ورد في املادة )3/33( من الالئحة التنظيمية لعمل احملاكم اإلستئنافية واالبتدائية الصادرة السر أن: )على أمني والتي تنص العدل رقم )195( لسنة 2009م وزير بقرار التي احلكم هيئة وأسماء اجللسة تاريخ منها يثبت اجللسة، محاضر حترير وقرار يرد في اجللسة ما كل وتدوين األطراف وأسماء ورقمها القضية تدير

هيئة احلكم في كل جلسة والتوقيع من أمني السر ورئيس اجللسة(.

جتاأز قا�صي ) تنفيذ الخت�صا�صهل

قاضي وسلطة املنازعات في الفصل هي للمحاكم: األساسية الوظيفة -يحكم القانون، في احملدد اختصاصها لها بذاتها قائمة محكمة أنه التنفيذ: بصفة مؤقتة، مع عدم املساس بأصل احلق املتعلق بتنفيذ األحكام، ومؤدى ذلك أنه يتناول بصفة وقتية في نطاق اإلشكال املطروح عليه جدية النزاع، ال ليحكم هو املستعجلة األمــور قاضي وتقدير للخصومة، حاسم أو فاصل بحكم فيه تقدير وقتي ال يؤثر على احلق املتنازع فيه، إذ يبقى محفوظا يتناضل فيه ذوو الشأن أمام اجلهة اخملتصة، وحيث أنه من املقرر قانونا أن اإلشكال من احملكوم عليه ال يجوز قبوله إال إذا كان سببه قد جد بعد صدور احلكم املستشكل في تنفيذه، ألنه ليس طريقا من طرق الطعن، وإمنا تظلم من إجراءات التنفيذ، مبناه ال بـد أن يكون وقائع الحقة على صدور احلكم تتصل بإجراءات التنفيذ حتى يؤخذ به في حاالت، ومن ثم فليس حملكمة اإلشكال )التنفيذ( أن تبحث احلكم الصادر في املوضوع من حيث صحته أو بطالنه، ملا في ذلك من مساس بحجية األحكام، سيما إذا ما تبني أن الطلب في حقيقته موضوعي كدعوى االستحقاق أو استرداد حيازة الشيء، باعتبار أن ذلك مبثابة إشكال موضوعي، فإنه بالتالي يجب على قاضي األمور املستعجلة عـدم االكتفاء باحلكم بعدم اختصاصه وإمنا إلى احملكمة اخملتصة وهي محكمة املوضوع، حال الدعوى يتحتم عليه إحالة التنفيذ شبيه مبا ينطبق على محكمة النقض عند كون ما ميارس في محاكم

نظر الطعون أو االلتماسات.نظر عند التفريق واجب عن احلديث مبناسبة إليه التنويه يجدر ومما -منازعات التنفيذ، بني منازعات التنفيذ املوضوعية ومنازعات التنفيذ الوقتية، ال أنهم الغالب في ولألسف القضاة بعض ميارسه ملا العملي الواقع أن إذ املنازعات بإجراءات تنظر الوقتية املنازعات من فكم التفريق، بهذا يتقيدون القانون يخالف وهذا لسنوات التنفيذ إجــراءات تطول وبالتالي املوضوعية، التنفيذ، أمام املنازعات هذه رفع القانون أجاز بسببه الذي القصد ويخالف نقول ما على وتدل تؤكد التي واألحكام والشواهد األمثلة من الكثير وهناك على والتأكيد الصورة، لتقريب ونوضحها األحكام هذه من بالعديد ونحتفظ صحة ما نقول: حرصا منا على القيام بدورنا القانوني والتوعوي، فعلى سبيل صدور بعد توفي مالي مببلغ عليه محكوما شخصا هناك أن لوحظ املثال: لبيعه متهيدا املتواضع، منزله على احلجز يقرر التنفيذ بقاضي فإذا احلكم باخملالفة حلكم املادة )350( مرافعات مع أن املنزل مما ميتنع احلجز التنفيذي عليه، وال يحقق الغاية األساسية لسكن الورثة، خاصة والورثة في حاجة ماسة إليه، ومع أن مثل هذا املنزل املراد التنفيذ عليه ال يتعلق بأصل احلق احملكوم به، أمام فيها مطعون أحكام في التنفيذ في تسير محاكم هناك أن يالحظ كما احملكمة العليا، والتنفيذ فيها غير جائز بقوة القانون، وباخملالفة ألحكام املادة )294( مرافعات وهناك البعض من قضاة التنفيذ يقومون بتفسير األحكام وهم بعقار له التنفيذ: أن شخصا محكوما في ذلك ومن معوقات ممنوعون قانونا تقدم بطلب تنفيذ حكم صادر له مقر من احملكمة العليا بعد نزاع دام لعشرات من له احملكوم ومتكني احلكم بتنفيذ التنفيذ قاضي قيام من وبدال السنني، على لتطبيقها مستنداتهم بإحضار األطراف بإلزام قرار يصدر به، احملكوم الطبيعة مع إن مثل هذا اإلجراء قد مت اتخاذه من قبل قاضي املوضوع أثناء نظر

النزاع املوضوعي.- وبالتالي فمثل هكذا قرارات تعد انتهاكا حلجية القانون، واألحكام، واحلق الثابت فيها، كما تعد خارجة عن والية قاضي التنفيذ واختصاصه وذلك راجع إلى شيئني أو سببني، إما أن يكون القاضي على غير علم بالقانون، وإما أن يكون قاضيا مرتشيا وال يصلح للقضاء، وهو ما نأمل تداركه لكي يحصل احملكوم لهم على احملكوم به في أسرع وقت ممكن، وبأقل كلفة إعماال حلكم الشرع والقانون من عقوبات بحقهم صدر فاسدين قضاة الحظنا وكم ذلك، على احلريصني مجلس القضاء وإذا بهم يعينون في التفتيش القضائي، فكيف يعقل أن يكون هذا القاضي صاحلا؟! وهو لم يصلح نفسه األمارة بالسوء، وهـل يعقل وضع قاضي فاسد مرتش يفتش على غيره من القضاة وهو لم يستقم حاله؟! )ففاقد الشيء

ال يعطيه( والله املوفق والهادي إلى سواء السبيل.

احملامي/ حمـسـن عـلـي عبـيــه

منازعات التنفيـــــــــذ

إخالل قاضي التنفيذ مببدأ املواجهة وعلنية اجللسات إهدار للعدالة

Page 5: الصحيفة القضائية العدد 138

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(ا

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(لقاءع مقابلة

يف افتتاح اللقاء التشاوري اخلاص برؤساء احملاكم االستئنافية والشعب املتخصصة

رئيس جملس القضاء األعلى يؤكد دعمه لكافة اجلهود اهلادفة إىل إصالح القضاء وتطويرهد. هيكل أمحد عثمان مساعد رئيس هيئة التفتيش القضائي لشئون احملاكم املتخصصة للقضائية:

قصور القضاء التجاري عن مواكبة العوملة االقتصادية والتجارية تقرير/ عدنان الصاحليأبرز التحديات املاثلة.. واحللول اجلزئية ال ختدم رسالة القضاء

برعاية فضيلة القاضي الدكتور علي ناصر سالم رئيس مجلس القضاء األعلى

نظمت وزارة العدل في املعهد العالي للقضاء لقاء تشاوريا لرؤساء احملاكم

االستئنافية والشعب املتخصصة، وورشة العمل اخلاصة بتحسني أداء اإلدارة

القضائية، طرحت خاللهما العديد من املوضوعات الهادفة إلى تفعيل القضاء

وتطوير أدائه وتيسير إجراءاته، وصوال إلى تقدمي خدمة قضائية تتسم بسرعة في

اإلجناز ودقة في األداء وأقل كلفة.وفي حفل افتتاح اللقاء التشاوري اخلاص برؤساء احملاكم االستئنافية

والشعب املتخصصة والورشة اخلاصة باإلدارة القضائية أكد رئيس مجلس القضاء

األعلى الدكتور علي ناصر سالم دعم السلطة القضائية لكافة اجلهود العلمية الهادفة إلى تطوير أداء أجهزة القضاء،

وإصالح االعوجاج الذي قد يعتري منظومتها التشريعية واإلدارية، وقال: نحن

في قيادة مجلس القضاء على استعداد لدعم وتشجيع كل خطوة تصب في ترسيخ

قواعد العدالة، وسوف نساهم بقدر إمكانياتنا املتاحة في تنشيط ودعم مثل هذه

اللقاءات، مبينا أن هذه اللقاءات تشكل محورا هاما في تطوير وحتديث القضاء، فمن خاللها تلتقي النخب القضائية في

مكان واحد وتتبادل األفكار والهموم وتخرج برؤية واضحة وموحدة ملعاجلة معظم

اإلشكاليات التي تعترض العمل القضائي وتقدمي حلول عملية لتطوير وحتديث أداء

أجهزتها، موضحا أن الساحة القضائية شهدت خالل الفترة املاضية لقاءات مماثلة ساهمت معظمها في اخلروج بأفكار ورؤى

عملت على الدفع بالعملية القضائية إلى األمام.

داعيا إلى عقد لقاءات تشاورية مماثلة في عواصم احملافظات تضم رؤساء احملاكم

االبتدائية ووكالء النيابات في تلك احملافظات يناقشون من خاللها همومها

ويقيمون سير العملية القضائية في محاكم محافظاتهم ويخرجون من خالل احلوار

البناء والنقاش الهادف برؤى وأفكار موحدة ملعاجلتها، وطالب املشاركون في االجتماع

بتعريف قانوني علمي واضح ملفهوم اإلدارة القضائية يحدده بدقة ويخرجه عن اللبس

مع املصطلحات اإلدارية األخرى.مشيدا باجلهود التي بذلتها الوزارة في اإلعداد والتنظيم لعقد هذا اللقاء، متمنيا

أن يخرج اجملتمعون بتوصيات تشخص الواقع بدقة لتجد طريقها في حيز التنفيذ.

من جانبه أكد وزير العدل القاضي مرشد علي العرشاني أن القضاء هو

الضامن األساسي حلماية احلقوق واحلريات، مشددا على ضرورة تضافر

اجلهود للنهوض برسالة القضاء واالرتقاء بها عبر استراتيجية طموحة في تطوير

القضاء وحتديثه يشترك اجلميع في إعدادها من القيادات العليا والوسطى

والدنيا، داعيا اجلميع كال في موقعه أن يضطلع بدوره الذي ال يقتصر على إدارة

اخلصومة بل يتعداه إلى متثيل العدالة في أسمى صورها، ويتصرف تصرف القائد في

موقعه الذي هو فيه بكل شرف وسمو وشموخ.

وأكد الوزير أن القيادة القضائية ممثلة مبجلس القضاء األعلى تعمل على تطوير

وحتديث القضاء بكل ما أوتيت من قوة، وأنها متتلك الرؤية الواضحة واإلرادة القوية

لذلك، مبينا أن شحة اإلمكانيات لن تثنيها عن املضي قدما في حتقيق خططها

وبرامجها الهادفة إلى تطوير القضاء وحتقيق استقالله، متسلحة في ذلك

بالتصميم الكبير واإلرادة القوية.واستعرض الوزير اخلطوات التي

حققتها السلطة القضائية في حتقيق استقالل القضاء وقال: خطونا خطوات في

حتقيق استقالل القضاء من خالل العمل على نقل صالحيات وزير العدل في

اإلشراف على القضاة وهيئة التفتيش القضائي والنيابة العامة إلى رئيس مجلس

القضاء األعلى، واملشروع معروض على مجلس النواب وسيصدر قريبا بإذن الله

لننهي بذلك مسألة جدلية استمرت خالل قرابة عشرين عاما.

وأضاف: لقد جنحنا في الفصل بني

منصب رئيس مجلس القضاء ورئيس احملكمة العليا وحتقق ذلك في صورة مثالية

نادرة في تبادل املواقع دومنا غضاضة ومتلمل وحساسية.

وكان عميد املعهد العالي للقضاء الدكتور عبدالله العلفي قد ألقى كلمة رحب في مستهلها باحلضور املشاركني في اللقاء

التشاوري، موضحا أن مثل هذا اللقاء يحقق عدة أهداف في مقدمتها لقاء رؤساء محاكم االستئناف ورؤساء الشعب ليتدارس

همومهم ومعاجلة مشاكل العمل القضائي واخلروج برؤية موحدة في معاجلة

الصعوبات التي تعترض طريقهم من خالل احلوار البناء والنقاش الهادف الذي متتزج

فيه اخلبرة العملية بالرؤية العلمية، وتناغمهما وما ينتج عنه من أفكار ورؤى

تسهم في تطوير العمل القضائي واإلدارة القضائية، حتقيقا للهدف السامي الذي

تنشده السلطة القضائية وهو حتقيق العدالة بني الناس بأيسر الطرق، وأجود

خدمة، وأقل كلفة.معتبرا هذا اللقاء الذي يعقد باملعهد العالي للقضاء فرصة للقاء زمالئهم في قيادات السلطة القضائية ممثلة برئيس

وأعضاء مجلس القضاء األعلى وطرح مشاكلهم العملية ورؤاهم التطويرية بكل

وضوح وشفافية.وكان املشاركون قد ناقشوا خالل يومني

عددا من أوراق العمل ركزت على احملاور التالية:

)قحفر )الرألل أر�صة ) د9ل )خلا�صة عاالإع)رة ) ق�صائيةل

تناول فيها مستشار الوزير لتنمية املوارد البشرية وبناء القدرات الدكتور

عبداجلليل احلميري الصفات والكفاءات احملورية للقائد الفعال، وأوضح أن القيادة

تعني معرفة الهدف بصورة واضحة والقدرة على توجيه وحتريك طاقات

اآلخرين لتحقيق هذا الهدف، مبينا أن أهم عناصرها هي العلم واملهارات

والسلوك، مستعرضا الفرق بني القيادة واإلدارة والفرق بني القائد الناجح والقائد

الفعال، مشيرا أن اإلدارة تعني التأثير الفعال على نشاط اآلخرين وتوجيهها

لتحقيق الهدف املنشود وتعتمد على أربع عمليات هي التخطيط والتنظيم والتوجيه واإلشراف واإلدارة والرقابة، بينما تعتمد

القيادة في قوة تأثيرها على حب ووالء األتباع والصفات الشخصية للقائد وتعتمد على حتديد االجتاه والرؤية وحشد القوى لتحقيق هذه الرؤية،

والتحفيز وشحذ الهمم للعاملني، مبينا أن القائد الفعال البد أن يجمع بني صفات

اإلدارة والقيادة، مستعرضا مفهوم الكفاءات احملورية للقائد الفعال

والتوجهات الفكرية األساسية واألساليب العملية له، وكيفية إعداد رؤية

استراتيجية للسلطة القضائية.

)قحفر ) ثاينل حت�صني )الإع)رة أ)رل9يتها يف )إ�صالح ) ق�صاأل

وحول هذا املوضوع قدم رئيس محكمة استئناف محافظة عدن القاضي فهيم عبدالله محسن احلضرمي ورقة عمل

شخص فيها املشاكل الرئيسية التي تواجه السلطة القضائية ومن ضمنها

عدم الفصل الكامل بني السلطتني التنفيذية والقضائية، خصوصا في اجلانب املالي، بأن تستقل السلطة

القضائية في وضع موازنتها وتدرج في املوازنة العامة للدولة رقما واحدا.

وأوضح أن االختصاصات اإلدارية جمللس القضاء األعلى أغرقت جلسات اجمللس وشغلته عن االضطالع باملهام

واملسئوليات التي أنشئ من أجلها، مطالبا اجمللس مبراجعة شاملة ملسيرة السلطة القضائية ومن أهمها دراسة مشروعات

القوانني ومراجعة التشريعات املعمول بها بهدف تطويرها ومعاجلة جوانب القصور

فيها، مستعرضا دور احملكمة العليا ووزارة العدل والتفتيش القضائي واإلدارة القضائية في احملاكم ورؤساء احملاكم في

إصالح اإلدارة القضائية في اليمن.

)قحفر ) ثا ثل ) دأر )الإ�صر)يف رأؤمصاأ )قحاكمل

وكان هذا احملور عنوان ورقة قدمها عضو مجلس القضاء األعلى رئيس

محكمة استئناف األمانة القاضي يحيى عبدالله العنسي تطرق فيها إلى مفهوم

اإلدارة القضائية، مبينا أن النظام القضائي يجب أن يهدف إلى تبسيط

إجراءاته وتقدمي خدماته للمواطن بأفضل الطرق وأيسرها وأقلها جهدا

وكلفة، مبينا أن ذلك لن يتأتى إال بتبني نظام إداري يشمل جميع مفاصل أعمال

اإلدارة بالسلطة القضائية من خالل حتديد املسئوليات ووصف االختصاصات

وشفافية املعامالت واملعلومات، ومنح كامل الصالحيات ألجهزة اإلدارة،

مستعرضا االختصاصات املمنوحة لرؤساء احملاكم االستئنافية باإلشراف

اإلداري على محكمة االستئناف واحملاكم االبتدائية التابعة لها، موضحا أن اإلدارة

القضائية ظلت خالل الفترة املاضية ضعيفة لعدة أسباب منها: قلة اهتمام

قيادة السلطة القضائية باإلدارة القضائية، وقد ظلت جامدة خالل الفترة

املاضية، وعدم إصدار القرارات املنفذة لالئحة التنظيمية للمحاكم االستئنافية

واالبتدائية واختالل مبدأ التسلسل اإلداري في املنظومة القضائية وقصور

في اإلدارة القضائية من قبل رؤساء احملاكم انفسهم، وضعف إشرافهم على احملاكم االستئنافية واالبتدائية التابعة لهم وشحة اإلمكانيات املادية، مطالبا

بسرعة إصدار القرارات وسرعة معاجلة تلك االختالالت وجوانب القصور.

)قحفر ) ر)ععل ت�صريع )إ ر)أ)ت ) تقا�صي أ)رل9يتهل

ومت التركيز في هذا احملور على ورقة العمل التي قدمها رئيس شعبة األموال

العامة بأمانة العاصمة القاضي عبدالكرمي احلمادي أوضح فيها أن

معاجلة البطء في إجراءات التقاضي يتطلب جملة من اإلجراءات وفي

مقدمتها معاجلة اخللل في القوانني اإلجرائية النافذة كقانوني املرافعات

والتنفيذ املدني وقانون اإلجراءات اجلزائية من خالل تعديل تلك القوانني، باإلضافة إلى التدريب املستمر للقضاة وأعضاء النيابة في اجملاالت القضائية

اخملتلفة، وتوفير كافة طلبات احملاكم من املباني ووسائل املواصالت، وإدخال نظام التقنية احلديثة لالستفادة منها في إدارة

القضايا، واإلسراع في الفصل فيها وتكليف مستشارين في القضايا التي

تتطلب دراسة فنية إلبداء الرأي فيها،

واستخدام الوسائل البديلة لفض النزاعات كتعيني قاض أو أكثر في كل

احملاكم االبتدائية ومحكمة االستئناف للقيام بالصلح بني األطراف أو إنشاء

محاكم الصلح، وتفعيل القضاء املتخصص والتوسع فيه للحد من تراكم

القضايا اخملتلفة في إطار هيكلة تنظيمية متطورة وحسب األنظمة املتبعة.

)قحفر )خلاف�لل )رمصباب تدرث تنفيذ ) �صند)ت ) تنفيذيةل

وحول هذا املوضوع قدم أمني عام مجلس القضاء األعلى القاضي هزاع

عبدالله اليوسفي ورقة عمل استعرض فيها أسباب تعثر تنفيذ السندات

التنفيذية، مرجعا ذلك إلى عدة أسباب منها: مخالفة بعض قضاة التنفيذ ألحكام

القانون وقلة القضاة املؤهلني في تنفيذ السندات التنفيذية، وعدم وجود وظيفة

معاون تنفيذ في احملكمة من ذوي املؤهالت والكفاءات في هذا اجملال

وغياب التنظيم القانوني الدقيق إلجراءات التنفيذ، وعدم التفرقة في

اإلجراءات بني منازعات التنفيذ الوقتية واملوضوعية والعيب في تكوين السند

التنفيذي، وانتهاء محل التنفيذ، كما هو احلال في األحوال الشخصية..وغيرها.

) نتائج أ) تف�صيات

وبعد نقاش مستفيض لتلك احملاور واألوراق من قبل املشاركني خرجوا بجملة

من التوصيات دعوا فيها إلى املراجعة الشاملة للقوانني التنظيمية واإلجرائية

واملوضوعية املتعلقة بالقضاء وإجراء التعديالت الالزمة عليها لتطوير

وحتسني أداء السلطة القضائية وتعديل قانون السلطة القضائية وقانون املعهد العالي للقضاء، مبا يكفل منح العاملني

في احملاكم والنيابات ذوي الكفاءة واخلبرة درجة )معاون نيابة( ومنح

العاملني اإلداريني في السلطة القضائية كادرا إداريا خاصا مبا يتناسب مع دورهم الكبير في العمل القضائي، وهيبة ومكانة

القضاء في اجملتمع.ودعوا إلى وضع معاجلات قانونية

تنهي التناقض القائم في السندين التنفيذيني احمللي واألجنبي، وإجراء التعديالت الالزمة لقانون املرافعات

واإلجراءات اجلزائية لسد ثغرات التطويل في إجراءات التقاضي، وطالبوا

بإعداد استبيان وتوزيعه على القضاة وأعضاء النيابة كل فيما يخصه للكشف

عن املواد القانونية التي حتتاج إلى تعديل أو جوانب القصور التي حتتاج إلى

معاجلة، وشددوا على ضرورة تقيد القضاة الصارم بالنصوص القانونية،

والتعميم بعدم وضع الصيغة التنفيذية إال على حكم قابل للتنفيذ، والتزام قاضي التنفيذ بسلطته الوالئية التي تتمثل في

الرقابة السابقة واملعاصرة والالحقة عند السير في إجراءات تنفيذ األحكام.

وأكد املشاركون على ضرورة توحيد االجتهاد القضائي بحيث يلمس القضاة صدور مبادئ قضائية واضحة وموحدة وفاعلة، باعتبار أن املبدأ القضائي هو

تفسير علمي دقيق ملسألة قانونية محددة، وإعادة النظر في الالئحة

التنظيمية للوزارة مبا يستوعب حاجة العمل اإلداري احلالي واملستقبلي للوزارة

واحملاكم التابعة لها.مشددين على ضرورة توفير احلماية

األمنية للقضاة ومقرات احملاكم من خالل التنسيق مع وزارة الداخلية واإلدارات

األمنية في احملافظات واملديريات، وتعيني عدد كاف من القضاة واإلداريني

بحسب احلاجة في كل محكمة.وطالب املشاركون بتفعيل قانون

التدوير الوظيفي والئحته التنفيذية في جميع احملاكم، بحيث يكون التعيني في

املناصب اإلشرافية وفق معايير محددة.ودعا املشاركون قيادات السلطة

القضائية إلى البحث عن مصادر مالية ملواجهة املتطلبات الضرورية للسلطة

القضائية لتوفير البنى التحتية للسلطة القضائية من مباني محاكم ونيابات

ومجمعات قضائية في عواصم احملافظات واملديريات وتوفير

املستلزمات الالزمة من أثاث ونفقات تشغيل للمحاكم.

ما هي طبيعة منازعات القضاء التجاري؟

معلوم أن النشاط التجاري يلعب دورا هاما في حياة اجملتمعات البشرية، وهو احملرك األساسي لعملية اإلنتاج والتوزيع والركيزة

األساسية، والعصب الرئيسي لالقتصاد في أي بلد، ولكي حتقق التجارة وظائفها لم يعمل

النظام القانوني على حتديد طبيعتها وبيان أنواع األعمال التجارية فحسب، وإمنا حدد

املركز القانوني للتاجر واملتعاملني مع التاجر وحقوقهم وواجباتهم، وأحاط مزاولة النشاط

التجاري بالقيود التي تضمن حتقيق رسالته في خدمة التنمية االقتصادية.

ومقاصد النظام القانوني للتجارة، ال تهدف إلى إيجاد خدمة الثقة والسرعة واالئتمان فحسب، وإمنا حماية وظائف التجارة في

خدمة االقتصاد الوطني والدولي، واألصل أن التجار يلتزمون بقواعد النظام القانوني

للتجارة، وفي حالة انحرافهم برسالته فقد قرر املشرع حماية ملقاصد نظامه القانوني، ومن

أهم أنواع احلماية، احلماية القضائية، وألجل ذلك فإن القضاء التجاري هو املنوط به إزالة

عوارض النظام القانوني للنشاط التجاري. وحتقيق العدالة القضائية بأقل جهد ونفقات وزمن، وجودة عالية، بصورة تعزز ثقة املواطن

بالنظام القضائي، وترفع من كفاءته في خدمة أهداف التنمية املستدامة.

والقضاء التجاري في الواقع، يتكون من خمس محاكم ابتدائية، وست شعب استئنافية، وطبيعة القضايا املعروضة أمامه سواء املتعلقة

بالنشاط املصرفي أم بالنقل اجلوي والبحري أم بالشركات أو العالمات التجارية، تكشف عن

أهمية وظائف القضاء التجاري للتنمية االقتصادية، وحتقيق أهداف التنمية

املستدامة.هناك قوانني )التحكيم، الشركات التجارية، السجل التجاري( هل ترون أنها بحاجة إلى تعديل، وهل هناك مستجدات قانونية وقضائية في القضايا املصرفية والصناعية والتجارة

اإللكترونية؟

إن ظاهرة عوملة التجارة واالقتصاد، أفرزت حتديات كبرى، جعلت أعمال التجار تتجاوز نطاق الدولة، وتصبح عابرة للقارات- بفعل

كثير من املتغيرات في النظام االقتصادي العاملي، وهذه املتغيرات، نتج عنها قصور في

وظائف النظام القانوني الوطني، وعدم قدرته على حتقيق احلماية الكاملة، فمثال مفهوم

التجارة اإللكترونية، غيرت املفهوم التقليدي لفكرة املتجر،والتاجر والتزاماته،ونتج عن ذلك

حتما مساس مبصالح األصل أن القانون الوطني يحميها،وقصور دور القضاء التجاري

عن أداء رسالته املفترضة، بل أن هذه املتغيرات نتج عنها وجود مشكالت ناجتة عن التجارة

الكترونية أو عبر النت، جعلت قانون السجل التجاري ال يستطيع مواجهتها، وقيام حقيقة

املصارف الدولية، وجتاوز وظائفها نطاق الدولة، ووجود الشركات العابرة للقارات

املتعددة اجلنسيات، وبفعل هذه املتغيرات، وصارت مبوجب ذلك القوانني الوطنية عاجزة

عن حتقيق احلماية للنشاط التجاري، وهذه املتغيرات ال تفرض على املشرع اليمني

احلرص كل احلرص على إعادة النظر بقانون بعينه، وإمنا بالنظام القانوني للنشاط

التجاري، كامال، وأن تراعي قدر اإلمكان في صياغة املقتضيات القانونية التي حتكم

التجارة واملعامالت التجارية كافة االعتبارات والشروط التي من شأنها توفير احلماية الكافية ملصالح كل األطراف الفاعلة في

احلقل التجاري واالستثماري، ومتكني السلطات اخملتصة من بسط مراقبتها على

سائر أعمال التجار املالية والتجارية، والسيما تلك التي تتسم باحليوية. ورتب على واقعة

اكتساب الشخص القانوني صفة تاجر، خضوع التاجر للواجبات املهنية املفروضة لكي ميارس

النشاط التجاري، ويحقق وظائفه في خدمة التنمية االقتصادية .

ما مدى حتقيق األهــداف التي أنشئت من أجلها احملاكم التجارية؟

ميكن القول أن القضاء التجاري حقق في جانب البنية التحتية الكثير من النجاح، فهناك املباني املالئمة، إضافة إلى أنه يوجد في إطاره

نخبة من القضاة، وكذلك وجود جهود ذاتية للقضاة لالرتقاء برسالة القضاء التجاري،

وبالرغم من ذلك لم نصل به إلى مرحلة القضاء العادل الذي يقدم خدمة العدالة

القضائية بأقل جهد ونفقات وبجودة عالية، وبصورة تعزز الثقة برسالته.

هل هناك صعوبات ومشكالت يواجهها القضاء التجاري؟

ما من شك أن هناك كثيرا من املشكالت املؤثرة بالوصول بالقضاء التجاري إلى مرتبة

القضاء العادل.ومن هذه املشكالت مشكالت ناجتة عن عدم استكمال كافة الضمانات التي تتعلق

مببدأ االستقالل، ومن أهمها قصور الضمانات الالزمة لألمن اجلسدي

واالقتصادي، ففي الشهر املاضي تعرضت سيارة أحد القضاة في احملكمة التجارية

باألمانة لإلحراق، ولم يتم التفاعل الكافي مع هذه القضية بالرغم من أنها ال متس القاضي

وإمنا رسالة القضاء،ومن املشكالت عدم توافر مرتبات تتالءم مع طبيعة أعمال القضاة،

وهناك مشكالت تؤثر بالنزاهة، واحلياد، مثل عدم االلتزام باإلجراءات، وقصور رقابة

احملكمة العليا، والتفتيش على نزاهة إجراءات احملاكمة، وغياب القواعد الواضحة التي متنع

التضارب في املصالح بني القاضي واملتقاضني، مثل قيام القضاة بالتحكيم في القضايا، أو أن

يكون قساما، أو غيرها من األمور التي قد تخل مببدأ النزاهة واحلياد، و قصور الوعي باملهمة القضائية، أي بفكرة القضاء ودوره في حماية

قوة النظام القانوني للنشاط التجاري، ووظائفه املهمة للتنمية االقتصادية، و قصور الوعي بفن

إدارة الدعوى، ومبناهج الوصول وإصدار احلقيقة القضائية..بل أن من أخطر هذه

املشكالت غياب النزاهة املؤسسية في أداء مجلس القضاء، بالنسبة ملعايير النقل وتولية القضاة، أو ملعايير احلصول على مزايا مثل

وسائل املواصالت، ففي مشكلة إحراق سيارة القاضي لم يتم التفاعل الكافي، ولو من خالل

توفير سيارة له، تعطي رسالة واضحة له ولغيره أن اإلدارة القضائية لن تترك القاضي،

ولكن لغياب النزاهة املؤسسية في التوزيع لوسائل املواصالت بناء على معايير واضحة،

وفي ظل غياب القواعد الواضحة فإن ذلك يؤثر تأثيرا واضحا على جودة العدالة

القضائية.

ثمة مسائل متعلقة بالترقية والنقل، ما هي املعايير وما هو تقييمكم ملا هو حاصل؟

هناك مشكالت تتعلق بالكفاءة منها، عدم وضوح معايير للترقية والنقل،وقصور أدوات

التقييم الدوري، وقصور برامج التدريب،وعدم توافر التدريب املستمر واملتخصص.وهناك

مشكالت تتعلق مببدأ فاعلية القضاء التجاري، منها مشكالت عدم وجود معايير واضحة الختيار املوظفني اإلداريني أو تقييمهم أو

ترقيتهم أو نقلهم، وهناك كثير من املشكالت املؤثرة على فاعلية القضاء التجاري سواء

املتعلقة باخلبراء، أو الشرطة القضائية أم في قصور وظائف احملامني، ومن هذه املشكالت

أيضا زيادة عدد القضايا وقلة القضاة، وبالرغم من كل تلك املشكالت إال أن املشكلة

الكبرى والتي تختزل كل املشكالت السالف بيانها، وتكشف عن عدم وصول القضاء

التجاري إلى مرتبة القضاء العادل، هي ظاهرة اإلطالة والتعثر في التنفيذ.والتي تعصف حتما

برسالة القضاء التجاري.في خدمة رسالة التجارة التي تتطلب السرعة واالئتمان..وعلى

العموم فقد أوصينا اإلدارة القضائية من خالل التقرير بنتائج التفتيش املفاجئ بضرورة

اإلنقاذ العاجل لرسالة القضاء التجاري، بحيث

أننا من خالل استكمال بنية هذا القضاء، سيتم نقل هذه التجربة إلى كافة احملافظات..

وللعلم أن املستثمر عنده استعداد حقيقي لالستثمار في أي بلد ميكن أن حتدث فيه

تنمية لثروته، واملهم بالنسبة له هو كيف يستطيع حماية استثماراته، وكيف يستطيع

إخراج أمواله عند وجود نزاع، وإذا كان األمر من خالل االستعانة بقوة القبيلة أو قوة

أصحاب النفوذ،فلن يدخل إلى البلد حتى دوالر واحد، أما إذا كان هناك قضاء عادل يحمي

حقوقه، وفقا للقوانني التي شجعته على االستثمار في هذا البلد -وسيحصل على

العدالة القضائية من خالله بجودة عالية أي بأقل جهد ونفقات وزمن..فإن ذلك من األمور التي ستشجع على إدخال مليارات الدوالرات

لالستثمار في إطار البلد..

هل للتفتيش دور في التغلب على هذه املشكالت واالرتقاء بالقضاء التجاري؟

نعم للتفتيش وظائف مهمة، فهو يعد أهم أدوات مجلس القضاء سواء بالنسبة لتعزيز

استقالل ونزاهة القضاة، وحيادهم، وكفاءتهم، وفاعلية القضاء التجاري.بل أن لآللية التي

يجب اتباعها للتفتيش على القضاء التجاري، دورا مهما، من خاللها يتم اكتشاف كل نقاط الضعف والقوة في األداء، فمثال لو كان على محكمة و ليس التفتيش على قاض، فإن هذا

األمر سيسمح بتوفير معلومات كافية عن املشكالت التي تؤثر في فاعلية احملكمة، وإذا

كان التفتيش يشمل كل أعمال القاضي، وليس لعدد من القضايا فذلك سيكون له أثر أكبر في

االرتقاء بجودة العدالة القضائية.ويجب أن تكون هناك أدوات تقييم جديدة تكفل

املوضوعية، وتكشف عن أوجه الضعف لدى القاضي، وبالتالي احلرص على تأهيله،

وتكشف عن أوجه القوة واحلرص على منحه حقوقه، بل إن آلية التفتيش وأدوات التقييم فيها كثير من القصور، فمثال من املشكالت تؤثر على مبدأ الكفاءة، عدم وجود معايير

واضحة للنقل والتولية، إضافة إلى رفع قدرات القضاة، مبا يتالءم مع هذه املتغيرات. وإيجاد

آليات ومناهج موضوعية للتفتيش على القضاة للتفتيش املهني، واحترام للمعايير في تولية

القضاة وتنقالتهم، والتناسب بني عدد القضايا وعدد القضاة، و االستفادة من فكرة النظام

القضائي االلكتروني،في تعزيز وظائف الرقابة عن بعد على أعمال القضاة، وتوفير شفافية

أكبر، وباالرتقاء بقدرات الكادر الوظيفي، إضافة إلى تطوير الوسائل البديلة، وعلى العموم توفير كافة مبادئ القضاء العادل .

ما مدى األهمية العلمية والعملية التي ينبغي

على القاضي معرفتها واإلملام بها؟هذه من األمور املهمة التي من خاللها

نضمن كفاءة القضاة والقضاء ونزاهته، وفاعلية القضاء، والطريق لذلك تكثيف

الدورات التي تزود القضاة باملهارات، إضافة إلى اعتماد برامج التدريب اخلارجي، و تفعيل

وظائف املنتديات القضائية التي من خاللها سوف يكون هناك تواصل بني أجيال القضاة

واالستفادة من بعضهما البعض.في العام 2009م مت ابتعاث عدد من القضاة

إلى دولة املغرب الشقيق للتدريب العملي في مجال القضاء التجاري ملدة شهر ملاذا املغرب

بالذات، وما مدى االستفادة من هذه الدورات؟في املغرب توجد جتربة تكاد تكون ناجحة على مستوى الوطن العربي، حيث أن القضاء املغربي يحاول جاهدا ترسيخ مبادئ القضاء

العادل، ولديهم رؤية علمية لتعزيز القضاء العادل، ونالحظ على مستوى التفتيش أنهم

عندما يذهبون للتفتيش على احملكمة ال يقتصرون على التفتيش على قاض مبفرده

وإمنا على نشاط احملكمة إجماال، ومدى تقدميها خلدمة العدالة بجودة عالية، إضافة

إلى أن برامج التدريب لديهم في املعهد القضائي تركز على مهنية القاضي، واألصل أن

نشاط املعاهد القضائية من ضمن ما يهتم به على حقوق اإلنسان، ورسالة القضاء في حمايتها، وكذلك يهتمون باملناهج العلمية

للوصول إلى احلقيقة القضائية أو العدالة القضائية، وهو ما يغيب لدينا كثيرا، ولذلك

كان االهتمام في الفترة املاضية يأتي من هذا املنطلق.

وكيف تقيمون أداء ورسالة املعهد العالي للقضاء في بالدنا؟

املعهد العالي للقضاء األصل في رسالته أنه يؤدي إلى صهر النظريات العلمية إلى واقع

عملي يهتم بالتكوين، وذلك بتمكني القاضي من األدوات الفنية التي متكنه من أداء خدمة العدالة القضائية بجودة عالية، ومن أهم املآخذ على املعهد إغفاله ملقررات حقوق

اإلنسان من ضمن مناهجه، واألصل أن املعهد يتحول في غالب أيامه إلى برامج تدريب مكثفة

متد القضاة بالكثير من املهارات والقدرات، مثل فن إدارة الدعوى، التفسير للنصوص

القانونية، املناهج العلمية للوصول إلى احلقيقة القضائية، وغير ذلك من اجلوانب الفنية التي يحتاجها القاضي في أدائه لرسالته القضائية.

ماذا عن دور القضاء البديل )اخلاص( في حل وتسوية منازعات العقود التجارية؟

من الوسائل املهمة التي حترص عليها كثير

من الدول، االهتمام بالوسائل البديلة، والهدف من ذلك هو توفير أكبر قدر من الوسائل التي

متنح املستثمر االطمئنان،إضافة إلى أن من شأن هذه الوسائل التخفيف من كثرة عدد القضايا أمام القضاء..فالتحكيم يعد من

الوسائل املهمة، حلسم املنازعات، غير أنه لألسف تتخلف في فكرته كافة املبادئ الالزمة

جلودة العدالة القضائية، فقد يتخلف عنصر الكفاءة والنزاهة، بسبب تخلف عنصر احملكم

أو االستيعاب العميق لوظائفه.. كيف تقيمون أداء الكادر اإلداري في احملاكم

التجارية؟

من العناصر األساسية لتعزيز فاعلية وعدالة القضاء التجاري وجود كادر نوعي يعزز

وظائف القضاء التجاري، غير أن وجود كثير من االختالالت في أدائه ناجتة عن غياب

النزاهة املؤسسية التي تكفل تقييمهم ومتنحهم حقوقهم وحتاسبهم عند إخاللهم بواجباتهم. إضافة إلى توفير فكرة اإلدارة احلديثة التي

تستوعب وظائفهم.كيف ترون آلية تنفيذ األحكام، ومستوى إجناز

القضايا في السنوات األخيرة؟

التنفيذ القضائي ليس علما، أو نظريات، وإمنا فن تطبيق، ويعتمد جناح التنفيذ على وجود هذا الفن ،الذي يفترض وجود إدارة فعالة للتنفيذ القضائي، وأعوان مؤهلني،

وشرطة قضائية تؤمن برسالة القضاء. وهناك كثير من املعوقات التي تعترض طريق جناح هذا العمل، منها مشكالت في فكرة السند

التنفيذي وأخرى في النصوص، ومنها ما يتعلق بالتدريب النوعي، كما أن هناك مشكالت

كثيرة تؤدي إلى ضعف اإلجناز.ما مدى االستفادة من الربط الشبكي ومكننة

احملاكم التجارية؟

تعد هذه الوسيلة من الوسائل املهمة لتعزيز وظائف القضاء التجاري، والتفتيش القضائي،

وستمكن التفتيش من رقابة أداء القضاة عن بعد ومدى التزامهم، وأسباب التأجيالت،

ومدى جودة القرارات في اخلصومة، وستساعد في إيجاد معلومات دقيقة تساعد

مجلس القضاء على االرتقاء برسالته.إلى ماذا يطمح القضاء التجاري؟

الطموحات التي نطمح لها بالنسبة للقضاء التجاري، هي ارتقاؤه إلى مرتبة القضاء الذي

تتوافر فيه كافة مبادئ القضاء العادل، وبالرغم أن هناك توجهات لتعزيز كفاءة

القضاء التجاري، وبفعل هذه التوجه كانت

البداية من خالل القضاء التجاري باألمانة والذي حصل على اهتمام نوعي خالل الشهور املاضية، بالنسبة للتجهيزات املرتبطة بالربط

الشبكي، والكادر اإلداري. إضافة إلى وجود برنامج لدورات تدريبية في مجال البنوك،

والتنفيذ والنقل، وفن التفسير للنصوص القانونية، غير أن ذلك ال يكفي، والسبب أن

استكمال دعم عدالة القضاء التجاري في األمانة، وفي كافة احملافظات يحتاج إلى أمور

عاجلة، وعلى املدى املتوسط والبعيد، لذلك نقول: لن نصل إلى القضاء التجاري الذي

تتوافر فيه كافة مبادئ القضاء الصالح، الذي يجعله أداة حقيقية تضمن حتقيق وظائف

التجارة في خدمة التنمية االقتصادية. إال إذا مت التشخيص أو التحليل للبيئة الداخلية

واخلارجية، ومعرفة كافة املشكالت املوجودة في إطار القضاء املتخصص والتي متس كافة

املبادئ الالزمة للقضاء العادل، واألصل لتحقيق ذلك ضرورة وجود رؤية واضحة

للسلطة القضائية، تسعى إلى إيجاد قضاء نوعي متخصص مستقل، و تتوافر فيه كافة

مبادئ القضاء الصالح أو العادل، ويحقق العدالة القضائية بجودة عالية. وهذه الرؤية

حتما سترتقي برسالة التفتيش القضائي، وستفرض أن تكون خطط عمل هيئة التفتيش

على ضوء ذلك.كلمة أخيرة تودون قولها؟

أمام كثير من املشكالت املوجودة في إطار القضاء املتخصص، لدينا كثير من احلماس في

االرتقاء بأداء القضاء التجاري، أو القضاء املتخصص، وتعتبر دائرة شئون القضاء

املتخصص استكمال التقييم الكامل لكافة مشكالت القضاء التجاري في كافة محافظات اجلمهورية. إضافة إلى تشجيع دائرة القضاء

املتخصص على استكمال خطتها التي تبدأ بالتقييم الشامل لوظائف القضاء التجاري

واملتخصص، مع توفير وسائل املوصالت للهيئة والتي تسمح بإجراء التفتيش املفاجئ والدوري

- وحصر اختصاص الدائرة بشئون القضاء املتخصص، أو التجاري على األقل بحيث تتولى كافة شئونه. دون تدخل مبهام ليس لها عالقة

بها، مثل التفتيش الدوري على محاكم عامة في رمية، أو غيرها. وللعلم أن عدم معرفة دائرة القضاء املتخصص في الغالب مبن يرشحون

للعمل في إطار هذا القضاء، وعدم وضوح معايير النقل والتعيني، سينتج عنه خلل في أداء

القضاة، خاصة وأنه كان هناك دعم واضح لوجود هذا التخصص عند بداية عمل هذه

الدائرة، من خالل قيام الدائرة بكافة الشئون التي من شأنها جعل التخصص في التفتيش إحدى وسائل تعزيز رسالة القضاء التجاري.

إن الذهاب إلى احلل اجلزئي ملشكالت احملاكم التجارية أو محاكم األموال العامة، مثل

تعديل بعض النصوص، لن يخدم رسالة القضاء املتخصص، خاصة مع وجود الكثير من

املشكالت، أمام هذه احملاكم، تظهر عدم قدرتها على حتقيق األهداف من وجودها،وأن احلل اجلذري الذي نضمن من خالله حتقيق

رسالة محاكم القضاء املتخصص، ورسالة السلطة القضائية، هو إعادة تقييم رسالة محاكم القضاء املتخصص، ومنها رسالة

القضاء التجاري، ومحاكم األموال العامة، والسبب أن هناك مشكالت كثيرة، ومتنوعة

منها إدارية، ومنها تشريعية، ومنها ما يرتبط بالتأهيل..الزالت في إطار هذا القضاء، جعلته ال يزال بعيدا عن رسالته املفترضة. إضافة إلى

أن وجود محكمة للصحافة، دون موجب، مع قصور االهتمام بفكرة القضاء اإلداري،

وتطويره، بحيث يستوعب كثيرا من اختصاص محكمة الصحافة، ومحاكم الضرائب

واخملالفات، ومبا نضمن معه حتديدا دقيقا الختصاصات محاكم األموال العامة، وننهي التنازع في االختصاص، املوجود بني محاكم

القضاء املتخصص، ونضمن حال جذريا لكثير من املشكالت التي تعطل وظائف محاكم

القضاء املتخصص ومنها احملاكم التجارية ومحاكم األموال العامة.

هل لديكم مقترحات أو توصيات ترفعونها إلى مجلس القضاء األعلى؟

في اخلتام أوصي مجلس القضاء باالهتمام الفعلي بفكرة اإلدارة اإلستراتيجية، ودعم توجه

املنتديات القضائية، الهادف إلى البدء للتحضير ملؤمتر العدالة القضائية األول، من

أجل تشخيص معوقات جودة العدالة القضائية، وإيجاد رؤية واضحة لرسالة

القضاء، وحشد طاقات القضاة، ودعم كافة مكونات اجملتمع. لتحقيق احلماية أوال للمركز الدستوري للقضاء من خالل الدستور اجلديد

الذي يعد أهم مخرجات احلوار الوطني .وبدون البدء في االهتمام بهذه الفكرة من

قبل املعنيني، قبل انتهاء مؤمتر احلوار الوطني، سوف نكون نريد ما ال نريد ولن تتحقق الفوائد

واألهداف املرجوة من فكرة وجود محاكم متخصصة، في خدمة األهداف اإلستراتيجية

للسلطة القضائية، و تعزز رسالة القضاء ودوره في خدمة اإلصالح اإلداري واملالي

واالقتصادي وأهداف التنمية املستدامة، والتقدم احلضاري.

ــس الــقــضــاء واحملــكــمــة الــعــلــيــا ــل ــل بـــني مــنــصــي رئـــيـــس جم ــص ــف جنــحــنــا يف الحساسية أو متــلــمــل أو غــضــاضــة دون املـــواقـــع تــبــادل يف مــثــالــيــة صــــورة يف

ــل صــالحــيــات وزيـــر ــق ــى حتــقــيــق اســتــقــالل الــقــضــاء مـــن خــــالل ن ــل نــعــمــل عاألعـــلـــى ـــاء ـــض ـــق ال جمـــلـــس رئـــيـــس إىل الـــقـــضـــائـــي اإلشـــــــــراف يف الــــعــــدل وتطويره القضاء لتحسني وقانونية تشريعية بتعديالت يطالبون املشاركون

ــــــــاد الـــــقـــــضـــــائـــــي ــــــــه ــــــــت ــــــد االج ــــــي ــــــوح ــــــى ضــــــــــــــــــرورة ت ــــــل أكــــــــــــــــــدوا عــــــــة ومـــــــوحـــــــدة ــــــــح ــــــــادئ قـــــضـــــائـــــيـــــة واض ــــــــب ـــــــــــــدور م ــــــــن خـــــــــــالل ص م

ـــة يف ـــذي ـــي ـــف ـــن ـــت ــــه ال ــــت ــــح ـــــون الـــــتـــــدويـــــر الــــوظــــيــــفــــي والئ ـــــان تـــفـــعـــيـــل قــــددة ــــم لـــيـــكـــون الـــتـــعـــيـــني يف املـــنـــاصـــب وفــــقــــا ملـــعـــايـــري حم ــــاك مجـــيـــع احمل

ــدم ــل ع ــث ــالت تـــؤثـــر بـــالـــزاهـــة واحلــــيــــاد م ــك ــش هـــنـــاك مــــراءات، وقـــصـــور رقـــابـــة احملــكــمــة الــعــلــيــا. ــــاإلج ـــزام ب ـــت االل

البنية ــب ــان الــنــجــاح يف ج مـــن الــكــثــري ــاري ــج ــت ال الــقــضــاء حــقــق العادل. القضاء مرحلة إىل نصل مل ذلك من وبالرغم التحتية،

تطبيق، فن وإمنا نظريات أو علما ليس القضائي التنفيذ القضائي. للتنفيذ فعالة إدارة على التنفيذ جناح ويعتمد

ــام الــفــعــلــي بفكرة ــم ــت ــى االه ــل أوصـــي جمــلــس الــقــضــاء األعالــقــضــائــيــة. املــنــتــديــات ودعـــــم ــة ــي ــج ــي ــرات ــت االس اإلدارة

التقاه/ مطهر شرف الدينإن وجود فكرة حماكم متخصصة، تعد ضرورة لالرتقاء برسالة

القضاء،يف تقدمي جودة عالية يف خدمة العدالة القضائية. إضافة إىل املسامهة الفاعلة يف محاية فاعلية النظام القانوين للتنمية

االقتصادية والعدالة. وحتقيق أهداف التنمية املستدامة. وأمهية فكرة هذه احملاكم تكاد تكون مستقرة وراسخة يف إطار كثري من النظم

القضائية احلديثة، وألمهيتها أخذ هبا الواقع القضائي اليمين. وأصبح القضاء املتخصص، يف بلدنا ال يتكون من القضاء التجاري، وإمنا من

احملاكم اإلدارية، واألحداث، واملرور، والضرائب، واجلزائية املتخصصة، والصحافة، واألموال العامة، حول القضاء املتخصص عموما والقضاء

التجاري خصوصا، القضائية سلطت الضوء والتقت القاضي الدكتور/ هيكل أمحد عثمان ـ مساعد رئيس هيئة التفتيش القضائي ـ لشئون

احملاكم املتخصصة فإىل حصيلة اللقاء:

أكد على أمهية عقد لقاءات تشاورية مماثلة يف عواصم احملافظات

وزير العدل: قيادة السلطة القضائية متتلك اإلرادة القوية والرؤية الواضحة لتطوير القضاء وحتقيق استقالله

Page 6: الصحيفة القضائية العدد 138

اا)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(كتابات0ا

وعي قضائي

أخي املواطن:حرصا من وزارة العدل بأن يكون حترير

وتوثيق محرراتك وفقا للشرع والقانون وبسهولة ويسر فقد مت نشر أسماء وصور املرخص لهم مبزاولة مهنة األمني ونطاق

اختصاصهم املكاني على موقع www.moj-yemen.net/omana.asp

أو التواصل على هاتف رقم )252151(.

احلبس االحتياطي

بحسب الفصل السابع الباب الثالث من قانون اإلجراءات اجلزائية أن احلبس

االحتياطي هو من أوامر التحقيق التي تستهدف تأمني األدلة سواء من العبث بها أو

طمسها إذا ما بقي املتهم حرا، أو جتنبا لتأثيره على شهود الواقعة أو ضمانا لعدم

هروبه من تنفيذ احلكم الذي سيصدر عليه بالنظر إلى كفاية األدلة ضده، ويكون احلبس في اجلرائم املعاقب عليها باحلبس ملدة تزيد على ستة أشهر أو لم يكن للمتهم محل إقامة

معروفا باجلمهورية اليمنية متى كانت اجلرمية معاقبا عليها باحلبس، وأن يكون

املتهم قد جتاوز اخلامسة عشرة من عمره أو تعذر عدم حتديد هوية املتهم، ويجوز احلبس

االحتياطي في اجلرائم التي تقع بواسطة الصحف إذا كانت من اجلرائم التي تتضمن طعنا في األعراض أو حتريضا على إفساد

األخالق، ويجب أن يكون أمر احلبس الصادر من النيابة العامة مكتوبا ومذيال

بتوقيع عضو النيابة اخملتص وبصمة خامت شعار اجلمهورية وأن يشتمل على البيانات

التالية:1- اسم احملبوس ثالثيا.

2- محل إقامته.3- رقم القضية احملبوس فيها.

4- اجلرمية املسندة إليه ومادة القانون.5- مصدر األمر وصفته.

6- مدة احلبس االحتياطي وتاريخ عرض املتهم على السلطة اآلمرة باحلبس للبت في

أمره.

طلب وثائق ملف أي قضية أو االطالع عليها من حق اخلصوم ووكالئهم بحسب املادة )64( من

قانون املرافعات والتنفيذ املدني، فلهم االطالع على كافة محتويات ملف القضية واحلصول على صورة منها عدا الوثائق املتعلقة بالتركات املقدمة

من اخلصم، فللقاضي اخملتص إذا رأى مصلحة للعدالة أن يأذن خطيا بتصويرها وهذا الطلب )وثائق ملف القضية أو االطالع عليها( يتطلب

عدة شروط يقوم بها اخلصوم أو وكالؤهم منها:تقدمي طلب موقع عليه من أحد اخلصوم أو

وكيله يشتمل على أسماء أطراف اخلصومة وبيانات الدعوى واسم احملكمة والقاضي ونوع

املستند وتاريخ اجللسة التي قدم بها مع أخذ إذن خاص من القاضي اخملتص بشأن الوثائق املتعلقة

بالتركات والوثائق املطلوبة هي أصل الطلب وبطاقة إثبات شخصية مقدم الطلب )شخصية، عائلية، عسكرية، جواز سفر( سارية املفعول أو

وكالة معتمدة من جهة رسمية إذا قدم الطلب بواسطة وكيل.

املعنى: الذمة وصف شرعي يعبر به اإلنسان أصال ملا له وما عليه من احلقوق، واألصل: هو عدم انشغال ذمة اإلنسان بحق اآلخرين من احلقوق املدنية واحلقوق اجلزائية، فاملتهم

بريء حتى تثبت إدانته، ومع الشك يرجح جانب البراءة, ولو حصل خطأ فإن اخلطأ في البراءة خير من اخلطأ في إدانة بريء، وهذه القاعدة داخلة حتت القاعدة الكبرى )اليقني

ال يزول بالشك(، فإن األصل بقاء ما كان على ما كان حتى يثبت خالفه.

قاعدة فقهية

األصل براءة الذمة

احملكمة االبتدائية

هي احملاكم املتواجدة في كل مديرية من مديريات محافظات اجلمهورية

املعنية بالفصل في الدعاوى واخلصومات بأنواعها اخملتلفة )مدنية ـ شخصية ـ جزائية( وهي تقوم باستقبال

الدعاوى وقيدها وطلب اخلصوم للرد عليها ثم حتديد جلسات لنظر الدعوى

أو الرد عليها، وسماع أدلة املدعي ودفوع املدعى عليه، حتى يتقرر حجز

القضية للحكم، ورئيس احملكمة االبتدائية هو صاحب الوالية العامة في

نظر الدعاوى واخلصومات بأنواعها اخملتلفة إال إذا كانت احملكمة واقعة في

منطقة ذات كثافة سكانية عالية، فإنه يخصص قاض لنظر القضايا اجلزائية وآخر لقضايا األحوال الشخصية، وما

يصدر عن احملكمة يسمى حكما ابتدائيا.

لالطالع على ملف القضية

اإلخوة القراء األعزاء ننتظر آراءكم ومشاركاتكم لرفع مستوى الوعي القضائي والقانوين على هاتف 224997

أجرة احملامي مبا تقدره احملكمةلوحظ أن احملاكم حتكم

باألتعاب واخملاسير بخمسة ماليني والبعض مائة ألف دوالر

والبعض )150.000( ريال والبعض )20.000( ريال

والبعض )50.000( ريال، وهكذا بدون ضوابط، وهي

أحكام في عديد منها ال تتفق وال تتناسب مع حجم القضايا

واجلهد املبذول في سير

اإلجراءات والرسوم وأتعاب احملاماة مما يتطلب وضع

ضوابط لتحديد هذه اخملاسير واألتعاب مبا يتفق ونص املادة

)257( من قانون املرافعات.

حضارة األمم وتقدمها تقاس مبدى وعي أفرادها بالقوانني اللصيقة حبياهتم

وترمجة ذلك إىل سلوكيات يومية حتصنهم من الوقوع يف منازعات تسرق

منهم جهودهم ووقتهم وأمواهلم.

إعداد/ خالد حممد الدبيس[email protected] :هاتف: 777117899 - بريد إليكتروين

شكوى وردال يكاد يخلو امللف الصحافي الراصد للتناوالت اإلعالمية من شكاوى

ومناشدات تتعلق بأعمال القضاء وهي الشكاوى واملناشدات التي يتم إحالتها للجهات اخملتصة )هيئة التفتيش القضائي( لدراستها.

عديد من الشكاوى التي تنشر بالصحافة فيما يتعلق بأعمال القضاة يكون فيها جهالة بالشروط التي يجب أن تتوافر فيها ما يدفع بالهيئة إلى إرشاد الشاكي باآلتي:

نود اإلحاطة بأن هيئة التفتيش القضائي اطلعت على الشكوى ورأت إرشاد الشاكي باآلتي:

أ - إن هيئة التفتيش القضائي هي اجلهة اخملتصة بتلقي الشكاوى التي تقدم ضد القضاة ويجب أن تتوفر في الشكوى الشروط املذكورة في املادة )35( من الئحة الهيئة

ومنها:1- أن تقدم الشكوى من صاحب الشأن أو ممن يوكله بذلك صراحة وأن تكون

مذيلة باسمه الكامل وتوقيعه أو توقيع موكله.2- أن تتضمن ذكر رقم القضية محل الشكوى وأسماء أطرافها.

3- أن يكون موضوعها محددا بوقائع محددة ومفصلة.4- أال تشتمل أي ألفاظ أو عبارات جارحة متس شخص القاضي أو سمعته.

5- أال تنص على تصرف أو إجراء يجوز الطعن فيه.6- أن يرفق بها ما أمكن من املستندات املؤكدة لصحتها.

ب - أن على الشاكي احلضور إلى الهيئة وتقدمي شكوى مستوفية لتلك الشروط وستعمل الهيئة على فحصها وبحثها ميدانيا إذا لزم األمر واتخاذ ما يلزم قانونا

بشأنها.

القدسي: جيب تقوية الروابط بني النيابة واجملتمع كوهنا املسئولة عن محاية حقوقه

هــل ميــكــن أن تعطينا نبذة مختصرة عن محكمة استئناف

محافظة إب؟إن النطاق اجلغرافي

الختصاص نيابة استئناف م/ إب والنيابات االبتدائية التابعة

لها متسع ومترامي األطراف طوال وعرضا، شماال وجنوبا، شرقا وغربا ومتباعد، بحيث وصل مداه إلى حدود أطراف

خمس محافظات هي )الضالع، البيضاء، ذمار، احلديدة، تعز(،

ويبلغ عدد مديرياتها )20( مديرية ومن احملافظات ذات الكثافة السكانية العالية، أما

عن طبيعة عمل النيابة فهو التقيد وااللتزام بقانون إنشائها

وكافة القوانني التي تضمنت تنظيم عمل النيابة كقانوني

اإلجراءات اجلزائية والعقوبات، باإلضافة إلى كافة القوانني

واللوائح املنظمة والتي منحت جهاز النيابة صالحيات في

اتخاذ اإلجراءات الهادفة إلى حماية حقوق اإلنسان، وكذا

التقيد بتعليمات النائب العام باعتبارها قواعد واجبة االتباع،

وكل ما يصدر عن السلطة القضائية، ألنها املمثل الشرعي والوحيد وخصم محايد يسعى

إلرساء قواعد احلماية الشاملة لكافة احلقوق.

كم عــدد النيابات االبتدائية الواقعة في نطاق اختصاص

نيابة استئناف م/ إب؟يبلغ عدد النيابات االبتدائية

)17( نيابة مبا فيها نيابة االستئناف، وهذا العدد يشمل النيابات النوعية أيضا وإن كان هذا العدد ال يتناسب مع عدد املديريات التي تتبع احملافظة والبالغة )20( مديرية، كما أن

هناك مديريات ضم نطاق اختصاصها إلى مديريات

أخرى.

هــل تعطوننا فكرة عــن عدد ــى نيابة القضايا الــــواردة إلاالستئناف خالل عام 2012م

وما مت التصرف به؟إن الوتيرة العالية ملعدل

الوارد القضائي مرتفع وبصورة مستمرة وتختلف من عام آلخر

بزيادة كبيرة وللوقوف على معرفة العدد يتوجب علينا أن

نقف لنستعرض معكم إحصائية عام 2012م وهي على النحو

التالي:بلغ عدد القضايا اجلسيمة

)803( قضايا، واملستأنفة )306( قضايا، واستطالع رأي

)81(، والفحص )24(، بنسبة إجناز بلغت )%100(.

وكم عدد القضايا التي وردت على النيابة االبتدائية وما مت

التصرف به؟أما عن إجمالي عدد القضايا

التي وردت إلى النيابات االبتدائية كل على حدة

فاملالحظ أن ورود القضايا إلى النيابات االبتدائية يختلف من

نيابة إلى أخرى، ومن عام آلخر، ولعل أعلى النيابات

ارتفاعا في معدل الورود هي نيابة الغرب كونها تضم مناطق

اختصاص متسعة مكانيا ومزدحمة سكانيا، وبالعودة إلى

إحصائية عام 2012م يتحدد عدد القضايا إجماال بحسب

الترتيب املوضح أدناه، حيث بلغ عدد القضايا الواردة إلى جميع

النيابات )3693( قضية، وبحسب التفصيل اآلتي:

حيث بلغ إجمالي القضايا الواردة حملكمة الغرب )829(

قضية، ومحكمة الشرق )467( قضية، ومحكمة ذي السفال )383( قضية، ومحكمة يرمي

)376( قضية، ومحكمة اخملالفات )279( قضية،

ومحكمة بعدان )195( قضية، ومحكمة اخملادر )187( قضية، ومحكمة العدين )185( قضية،

ومحكمة السياني )178( قضية، ومحكمة السدة )174(

قضية، ومحكمة جبله )173( قضية، ومحكمة السبرة )137( قضية، ومحكمة حبيش )103( قضايا، ومحكمة األحداث )27(

قضية.

سمعنا أن هناك عــددا كبيرا من السجناء على ذمة النيابات االبتدائية )حتقيق ـ محاكم ابتدائية ـ محاكم استئنافية ـ عليا ـ تنفيذ(، هــل تعطوننا

خالصة حول ذلك؟إن عدد السجناء املودعني

السجن املركزي على ذمة النيابات االبتدائية مبراحلها اخلمس يتطلب الرجوع إلى

إحصائية عام 2012م وبحسب التوصيف السابق على النحو

التالي:عدد السجناء رهن التحقيق

إجماال )181( سجينا.عدد السجناء رهن احملاكمة

االبتدائية إجماال )653( سجينا.

عدد السجناء رهن احملاكم االستئنافية إجماال )252(

سجينا.عدد السجناء رهن احملكمة

العليا إجماال )137( سجينا.عدد السجناء رهن التنفيذ )91( + )151( حقوق خاصة.

عدد السجناء على ذمة النيابة اجلزائية )21( سجينا.

باإلضافة إلى عدد املودعني في دار الرعاية على ذمة نيابة األحداث إجماال )9( أحداث.

ما هي مهمة النيابة في اإلشراف على أماكن التوقيف في أقسام

الشرطة؟إن هذه املهمة مستمرة وال

تتوقف كون اإلشراف من صميم اختصاص النيابة بحكم القانون

الذي منحها هذا احلق وجعله منوطا بها دون غيرها،

والتوجيهات والتوصيات بهذا اخلصوص يباشرها رئيس

النيابة ووكالء وأعضاء النيابات كل في نطاق اختصاصه، وهذا

اإلشراف الدوري والدائم يباشر على كافة أماكن التوقيف

سواء كانت تلك األقسام في مركز احملافظة أو املديريات.

وكيف تقيمون عالقة النيابة بأجهزة الضبط القضائي؟

هي عالقة منسجمة مع روح القانون كون املصلحة احملمية

واحدة وتهم اجلميع بال استثناء وإن حدث ما يؤثر على ذلك

االنسجام ميكن تداركه ومعاجلته سريعا بأي وسيلة من

الوسائل املتاحة واملشروعة.

برأيكم ما هي املعاجلات؟من وجهة نظري أهم

املعاجلات هي:التوعية اجلماعية بفرضية

التقيد وااللتزام بكافة القوانني واللوائح املنظمة لهذا العمل.

تنفيذ الدورات املستمرة التي من شأنها أن تعرف املنتمي

لهذين اجلهازين بكل ما

يستجد.تطوير وتفعيل وسائل الوقاية

األمنية التي حتمي اجملتمع ومتنع وقوع اجلرمية قبل ارتكابها وتخفف من آثار

ارتكاب اجلرائم، وتفعيل وسائل الرقابة على املتهمني الفارين

من وجه العدالة لتسهيل إمكانية القبض عليهم

وتقدميهم أمام العدالة لنيل جزائهم الرادع والعادل نتيجة اقترافهم لألفعال اإلجرامية.

وماذا عن عالقة النيابة باحملاكم؟إن عالقة النيابة باحملاكم

عالقة ترابطية ووثيقة وال تقبل التجزئة مطلقا، وتلك العالقة

ترتكز على أساس تطبيق قواعد الشرع والقانون حلماية اجملتمع وحتقيق املصلحة التي

حرص عليها املشرع ونظمها في قواعد قانونية.

نتمنى أن تعطوا القارئ فكرة عن دور النيابة العامة في حماية

حقوق اإلنسان؟إن املشرع عندما شرع جهاز

النيابة ونظم اختصاصها في قواعد قانونية كان الهدف منها هو حماية كافة حقوق اإلنسان

الفردية واجلماعية العامة واخلاصة املادية واملعنوية وفقا

لشرع الله الذي تكفل بحماية الكليات اخلمس )األموال واألعراض والدين والعقل

والنفس( وقد امتد هذا االهتمام إلى حدث تشكيل

نيابات نوعية مثل نيابة األحداث مراعاة حلقوق

األحداث وحمايتها، ومبا ال يتعارض مع كافة النصوص

االقليمية والدولية بهذا اخلصوص.

مــا هــي معايير التعامل مع الشكاوى والطلبات املقدمة

إليكم من ذوي الشأن؟هذا املعيار يخضع لنصوص القواعد القانونية الذي نظمه

املشرع احلكيم، كما أن الواجب في حماية حق اإلنسان يفرض علينا عند االلتجاء إلينا انتهاج حمايته بكافة الوسائل املمكنة.

ما هي أبرز املشاكل والعوائق التي تواجه عمل النيابة وكيفية

معاجلتها؟في اعتقادي هناك عدة

عوامل منها:قلة وعدم كفاية العدد املعتمد

لكل نيابة من الكادر القضائي.وقلة وعدم كفاية العدد

املعتمد لكل نيابة من الكادر اإلداري.

وتعدد مراكز انعقاد جلسات احملاكم وتباعد مقراتها.وتباعد مناطق نطاق

االختصاص في بعض النيابات أو معظمها عن بعضها البعض.

وعدم وجود آلية موحدة للقبض على املتهمني الفارين من وجه العدالة مما يتسبب

ذلك في تأخير التصرف في القضايا.

وعدم توفر مقرات دائمة مملوكة للنيابة يستغنى بها عن

اإليجار.وقلة االعتمادات املالية

ونفقات تشغيل النيابات.إضافة إلى افتقار اآللية التي تسرع من وتيرة حتريك امللفات

املعروضة لدى احملاكم وتؤدي إلى تأخير الفصل فيها وإطالة

أمد التقاضي، وعالج تلك املعوقات واملشاكل يكمن في توحيد جهود كافة األجهزة

املعنية ووضع االستراتيجية الكفيلة بإزالة تلك العوائق

والتخلص منها باملعاجلة الصحيحة والفاعلة.

وماذا عن تعامل قيادة النيابة مع متطلبات العمل؟

حقيقة القول أن تعامل قيادة النيابة مع متطلبات العمل

تنطلق من حرص النيابة على تسهيل كافة اإلجراءات ليتسنى

للجميع مباشرتها سواء داخل النيابة أو خارجها مبا يضمن

حتقيق املصلحة العامة ويكون كفيال بتأدية العمل استجابة لتلك املتطلبات نهجا وسلوكا.

مــا هــي اخلــطــط املستقبلية لتفعيل عمل النيابة خصوصا بعد تلبية املطالب املادية واملعنوية

للعاملني فيها؟هناك خطط مستقبلية

تخضع ملعايير علمية وواقعية مرتبطة بالتأهيل والتدريب

لتحسني مستوى األداء.فالقيام بأداء املهمة املوكلة

إلى رجال النيابة على أكمل وجه.

وتقوية الروابط بني النيابة واجملتمع كونها املسئولة عن

حماية حقوق اجملتمع والفرد املادية واملعنوية.

إضافة إلى التخلص مما يعده امللتجئ إلى النيابة عيبا يالزم اإلجراءات املتخذة من

قبل النيابة.

هل أنتم راضون عن أداء النيابة العامة؟

إننا بحق نبذل كل ما في وسعنا من جهود ونؤدي واجبنا

على أكمل وجه، وما دمنا قائمني بهذا الواجب فإن

اإلنسان ال يالم على أي تقصير انطالقا من القاعدة من يعمل يخطئ ومن ال يعمل ال يخطئ

حتى وإن وجد هذا اخلطأ فهو مبرر وال نتحمل نتائجه النتفاء نية تعمده وخروجه عن اإلرادة،

ومن هذا املنطلق فإن االلتزام مبا يفرضه علينا ديننا احلنيف

وموقعنا الذي يوجهنا نحو هدف واحد وهو ابتغاء رضوان

الله في املقام األول ومن يكن دافعه وحافزه هذا فإنه جدير

بتحمل املسؤولية امللقاة على عاتقه وحتقيق املصلحة العامة،

لذلك نؤكد لكم رضاءنا التام عن أداء النيابة.

وصل إب م/ استئناف نيابة اختصاص مداه إىل حدود أطراف مخس حمافظات

اإلشـــــــــــــــــــــــراف عـــــــلـــــــى الــــــســــــجــــــون ودائــــــــــــم دوري ـــــل ـــــك ـــــش ب يــــــتــــــم

عــــالقــــة الـــنـــيـــابـــة بـــاحملـــاكـــم عــالقــة التجزئة تقبل وال ووثيقة ترابطية

نعاين من عدم وجود آلية موحدة للقبض العدالة وجه من الفارين املتهمني على من يعمل خيطئ ومن ال يعمل ال خيطئ

ـــة ـــم ـــي ـــس ـــــــا الـــــقـــــضـــــايـــــا اجل ـــــــزن أجن%100 ـــة ـــب ـــس ـــن ب االســـــتـــــئـــــنـــــاف يف

حاوره: جنيب أمري

حمافظة إب إحدى أكرب احملافظات كثافة سكانية يف اليمن، وبالتايل فإن النشاط السكاين للمحافظة يؤثر على

العمل القضائي، وألمهية ذلك أجرت القضائية مقابلة مع رئيس نيابة استئناف إب القاضي عبدالرمحن القدسي حول خمتلف القضايا اليت تعرض على النيابة وضمن اختصاصها،

فإىل احلوار:

Page 7: الصحيفة القضائية العدد 138

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(لا

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(كتاباتاا كتابات

األحكام الواردة إىل احملكمة العليا للفترة من 1-2013/2/28م:الـرقــم

٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ:الموافق

المعلومات خاللمركز الواردة الطعن قضایامن :إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٠ من ٤ صفحة

األثوري محمد عبده عبدالجبارالعشاري الطبلة سعد عبداهللا محمد

العزیز وعبد الجحفلي علي علي عبدهالجحفلي حمود یحیى

مھذب یوسف سلیمان عبدالرحمنشارب حسن حسین محمد

الشرعبي أنعم أحمد عليراجح ابراھیم ناصر محمد إبراھیم

العامة والنیابةالجمال محمد علي شایف

وآخرین عبداهللا عبدالقادر محمدعباد عبدربھ موسى أحمد

إلیھ ومن الحرازي حسین مثنى أحمدبقاش علي أحمد أحمد

القاضي أحمد قاسم مسعدوآخر العقري علي قاسم أملعسجھ ناصر محمد محسن

أحمدجعفر ناصر عبداهللاالنھام محسن قاسم فاطمھ

ناجي أحمد غالبوآخر الفقیھ حسن محمد علي فضل

الضلیعي أحمد محمد حسینمقبل محمد علي ورثة

طواف مقبل یحیى علي ماجد

العسكریة النیابة

األسد صالح علي عليالراشي زید مصلح عليحنینھ صالح أحمد مطھر

الزبیري یحیى علي حمود

الطاعن

األثوري ثابت سعید ورثةالعشاري الطبلة سعد عبداهللا علي

الحشیبري ھبھ علي علي

مھذب یحیى أحمد محمدسعد أحمد وصالح العامة النیابةالربصي خایع صغیر وعلي المقدشيقاسم خالد درویش إبراھیم وراجحي

حسان فاضلالشمیري سیف ھزاع محمد

الملحاني صالح محمد محسن محمد

الحیقي أحمد صالح أحمدوآخرین مقبل أحمد سعید عبدالكریم

الدباشي محسن صالح ھناءالحرازي مساعد محمد أحمد

وآخرین روبان سعید صالح عليوآخر القاضي أحمد مثنى محمد

محمد مسعد أحمد عسكرالطلبھ ناصر علي أحالمجعفر ناصر محمد أحمدالنھام محسن قاسم قبول

عبادي مقبل وصالح العامة النیابةھادي علي وخالد العامة النیابة

العامة والنیابة البسارة حسن أحمدالھادي عبداهللا محمد عبداهللا

العامة النیابة

المنصوري محمد حمید محمد

منصر ناجي حمود أحمدالبراشي علي یحیى سعد

علي وسمیر سلیمان صالح فتح عبداهللاالصالھم علي

وآ السنحاني أحمد خرین’محمد

٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٦

٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٦

٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٦

٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/١٦

٢٠١٣/٠٢/٢٦

٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/٠٥

٢٠١٣/٠٢/٠٥

ضده الورودالمطعون تاریخ

الحدیدةالحدیدةالحدیدة

الحدیدةالحدیدة

الحدیدةالحدیدة

الضالعالضالعالضالعالضالعالضالعالضالعالضالعالضالعالضالعالضالعالضالعالضالعالضالعالضالع

اإلستئنافیة المحكمةالعسكریة

اإلستئنافیة المحكمةالعسكریةالمحویتالمحویتالمحویت

المحویت

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات خاللمركز الواردة الطعن قضایا

من :إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٠ من ٧ صفحة

التاج علي أحمد فرحان

األھدل دحان عبداهللا ناجيالشرعبي خالد قائد عبداهللا

شیالن حسن محمدمحمد علي سعید عماد

المخالفي ھزاع أحمد محمدراشد عبداهللا علي سلمى

إبراھیم محمد عبدالكریم أحمد ورثةالمغربي

حیدر عبده مھیوب محمدالحاشدي خالد علي

حمید أحمد محمد أحمدإبراھیم وعلي حدید محمد أحمد علي

حشیبري محمدالغماج ملھي محمد صالح

العامة النائبسعید أبناء وجمعان وھادي یسلم

سالم عبید وفریده الدباء عوضسلمان خمیس سعید جمعان

وآخرین زقر بن عمر أحمد ورثةالجعیدي الطویل محمد علي

الھیئة ومكتب العمودي عبود أحمدلألراضي العامة

حبشي بن حمودي عامر أحمدوآخرین

وآخرین حلشھل قبائل أفرادسعد وأحمد جتمي جمعان عبداهللا أحمد

مباركقھمان عبود یسلم خمیس

الھیئة ومكتب باجبران سالم محسنوالمساحة لألراضي العامة

الحاج علي بن فرج عبدالكریم

باعباد عبود عوض أحمد

الطاعن

وورثة الحربي عثمان محمد أحمدفارع مسعد عبدالوھاب

الجندي محمد عبدهدائل أحمدمحمود

شیالن عبداهللا سعیدالطبي الخیر مستوصف

الحطامي سعید قائد سالم محمدسعید محمد محمد

المغربي إبراھیم محمد عبدالكریم محمد

الحبشي سیف علي عليالحاشدي علي خالد مصلح

وأخوانھ حمید أحمد محمد عبداهللاحدید محمد أحمد وعلي العامة النیابة

إلیھ ومنالغماج ملھي علي ناصر محمد

بامؤمن عبداهللا أحمد عليوآخرین العفاري ضویر عمر عمر فرج

وآخر السیود سعید محفوظ محمدوآخر رعیده با سعید عبداهللا

م والتعلیم التربیة حضرموت/ مكتبباخریصة سلیمان عبید ورثة

آخرین و كبرھي قاسم عیسى

دیعالي عبداهللا سلیمانأحمد مبارك آمنة

مبارك أبناء وخمیس وسعد سعديوآخرین قھمان

بوسعید عمر أحمد خالد

باشبیل محمد وعمر العامة النیابةبارشید

عمر محیمود وعلي العامة النیابة

٢٠١٣/٠٢/١٣

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٦

٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٦

٢٠١٣/٠٢/٠٦٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١

٢٠١٣/٠٢/١١

٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١

٢٠١٣/٠٢/١١

٢٠١٣/٠٢/١١

٢٠١٣/٠٢/١١

٢٠١٣/٠٢/١١

ضده الورودالمطعون تاریخ

تعز

تعزتعزتعزتعزتعزتعزتعز

تعزتعزحجةحجة

حجةحضرموتحضرموت

حضرموتحضرموتحضرموتحضرموت

حضرموت

حضرموتحضرموت

حضرموت

حضرموت

حضرموت

حضرموت

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات خاللمركز الواردة الطعن قضایا

من :إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٠ من ٢ صفحة

للتمویل الیمني االسالمي البنكواالستثمار

الصریمي حمید عبداهللا ورثةالمخالفي دبوان فرحان نبیل ورثة

معوضھ حسن سعید عبدالعزیزرسام أحمد أحمد

الجبري أحمد مھديالسید أحمد سمیره

منیب محمد ھاشم ورثة

الشمیري قاسم أحمد حمودالحارثي صالح مرزوق عبدالحمید

مقبول عیسى مجاھدوعبدالخالق الكلیبي سعد عبده صالح

الكمیم صالح عليصعصعة أحمد علي أحمدالكینعي صالح ناجي ورثة

واالستفتاء لالنتخابات العلیا اللجنةالدین تاج شوعي یحیى

الحماني صالح أحمد وعلي صالحدبوان عبدالغني محمد سیف

الدبعي محمود أحمد نبیلالیمنیة االقتصادیة المؤسسة

مجور محمد علي الوزراء رئیسراصع عبدلكریم الصحة ووزیر

المنیفي عبدالحق سعید

المحدودة للمرطبات الوطنیة الشركةیسلم وناصر الشقاع سالم محمد مھدي

الشقاع سالم محمدطاھر عبدالرحمن علي

ووالده مساعد أحسن محمد یحیىالعبیدي یحیى محمد أشرف

المنصابي علي محمد حسین ورثة

الطاعن

النابلسي نمر نعیم إبراھیم

السیقل صالح عليوآخر الجرادي عبده محمد ماجد

الزوري صالح حسین محمدجاراهللا شایف محمد ورثة

قاطن عبداهللا وعلي العامة النیابةالعمري حسن عبده عبلھ

علي علي ومحمد شرھان علي عبداهللاعبده

الوصابي حسن محمدالكمیم یحیى عبداهللا محمد

مقبول عیسى دحانوآخرین دوید صالح عبداهللا عبدالصمد

الفقیھ ناصر علي عليوآخر الكینعي مصلح صالح ناجي أحمد

المغلس عبدالولي عبدالحبیبالیمني محمد علي

الحماني صالح علي بكیلالعقده عبدالرحیم أحمد فایز

القاضي عباس صدامالحذیفي قاسم محمد أحمد

عون محمد أحمد أروى

وعقارات أراضي ومصلحة العامة النیابةاالریاني محمد أحمد وورثة الدولة

العامة النیابةالشقاع سالم محمد صالح ورثة

ووزارة للتجارة الیمن عرین مؤسسةوالصناعة التجارة

الظرافي عبداهللا محمد حسینعنقاد محمد وحید وئام

الحثیلي حسین محمد أحمد

٢٠١٣/٠٢/٠٥

٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/٠٦٢٠١٣/٠٢/٠٦٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١

٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣

ضده الورودالمطعون تاریخ

األمانة

األمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانة

األمانةاألمانةاألمانةاألمانة

األمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانة

األمانة

األمانةاألمانة

األمانة

األمانةاألمانةاألمانة

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات خاللمركز الواردة الطعن قضایا

من :إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

صفحة 1 من 10

الشایف محمد حزام عليشرف عبدالرحمن محمد عبدالملك

الدینبدر وورثة فاضل أحمد محمد فیصل

فاضل محمدونجیب السبوع ھادي مھدي حمدي

عبیھ أحمد ناصرومحمد الحدي حمود محسن منصور

مرشد محمد غانمالتام محمد عبده صدام ورثةاألدریسي حمود محمد صادق

إب جامعةالعامري محسن محمد محمدالحیافي علي عبده إبراھیم

ناجي محمد أحمد ھشاموالمساحة لألراضي العامة الھیئة

الحاشدي حمود وعبدالسالمالصباحي قاید أحمد عبدالسالم

الحمیدي مثنى علي منصور

الرفاعي عبدالرحمن أبوبكر عبدهالھتار القادر عبداهللا وأحمد

وآخرین مھدي قاسم عبده حمود

القوسي قاسم علي محمد نجیبقاسم سنان حسن عبداهللا

وسلطان طالب علي عبدالمجید عليطالب علي عبدالمجید

عباس حسن أنیس جھاد

القطوي علي أحمد یوسفوأخیھ المصري علي محمد أحمدالشیباني محمد أحمد عبدالفتاح

السفیاني أحمد غالب عزیزوأوالده السنیدار حسن عبداهللا شركة

العصیمي حمید ناصر حمید

الطاعن

الشایف محمد أحمد منیرةالحداد محمد عبده سمیره

محمد وفیصل فاضل محمد بدر ورثةفاضل عثمان أحمد

العامة والنیابة عبیھ أحمد ناصر نجیبوآخرین راجح أحمد فؤاد وورثة

علي وازع وعبدالرحیم العامة النیابةمحسن أحمد وھبده

الھجوة علي أحمد عبدالرحیمفارع عبداهللا مقبل

الجماعي ملھي بن ملھيالشرعبي قحطان محمد خالد

سلیم أحمد صالح حسنوولدھا علي صالح حسان نوال

فارع أحمد محمد

م األشغال ومكبت العامة إب/ النیابةسعید ومخلص علي عبده محمد یمن

وآخرین مثنى عبداهللاعامر أحمد محمد محمد

عوض خیریة مھدي قاسم عبده أمریةاسماعیل

الحاشدي علي عبداهللا أمیرةسنان حسن حمید

عبید ناجي حزام علي

المقاولین اتحاد وشركة العامة النیابةالعالمیة

العامة النیابةوأختھا المصري علي محمد أنیسھ

العلیي یحیى محمد حمودوآخر الھمداني أحمد علي عليحسن محمد الحاج بنت روضھ

راجح محسن أحمد عبداهللا

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣

٢٠١٣/٠٢/١٦

٢٠١٣/٠٢/١٦

٢٠١٣/٠٢/١٦

٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/١٦

٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٠٣

٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/٠٥

ضده الورودالمطعون تاریخ

إبإب

إب

إب

إب

إبإبإبإبإبإبإب

إبإب

إب

إب

إبإبإب

األمانة

األمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانة

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات خاللمركز الواردة الطعن قضایا

من :إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٠ من ٥ صفحة

الداعري سعد حمود أحمدشلمھ سعید عبداهللا

العامة النیابةالعامة النیابة

العدوف صالح علي عبده بشیرالعدوف غالب محمد وفاروق

الھتاري علي أحمد محمد

عاصم محمد محمد ھشامالثریا عبداهللا محمد صالح

والنیابة عوقان مھدي ھادي صالح

الھشمي عبداهللا أحمد صالح فھمانالذرحاني یحیى حسین حافظ

علي وغالب الھماسي محسن محسناألحلسي غالب

أبوفارع حمید عليبشیر عبده علي أحمدنعمان ھائل عبدالقادر

وأخیھ اآلنسي حسین ناصر عبدالكریمأحمد

األكحلي أحمد محمد جمیلناصر أحمد قائد عبداهللا

القدسي علي عبدالرب محمدالكباب أحمد محمود

قاسم مھیوب أحمدعبدالجبار عبدالفتاح مھیوب منصور

محمد سعید حامد أحمدعبده سیف یاسر

دحیدح با محمد أحمد عمرشریم ھزاع صالح محمد

أحمد سیف عبداهللا كمال دم أولیاء

الطاعن

إلیھ ومن الشاحذي یحیى عليالسلفھ أحمد علي وسنان العامة النیابة

وآخر دیان عبدربھ فضل ساميوآخرین العریقي سیف علي محمد

الغرباني محمد وعبدالكریم العامة النیابةالغرباني محمد عباس وورثة

عبد حسن أحمد ومحمد العامة النیابةاألبجر اهللا

العامة النیابةصالح عبده دم وأولیاء العامة النیابة

البریكي عبدالنبيحسین مطر وورثة العامة النیابة

الطبیزي خمیساالریاني محمد عبداهللا منیفالذرحاني صالح محمد بدیع

علي وطاھر النجار حیدر أحمد غالبالعامة والنیابة الجبل یحیى

أبوفارع حمید عبداهللامحمد محمد عبداهللا عبده

محمد عبدالرقیب محمد عليوقواق محمد أحمد زینب

الندین صالح محمد قائدوآخر عباس سعید أحمد عبداهللا

عبدالواسع سیف عبدالحكیماألوقاف ومكتب الحجیري عزیز علي

واإلرشادإبراھیم محمد عبده محمدطالب محمد صالح محمد

حسن محمد وشادي العامة النیابةالزغروري أحمد غالب قائد وسیم

قدح عبده أحمدحسن مھیوب محمد قائد

عبدالحمید سعید یحیى عبداهللا مالكمنصور شرف وصادق أمین وأخوه

٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/١٢

٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١

٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١

٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٢

ضده الورودالمطعون تاریخ

المحویتالمھرة

العـــام النــــائبالعـــام النــــائبالعـــام النــــائب

العـــام النــــائب

العـــام النــــائبالعـــام النــــائب

العـــام النــــائب

العـــام النــــائبالعـــام النــــائبالعـــام النــــائب

تعزتعزتعزتعز

تعزتعزتعزتعز

تعزتعزتعزتعزتعزتعزتعز

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات خاللمركز الواردة الطعن قضایا

من :إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٠ من ٨ صفحة

باقیس محسن سالم محمد

خضري محمد یحیى عمر

وآخر بادیبان سعید عمر سعیدالبحسني البوري عمر حسن

حبلیل عوض خمیس بكوالمساحة لألراضي العامة الھیئة

العمراني والتخطیطالبطاطي سلیم سلیمان عوض

وآخرین قیوس بن عبود عامر صالح

وحرین سعید محمد إبراھیموأخوانھ المطري علي أحمدالعنقزي محمد صالح ناصر

وآخرین العمیري عبداهللا محمد ورثةوآخر اإلریاني قاسم علي أحمد

إلیھ ومن شحمھ علي صالح محمدالحصماني محسن علي أحمد ناصر

إلیھ ومنھیاش یحیى سعد ناصر محمد

القمري أحمد علي ظبیھالشیخ آل عبدالرحمن بن ورثةعمر

باراسعیسى علي مزید سوادي أولیاءدم

المرواني

وآخر الفیصل محمد صغیر عليالسلفي حسین عبداهللا محسن العزي

وآخروآخر أبوالرجال ناجي نعماناالمكرمي حیدر أحمد ورثة

الحضرمي جابر عبدالعزیز أحمد عليالنھمي االشدق محمد صالح

الطاعن

السعیديعبداهللا محسن وصفاء العامة النیابة

باقیسسعید أحمد وسامي العامة النیابة

العمودي باعثمانحسن بن حسن ھادي عبدالعزیز

سعید سویدان وسعید العامة النیابةالمسیلي

بلوعل عائض صالح ابني وجمال محمدربیحان عبید سعید

إلیھ ومن البطاطي سلیمان أحمدیسلم وعلي بالسد یسلم سعید ورثة

بالسد مباركعمرو بن صالح عامر

الشامي أحمد علي خالد ورثةالضیفي علي محمد عبداهللا

توتي أحمد سعدالبخراني أحمد أحمد جبرانوآخر عمر علي محمد أحمد

شملي مسعد صالح ومحمد العامة النیابةوآخرین

ھیاش یحیى سعد علي سعدالقمري علي أحمد

عبدالقادر عبدالولي بن علي محمد ورثة

علي ودرویش الھوز حسین أحمد أحمدوعلي الصندقة وأحمدأحمد قاسم علي

قاسم عليالجعفري عبداهللا أحمد كبیر محمد

السلفي حسن ناصر ورثة

السالمي قاسم علي عليالمكرمي حیدر محمد

الحضرمي عبدالعزیز أحمد غصونوشركاه مریط صالح اهللا ضیف

٢٠١٣/٠٢/١١

٢٠١٣/٠٢/١١

٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٨

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٥

٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٢

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٦

٢٠١٣/٠٢/٠٦٢٠١٣/٠٢/٠٦

٢٠١٣/٠٢/٠٦٢٠١٣/٠٢/٠٦٢٠١٣/٠٢/٠٦٢٠١٣/٠٢/١٩

ضده الورودالمطعون تاریخ

حضرموت

حضرموت

حضرموتحضرموت

حضرموتحضرموت

حضرموتحضرموت

حضرموتذمارذمارذمارذمارذمارذمار

ذمارذمارشبوة

صعدة

والجوف صنعاءوالجوف صنعاء

والجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاء

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات خاللمركز الواردة الطعن قضایا

من :إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٠ من ٣ صفحة

بشیر وولدیھ غراب صالح علي طاھرومحمد

الوصابي درین علي حسن ھالل

الرخامي علي أحمد أحمدالدریھم علي علي ھادي عفاف

حداد عبده ناصر عبداهللاعبدالعزیز محسن عبداهللا مطیع

یاسین مصلح أحمد فاطمھحاجب صالح علي حسین

وأخیھ الدیلمي عبدالوھاب سعد مھديأحمد

وأخوتھ عاطف محمد أحمد بشیروأحمد وعادل شایف

دحدوح مكي آسیاناشر عبدالمحمود عبدالباقي

الیمني التجاري البنكالزبیدي عبداهللا أحمد سیالن

الھاللي أحمد قاید عایشحمران سعد ورثةعلي

وعبداهللا قمھدي حسین علي صالحعبدالرب ومحمد قمھدي حسین محمد

قمھديوآخر غریفھ حسین حسن محمد

الحیمي علي عبداهللاوآخر دھني إبراھیم أحمد

وآخر فرنتي ھادي علي طاللالمنظري سعد بن سعد أحمد سالع

جنید یحیى إبراھیم أحمدمعروف حسن عبداهللا حسن

الصلوي طھ عبدالعزیز عبدالوھاب

عبدالشكور شیخ إقبال تحسین

الطاعن

وأخویھ عزالدین عبدالملك صفوانوعدنان رضوان

محمد سعد ومحمد العامة النیابةالوصابي

السلمي صالح محمد حمودوالنیابة الرماح مصلح حسین میاسھ

العامةجاراهللا نصر حمود أحمد

حسن عبداهللا وأحمد العامة النیابةعامر اهللا عبد ومحمد نجم صوان

الشرعبي أحمد أحمد منىجامع اهللا ضیف محمد محمد

طھ وأخوتھ شعالن أحمد أحمد محمدوالنیابة

وأخوتھ المطري أحمد محمد اهللا حفظویحیى ومحمد طھ

الحدیثة الیمنیة مدارسالجبل غالب خلیل

الحدي سیف عبدالحمیدالزبیدي أحمدعبداهللا جابر نافع

سالم أحمد عبداهللا جبرحمران علي محمد أحالمطلحة اهللا ضیف الخضر

زاكي أحمد عایشالسعیدي عبده ثابت ثابت

وآخر دھني یحیى عمر بلغیثفرنتي أحمد علي علیاء

المنظري مساوي محمد إبراھیمالمسعودي حسن محمد عبداهللامعروف حسن عبداهللا عیاش

وقائد الصلوي الحاج عبداهللا أحمدالصلوي الحاج عبداهللا

مردفي سالم یحیى سلیمان

٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٥

٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/٠٦٢٠١٣/٠٢/١١٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣

٢٠١٣/٠٢/١٦

ضده الورودالمطعون تاریخ

األمانة

األمانة

األمانةاألمانة

األمانةاألمانة

األمانةاألمانةاألمانة

األمانة

األمانةاألمانةاألمانةالبیضاءالبیضاءالبیضاءالبیضاء

الحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدة

الحدیدة

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات خاللمركز الواردة الطعن قضایا

من :إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٠ من ٦ صفحة

وعبداهللا المشرعي علي أحمد نشوانسنان علي محمد

شریان غالب محمد بجاش عادل

محمد أحمد عبدالسالم مشعلوأخیھ ھاشم سفیان محمد عبداهللا

مھیوبرزاقي قائد محمد جمیل

السامعي قاسم أحمد قائدالحرازي أحمد حسن فائزة

ناجي علي حسن محمدبھیشة أحمد علي محمد رشوان ورثة

علیم عوض محمد عبداهللا ومرادنعمان عبده أحمد عبدالقادر

الصبري عبداهللا صالح ناصر محمدأحمد عقالن غالب

صالح عبدالقادر أحمدأحمد وسلمى حسین محمد ثابت قائد

عليوآخر النقیب محمد ناجي علي

أوالد ومحمد وأنور عبدالملك فؤادسعید علي عليعبده علي سعدة

العطري جمیجم أحمد مقبلأحمد قائد فرحان ناجي قاسم

نعمان عبده محمد

األقروض حسن محمد ناجي عليالمنیفي عبدالولي أحمد عبداهللا

سیف عوض علي آمنةزید حامد رزاز

وأخوانھ غالب علي عباس

الطاعن

العامة والنیابة الشرمانيأحمد ونشوان سنان علي محمد عبداهللا

عليغالب محمد عبدالحمید فھد ورثة

العامة والنیابةقاسم عبداهللا ثابت عبدالباري

الصوفي طاھر سلطان عبدالعزیز

الزغروري إبراھیم مھیوب أحمدراجح عمر عبداهللا محمد

العامة النیابةناجي علي مرشد

وورثة علیم عوض محمد عبداهللا مرادبھیشة أحمد علي محمد رشوان

وأخیھ الرھیف أحمد علي سرحانحسان

العامة والنیابة صالح سعد رزق آمنةسمر وأختیھ صالح عبدالرقیب محفوظ

وابتھالوآخرین ثابت أحمد وفؤاد العامة النیابة

عبدالرحمن ومحمد العامة النیابةعبدالمغني

وآخر النقیب محمد عبدالكریم محمدید سع علي وصدام سعید على زھراء

فرحان وغالبعبده علي فیصل

العطري جمیجم زید عليأحمد قائد فرحان نصر ورثة

عبده وسعید نعمان عبده عبدالجبارنعمان

وآخرین محمد ناجي درھمعثمان اسماعیل حسن ورثة

شلیل محمد مقبل فاطمھحمید عوض ومحمد عوض قیس لؤي

قاسمإلیھ ومن محمد سعید حسن

٢٠١٣/٠٢/١٢

٢٠١٣/٠٢/١٢

٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٢

٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٢

٢٠١٣/٠٢/١٢

٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٢

٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٢

٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٣

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣

٢٠١٣/٠٢/١٣

ضده الورودالمطعون تاریخ

تعز

تعز

تعزتعز

تعزتعزتعزتعزتعز

تعز

تعزتعز

تعزتعز

تعزتعز

تعزتعزتعزتعز

تعزتعزتعزتعز

تعز

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات خاللمركز الواردة الطعن قضایا

من :إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٠ من ٩ صفحة

الجمرة محسن صالح سعید

المطري دمدم حسین محمد یحیى

وفرحان الحكمي صالح أحمد ناصرالحكمي صالح أحمد ناصر

رفیق أحمد عبداهللاعبداهللا وعلي ي الحبار عبداهللا محمد

الحباريوآخرین الماس أحمد مھدي محمد

القیني حسین قاسم حسینجعره ھادي حمید محمد

السنحاني عبده محمدإلیھ ومن الواشعي حسین محمد محمد

الحدیدیة للمنتجات الثورة مصنع

سلطان فیصل كمالطاھر عبدالقوي جلیلھ

الخالقي عمر علي عمرجیانج كینج السفینھ مالك

الشوافي طاھر عليمحمد عثمان الدین نور

العالمیة التقنیة المدینة شركة

للتجارة والكویت الیمن بنكعدن فرع واالستثمار

والمقاوالت للتجارة درجان مؤسسة

وورثة حمصان أحمد علي عبدالرحمنالحمیقاني أحمد موسى عبداهللا

البري النقل ومؤسسةالیوسفي أحمد اسماعیل محمد

بدران وأخیھ األشول صالح أحمد قائد

حمید عبداهللا علي عبدالكریمالقابلي ناصر حسین منصور

الطاعن

عزیز وقاید شایع علي محمد محمد نبیلالجمرة محسن

أحمد صالح وعبداهللا الفائق محمد محمدالفائق

وفتیني وفیصل العرافي عبده علي ورثةالعرافي عبده علي

السكني علي یحیى منصوروأوالده دبیس صالح سرحان

وآخرین زیدان علي صالح محمدالقیني محمد منصور

األدور قاید علي یحیىالسنحاني عبده وناجي وأحمد علي

إلیھ ومن الواشعي محمد أحمد حسینالمحدودة والتطویر للتجارة عدن شركة

وآخر سیف سیف وحمودالسنباني صالح مصلح أكرم

السامعي قائد محمد عبدالوھابالخالقي محمد عمر عليدحبیل صالح أحمد حسین

عبداهللا قاسم ورثةلقمان إبراھیم علي صالح ورثة

وصالح باشماخ محمد عبداهللا أحمد ورثةالمحمدي علي عمر

المالح سعد قائد محمد

الكود مجاري لمشروع األھلیة للجنةللتنمیة االجتماعي والصندوق

البري للنقل المحلیة المؤسسةحمصان علي وعبدالرحمن

حیدر حسین بكار ورثةالعامري سعد صالح وعبده العامة النیابة

العامري أحمد وبدريحمید حسن عبداهللا محمد

مفرح صالح وصالح العامة النیابة

٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٠٣

٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/١٦

٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/١٦

ضده الورودالمطعون تاریخ

والجوف صنعاء

والجوف صنعاء

والجوف صنعاء

والجوف صنعاءوالجوف صنعاء

والجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاء

عدن

عدنعدنعدنعدنعدنعدنعدن

عدن

عدن

عدن

عدنعمران

عمرانعمران

الجھة

تت9ة �ل 5ا

الدور التنظيمي والرقايب لرئيس احملكمة على موظفي احملاكم وعالقتهم بهفي يعـد األول واملسئول األعلى اإلداري الرئيس هو احملكمة رئيس

هذه في وهو وإداريـــني(، )قضاة موظفيها جميع على احملكمة احلالة يعد موظفا عاما يتبع وزارة العدل)1( ومجلس القضاء األعلى في إدارته احملكمة. واستقالل القاضي يتمثل في قضائه، أي أنه يخضع في حكمه للشرع والقانون، وليس ألي فرد أو أية جهة سلطة عليه في هذا الشأن، أما في غير ا يؤدي خدمة ذلك فهو ملزم باألنظمة والقوانني واللوائح باعتباره موظفا عاماجللسات حضوره مثل للناس والطمأنينة العدالة حتقيق هي جليلة عامة

والفصل في اخلصومات، وإال عد منكرا للعدالة.ولتحقيق العدالة البد من وجود عالقة تعاون بني القضاة والهيئات املساعدة

لها من أمناء السر وأقالم الكتاب ومعاوني التنفيذ وغيرهم.وألهمية هذه العالقة وضرورة حتديدها -حسبما رسمته القوانني واللوائح- لتعميق مفهوم اإلدارة القضائية ومعرفة والية القاضي اإلدارية في إدارة شؤون ضمن والـــواردة احملكمة، رئيس اختصاصات نعرض وموظفيها، احملكمة الالئحة التنظيمية للمحاكم مكتفني مبحاكم االستئناف، وبعض اختصاصات

رئيس احملكمة االبتدائية لألهمية ونبني ذلك على النحو التالي:

)رأال ل رئي�ل حمك9ة )المصتئنافالدور التنظيمي والرقابي لرئيس احملكمة :

واحملاكم االستئناف حملاكم التنظيمية الالئحة من )39( املــادة نصت االبتدائية - ضمن املبادئ واألحكام اخلتامية - على أن : »تطبق احملكمة في تنظيم أعمالها وإدارة نشاطها املبادئ واألساليب العلمية في اإلدارة والتنظيم، مهامها لتنفيذ وســنــويــة فصلية عمل ــرامــج وب خطط ــإعــداد ب تــقــوم كما وموافاة قانونا لها اخملولة واملهام الصالحيات ضــوء على واختصاصاتها ا مت التقارير عم العدل( بصورة منها، ورفع بالوزارة )وزارة اجلهات اخملتصة إجنازه وتنفيذه وما لم ينفذ وإيضاح الصعوبات واملعوقات التي تعترض تنفيذ

مهام وأعمال احملكمة واقتراح احللول املناسبة لتالفيها« .كما نصت املادة )40( من نفس الالئحة على أن: »يولي رئيس احملكمة أهمية واإلداري القضائي بشقيه احملكمة في أدائه وحتسني العمل بتطوير خاصة احملكمة إلــى املوكلة واألعــمــال للمهام اإلجنــاز وسرعة إجــراءاتــه وتبسيط والتطبيق ملبادئ التنظيم، وااللتزام بالقواعد القانونية التنظيمية واإلجرائية، وفقا والعقاب، الثواب مبدأ وتطبيق احملكمة، في املبدعة الكفاءات وحتفيز

للقوانني النافذة.ومما سبق ذكره يتضح أهمية الدور اإلداري التنظيمي واإلشرافي والرقابي يكون أن الذي يوحي بضرورة األمر إدارتها وموظفيها، لرئيس احملكمة على

رئيس احملكمة قياديا إداريا وفنيا أوال .هـذا، وتفريعا على ما سبق فقد نصت املادة )41( على أنه: »لغرض تنفيذ أحكام هذه الالئحة وعلى ضوء القوانني واللوائح النافذة يتولى رئيس محكمة

االستئناف ورؤساء الشعب النوعية املتخصصة ما يلي:العمل بتنظيم املتعلقة التنظيمية والتعليمات الالزمة القرارات 1- إصدار االبتدائية احملاكم وفي وأقسامها إداراتــهــا مبختلف احملكمة في وتطويره

التابعة لها، وفقا للقوانني واللوائح والقرارات النافذة.داخل والكتابي اإلداري العمل بتوزيع املتعلقة اإلدارية األوامر إصدار -2يناسب مبا كل فيها واألقسام اإلدارات مستوى على موظفيها بني احملكمة درجته الوظيفية ومؤهله وكفاءته وخبرته مع وجوب مراعاة الفقرة )3( من هذه املادة والشروط واإلجراءات القانونية املنصوص عليها في نظام شغل الوظائف أو في القوانني واللوائح األخرى النافذة وموافاة الوزارة بنسخ من تلك األوامر

اإلدارية.3- اقتراح التعيني أو النقل أو الندب فيما يتعلق مبديري اإلدارات ورؤساء باألسباب مشفوعا بــالــوزارة اخملتصة اجلهة إلــى املقترح ورفــع األقــســام،

العمل مصلحة تقتضيها التي واملبررات وكافة البيانات املتعلقة باملوظف ودرجته ن بها ومؤهله وكفاءته وخبرته وفقا املسكللشروط واإلجراءات القانونية املنصوص الوظائف شغل نظام قواعد في عليها النافذة األخـــرى والــلــوائــح والــقــوانــني الالزمة القانونية اإلجـــراءات التخاذ

وتنفيذ ما يصدر بشأن ذلك.4- إصدار قرارات النقل املتعلقة في والكتبة اإلداريــــني باملوظفني احملــاكــم االبــتــدائــيــة الــواقــعــة في ـــصـــاص احملــكــمــة ـــــــرة اخـــت دائـــاء احملاكم مــع رؤس بــالــتــشــاور على وبــنــاء املعنية االبتدائية عرض من مدير عام احملكمة يكفل مبا الشعبة مدير أو

العمل مــصــلــحــة حتــقــيــق املوظف حــالــة ومــراعــاة وظروفه ووفقا للقوانني واألنــظــمــة والــلــوائــح ، وإبــــالغ الـــــوزارة بــأي

قرار نقل أوال بأول .األعمال توزيع -5احملكمة موظفي بني

بناء الــواحــدة، االبتدائية على عرض رئيس احملكمة االبتدائية اخملتصة .

ــا دوري احملاكم رؤســاء »يقوم أن على منها )51( املــادة ونصت -6األعمال سير من سالمة للتأكد احملكمة على سجالت بالتفتيش

عليها الوقوف يؤكد مبا السجالت على والتأشير فيها إن واألخــطــاء القصور أوجــه بتصحيح والتوجيه االستئناف محكمة رئيس نائب ويتولى ــدت«. وجاختصاصات إدارية تتمثل في معاونة رئيس محكمة

واالختصاصات الصالحيات وممارسة اإلداريــة، ه مهام أداء في االستئناف التي يفوضه فيها. كما أنه يحل محل رئيس احملكمة أثناء غيابه.

ذلك، ومن مجموع ما سبق يتضح أن العالقة بني رئيس محكمة االستئناف وموظفيها واحملاكم التابعة لها، تعد عالقة رئاسية تنظيمية إشرافية رقابية. معايير وفق حقيقية صالحية االستئناف محاكم رؤســاء إعطاء ينبغي وأنه وضوابط ثابتة)2(؛ حتقيقا ملبدأ الالمركزية اإلدارية وتطبيق القوانني واللوائح

بسهولة ويسر .يكون كل موظف أن: املادة )49( على الرقابة واإلشراف نصت إطار وفي مسئوال مسئولية مباشرة أمام رئيسه املباشر، عن اإلخالل مبهامه وواجباته واحملاكم االستئناف محاكم في اإلشــرافــيــون الــرؤســاء ويتولى الوظيفية، االبتدائية إعداد تقارير بكفاءة أداء مرؤوسيهم من املوظفني ورفعها إلى رؤساء احملاكم التابعني لها، وموافاة الوزارة بنسخ من ذلك في املواعيد املقررة قانونا؛

التخاذ إجراءات تطبيق مبدأ الثواب والعقاب وفقا للقوانني النافذة.اجلدير بالذكر أن املادة )36( من ذات الالئحة نصت على أن يعقد اجتماع في ديوان وزارة العدل كل ستة أشهر مع رؤساء محاكم االستئناف برئاسة وزير هيئة وقيادة املــســاعــدون)3( والــوكــالء الوكالء االجتماع يحضر وأن العدل. وذلك حضوره؛ الوزير يرى ومن بالوزارة العموم ومديرو القضائي التفتيش ــور واألم وتــطــويــره، باحملاكم العمل سير مستوى حتسني مناقشة لغرض

التنظيمية األخرى. إال أن ذلك النص - كغيره – ال يطبق عمليا!!.

ثانيا ل رئي�ل )قحك9ة )العتد)ئيةلاإلداري على موظفي احملكمة الرئيس فهو االبتدائية رئيس احملكمة أما التي يرأسها، ويكون مسئوال مسئولية مباشرة أمام رئيس محكمة االستئناف - وإدارة التفتيش القضائي - عن أي تقصير يحصل في محكمته، ويكون كل مع منه، يحصل إهمال أي عن أمامه مباشرة مسئوال إدارتــه حتت موظف مراعاة مبدأ التدرج اإلداري)4( بحيث يكون كل موظف مسئوال عن املوظفني

اخلاضعني إلشرافه املباشر)5(.وفي ذلك نصت املادة )46( من قانون السلطة القضائية على أن: »يرأس احملكمة االبتدائية قاض يقوم بتسييرها وإدارة شؤونها واإلشراف على انتظام العمل فيها. وإذا تعذر على رئيس احملكمة مزاولة مهامه ألي سبب.. ناب عنه

في مزاولتها قاض آخر يكلفه رئيس محكمة االستئناف«.املالحظة يتقبل أن املــرؤوس املوظف من تنبيهه حالة في الرئيس وعلى ببشاشة ؛ حتى ال يخلق فجوة في العمل، فالكل يجب أن يعمل بروح الفريق الواحد توخيا لتحقيق هدف هذا املرفق وهو حتقيق العدالة، وال ينبغي أن

تكون هناك مصالح شخصية أبدا.ومن املفيد لرئيس احملكمة باعتباره الرئيس اإلداري األول في احملكمة، أن وبــني بينه حقيقية عــالقــة ــد ــوج يمــســاعــديــه مــن املــوظــفــني)6(؛ حتى الواحد، الفريق روح جميعا لوا يشكاملوظفني سلوك يتفهم أن له والبــد ـــه فــــي احملــكــمــة الـــعـــامـــلـــني حـــولوحتــفــيــزهــم وتــفــعــيــل طــاقــاتــهــم

وقدراتهم الكامنة)7(.حدود طاعة رئيس احملكمة:

مــوظــفــي عـــلـــى يـــجـــب .1احملاكم طاعة رؤسائهم: وهو مـــــا تـــفـــرضـــه الـــقـــوانـــني ـــرؤوس واألنــظــمــة عــلــى املـــا ـــيـــســـه)8(. ومم جتــــاه رئمن املـــادة)17( أوضحته القانون العام، أنه يجب ــى املـــوظـــف حتت عــلطــائــلــة املــســئــولــيــة ما ـــبـــيـــة)9( ـــأدي ـــت ال

يلي:-الـــقـــيـــام -1ــات بــجــمــيــع واجــبـــفـــة الــتــي ـــوظـــي اليــشــغــلــهــا، وتــكــريــس جميع أوقات الدوام الرسمي

للعمل املكلف به في أي وقت إذا اقتضت مصلحة العمل ذلك.ومع ومرؤوسيه وزمالئه رؤسائه مع وكياسة بأدب التصرف .2وحسن الوظيفة شــرف على يحافظ وأن اجلــمــهــور،

سمعتها.يصدرها التي والتوجيهات األوامر تنفيذ .3وسرعة ونشاط بدقة واجباته وتأدية رؤســاؤه وأمانة ، ومراعاة التسلسل اإلداري في االتصاالت

الوظيفية.وإهــدار امتهانهم يعني ال املوظفني على املــفــروض الطاعة واجــب لكن التوجيهات نطاق وفي القانون حــدود في التصرف من »ومنعهم كرامتهم

الصادرة إليهم)10(«. وفي نفس الوقت ال يعني ذلك من املوظفني أن يصل األمر بهم إلى درجه

جتاهل توجيهات رؤسائهم ومخالفة أوامرهم. املــرؤوس طاعة لواجب تناوله في أيضا اإلداري الفقه بعض ذهب وقد للرئيس. إلى إنكار وجود واجب الطاعة كواجب خاص متميز، وعلى رأس هذا السلطة واجب طاعة يرى عدم وجود فهو ،)Dugit( العميد دوجي الفريق الرئاسية متميزا عن واجب طاعة القانون، فسلطة الرئيس في نظره ال تزيد االعتبار ولهذا للعمل مبقتضاه، للقانون، مطابقة تعليمات إعطاء كونها عن ا إذا صدر أمر غير شرعي، فإنه ال يكون فإنه ينبغي على املوظفني طاعتها. أمذلك يرفض أن احلالة هــذه في املوظف على ويجب قانونية قيمة أي له

األمر)11(.ذلك ونذهب إلى التوسط في حدود الطاعة على ثالثة أحوال:

1- أن يكون دور املرؤوس في حال مخالفة الرئيس لنص قانوني، هو تنبيهه ه هذا الرئيس بخالفه فما على املرؤوس إال التنفيذ، شريطة إليه، فإذا ما وج

أن يكون التوجيه - في هذه احلالة - مكتوبا وليس شفهيا.2- وفي حالة ما يكون األمر قانونيا فليس أمام هذا املرؤوس غير تنفيذ

األوامر والتوجيهات .3- أما لو كان األمر غير منصوص عليه في القانون وليس مخالفا له وال لنظام الئحي ، فعليه أيضا االمتثال لتنفيذ توجيهات رئيسه باعتباره هو األقدر على فهم األمور وتسيير شأنها السيما عند إصداره التعليمات في كل ما يطرأ من تطورات ومستجدات أو معوقات في العمل . وللمرؤوس في إطار األدب واألخالق - ملصلحة العمل- إبداء وجهة نظره شفهيا ، ومن ثم تنفيذ ما يصدر

إليه مباشرة .ووفقا للتبعية اإلدارية فموظفو احملاكم يتبعون وزير العدل، لكنهم - وفقا لرئيس مــرؤوســون بها- يعملون التي احملاكم إطــار في الرئاسية للسلطة احملكمة. وباعتبار التدرج اإلداري فكل منهم يخضع لرئيسه املباشر، ويخضع مرؤوسا يعد احملكمة ورئيس االستئناف، محكمة رئيس إلشــراف اجلميع لوكيل وزارة العدل -لقطاع احملاكم- ثم لوزير العدل. ومدير عام احملكمة يتبع العدل فوزير احملاكم لقطاع العدل وزارة وكيل ثم احملكمة رئيس مباشرة ومجلس القضاء األعلى. أما مدير احملكمة االبتدائية فهو يتبع رئيس احملكمة أمني يتبع كما . وهكذا... العدل وزارة فوكيل االستئناف فرئيس االبتدائية فيما واإلرشــاد السيما التوجيه رئيس احملكمة من حيث - مباشرة - السر يتعلق بأعمال اجللسات، وملدير احملكمة في غير ذلك حق الرقابة والتنبيه ثم الرفع لرئيس احملكمة بأي جتاوزات، ولرئيس احملكمة عليه حق التقييم بعد التشاور مع مدير احملكمة. ورئيس القلم يتبع رئيس احملكمة مباشرة، وملدير الرقابة والتنبيه والرفع لرئيس احملكمة في حالة اخملالفة. أما احملكمة حق الكاتب فبحسب القسم الذي يعمل فيه، فهو يتبع رئيس الوحدة أو القسم ثم االستئناف في محكمة اإلدارات مديرو وأما فرئيس احملكمة. اإلدارة مدير فهم يتبعون مدير عام احملكمة فرئيس احملكمة فوكيل وزارة العدل فالوزير. فرئيسها احملكمة عام فمدير إدارتــه مدير منهم كل يتبع األقسام ورؤســاء

وهكذا.

* ع�صف )قكتب ) فني

)1( في حال كونه رئيسا حملكمة استئناف ـ مثال ـ أما رئيس احملكمة االبتدائية فهو يتبع – في إدارته للمحكمة- رئيس محكمة االستئناف ثم وزارة العدل ومجلس القضاء األعلى .

)2( وفي ذلك نصت املادة )42( من الالئحة التنظيمية أنه: »لتطبيق أحكام املادة السابقة )41( يراعى ما يلي:

أ- يجب االلتزام في جميع حاالت النقل بحدود الصالحيات احملددة في املادة السابقة وأن يتم ذلك في إطار الهيكل التنظيمي والهيكل الوظيفي ومبراعاة أال يترتب على ذلك زيادة في عدد املوظفني عن

العدد املعتمد ملستوى احملكمة املنقول إليها أو إفراغ أي محكمة من االحتياجات الوظيفية املعتمدة لها. ب- للموظف صاحب الشأن احلق في التظلم إلى الوزير من قرار النقل خالل مدة أسبوعني من تاريخ إبالغه بالقرار، وذلك بعريضة تتضمن أسباب ومبررات التظلم. وللوزير احلق في إلغاء القرار موضوع

التظلم إذا تبني له صحة التظلم أو التوجيه باتخاذ ما يراه مناسبا بحسب األحوال.ة للعمل في احملاكم أو ة أو خاص ج- ال يجوز بأي حال نقل أو ندب أي موظف من أي جهة حكومية عامنقل أو ندب أي موظف من موظفي احملاكم إلى جهات أخرى إال بقرار من وزير العدل بناء على عرض من

اجلهات املعنية في الوزارة.)3( اليوجد ضمن الهيكل التنظيمي لوزارة العدل وكالء مساعدون ، بل وكيالن فقط.

)4( ويقصد بالتدرج اإلداري هنا: التوزيع ) الترتيب( الرأسي )التصاعدي( ، ويندرج ذلك حتت تسمية )السلم اإلداري( الذي يعني خضوع كل موظف للموظف الذي يعلوه في الوظيفة، والذي تبدأ درجاته من قاعدة صغار املوظفني، وتتصاعد في الدرجة حتى تبلغ الرأس اإلداري وهو السلطة أو الرئيس األعلى، وعادة ما يكون الوزير أو رئيس الهيئة، وهكذا .. وميكن اعتبار الرئيس األعلى هنا رئيس مجلس القضاء األعلى. للتفصيل حول مبدأ التدرج اإلداري؛ راجع: الدكتور ثروت بدوي، القانون اإلداري، »أصول التنظيم جاد جابر والدكتور عبداحلليم نبيلة الدكتورة _ بعدها وما ص302 املصرية، النهضة دار اإلداري«،

نصار، الوجيز في القانون اإلداري، ص61 وما بعدها .)5( راجع االختصاصات التي حددتها الالئحة التنظيمية للمحاكم االبتدائية .

)6( كما يجب أن تكون هذه العالقة وطيدة بني القضاة واحملامني باعتبارهم شركاء القضاء في حتقيق العادل احملامي بإمكان أنه ونعتقد احلقيقة كشف على القاضي مساعدة هو احملامي فدور ؛ العدالة اختصار مسافة طويلة قد تسير فيها احملكمة واخلصوم - واجلميع في غنى عنها - متى ما أدرك اجلميع أن احلق هو املصير الذي ستئول إليه األمور إن عاجال أم آجال ، وبقدر الصعود السلبي - في حال لدد

اخلصومة - يكون الهبوط ، فاخلاسر احلقيقي هو املماطل والهارب عن احلق... .اإلداري السلوك : متولي السيد متولي الدكتور راجــع املوضوع هذا حول التفصيل من ملزيد )7(

والتنظيمي ، مكتبة عني شمس ، القاهرة، 2006 ، ص28 وما بعدها .)Chapus,R.droit du contentieux administratif p.16(. : راجع )8(

)9( وتعرف املسئولية التأديبية بأنها »اإلجراءات املترتبة على إخالل املوظف العام بواجب وظيفي أو الدكتور . اخملتصة« التأديبية السلطة من عليه تأديبي جزاء وتوقيع خطئه بثبوت تنتهي والتي أكثر للتجليد، اإلسكندرية، بدون الفنية العامة، النيابة التأديبية للقضاة وأعضاء عبدالفتاح مراد، املسئولية

تاريخ، ص5. تفصيال: أنظر نفس املرجع ص17 وما بعدها، 28 وما بعدها . وفي هذا إليه(. اإلشارة اإلداري، مرجع سابق، ص 318)سابق القانون بدوي، ثروت الدكتور )10(الصدد ذهبت احملكمة اإلدارية العليا إلى قولها : إن أساس عالقة املوظف برئيسه التزام حدود األدب واللياقة وحسن السلوك، وأنه ال تثريب على املوظف في إبداء رأيه صراحة أمام رئيسه مادام لم يجانب ما تقتضيه وظيفته من حتفظ ووقار، حتى ولو كان رأيه مخالفا لرأي رئيسه، وأن هذا احلق مشروط بأال يفوت املوظف ما تقتضيه طاعة الرؤساء واحترامهم بالقدر الذي يجب أن يسود بني الرئيس واملرؤوس. راجع تفصيال حكمها في جلسة 1965/5/15، في القضية رقم 480لسنة 10 القضائية، مجموعة املبادئ سنة مايو - فبراير الثاني، العدد الفني، املكتب العاشرة، السنة العليا، احملكمة قررتها التي القانونية

1965، ص1348.)11( ملزيد من التفصيل حول ذلك راجع الدكتور سليمان الطماوي، مبادئ القانون اإلداري، الدكتور والدكتور نبيلة عبداحلليم الدكتورة بعدها _ وما السابقة اإلشارة السابق، نفس املرجع بدوي، ثروت جابر جاد، ص65 ومابعدها _ الدكتور هشام ابراهيم السعيد، املسئولية املدنية ملعاوني القضاء، رسالة

الدكتوراه، ص 138.

د. عبد اإلله علي الشبيي *

Page 8: الصحيفة القضائية العدد 138

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(5ا

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا - )قف)ومل 0ا فارمل لا0اا ) ددع )علا(خدمة إعالنيةلا

االلتماسات الواردة إىل احملكمة العليا للفترة من 1-2013/2/28م

تابع األحكام الواردة إىل احملكمة العليا للفترة من 1-2013/2/28م

األحكام الصادرة من احملكمة العليا للفترة من 1-2013/2/28ماألحكام الصادرة من احملكمة العليا للفترة من 1-2013/2/28م:الـرقــم

٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ:الموافق

المعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایامن : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ٤ صفحة

٤٨٢٥٤٤٨٤٠٨٤٨١١٨٤٨٤١٤٤٨٤٣٧

٤٨٣٨٧٤٨٣٩٤٤٨٣٠٨٤٨٥١٦٤٨١٧٨٤٨١٨٧٤٨٤٦٥٤٨٤٢٧٤٨٣٥١٤٨٤٥٥٤٨٤١٨

٤٨٤٤٠٤٨٢٠٩٤٨٤٨١٤٨٢٩٦٤٨٤٣١٤٨٣٧٨٤٨٤٤٦٤٨٢٤٢٤٨٤٥٩٤٨٢٢٠٤٨١٨٦٤٨٤٦٧٤٨٤٥٤٤٨٤٠٩٤٨٣١٩٤٨٤٨٠

البرید الطاعنرقم

صالح عبداهللا محمد فادیھالعصیمي حمید ناصر حمید

العقبي ناجي أحمدمعیاد قائد معیاد علي

وأخوانھ الصریمي علي صالحواإلرشاد األوقاف ووزارةالقصوص یحیى نوریھالدین تاج قائد علي

العثماني محمد علي أمینالزھیري عبداهللا حسین حسین ورثة

عون أحمد عبداهللاالصماط حزام محمد صماط

الرحبي صالح محمدالوادعي محمد علي عبداهللاالقدسي مقبل عبداهللا أحمدمفرح أحمد محمد أحمد

العیشاوي قاسم أحمد حمید

السري عبداهللا أحمد ورثةالحیاوه أحمد محمد

الذاري محمد علي عبدالوھابالعریقي داوود عبدالودود فایزه

الضبیبي حسن قاسم محمدقزعة مبارك عليالعنسي یحیى یحیى

إلیھا ومن المجاھد أحمد محمد لطفیھالقدسي النقیب حاجب عبدالرب محمد

الیمني األھلي البنكعایضسفیان یحیى عليعباس صغیر محمد علي

والسكان العامة الصحلة وزارةرسام أحمد أحمد

عواضالعصري محمد محمد ھانيالتمیمي أحمد محمد عبدالرحمن

البعداني قائد عبدالعزیزراجح محسن أحمد عبداهللا

الجادعي حسین صالح عبداهللاشرھان عبداهللا عبدالوھاب

إلیھ ومن قحطان صالح عبدربھ

طمیم عبده عبدهمفضل ناجي عبده

العثماني محمد علي عثمانالعماري أحمد عصام

الوافي أحمد محمد عليإلیھ ومن الصماط حزام محمد علي

الحیدري حسین محمد عليالفالح محمد ویوسف الغبیسي حمود عیضھ

إلیھ ومن العیسي علي غمدانالغولي عبداهللا علي فاطمھ

العامة للتجارة العامة المؤسسة تصفیھ لجنةالخارحیة

الحاشدي طھ وحیدر مسمار یحیى مجاھدالمزنعي محمد ناجي مجديالھزمي أحمد حسین محمدالرداعي أحمد صالح محمد

إلیھ ومن الضبیبي حسن غالب محمدمرشد أحمد علي ونصر محمد

العنسي یحیى محمدإلیھ ومن غانم حزام مرشدغالب سعید محمد نائلثابت أحمد عبداهللا نجیبخاتم علي محمد ھند

وھاس حسن علي ورثةطمیم ناصر عبداهللا ورثةجاراهللا شایف محمد ورثةالعصري زید یحیى یحیىللكھرباء العامة المؤسسة

٢٠١٣/٠٢/٢٤٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٧

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

األمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانة

األمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانة

األمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةالبیضاء

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ١٣ صفحة

٤٨١١٤٤٨٤٥٧٤٨١٠٢٤٨١٠٦٤٨١٦٩

٤٨٢٨٩٤٨٤٧٤

٤٨٤١١٤٨٢٤٠٤٨٣٩٩٤٨٥١٩٤٨٤٧٠٤٨٥٠٣٤٨٤٧٩٤٨٤١٣٤٨٣٨٨٤٨٢٨٧٤٨٣٦٥٤٨٣٤٣٤٨٤٠٧٤٨٤٤٢٤٨٣٧٦٤٨٣٦١٤٨١٧٢٤٨٣١٤٤٨١٦٠٤٨٣٠٣

٤٨١٠٣٤٨٤٨٣٤٨١٩٩٤٨٢٣٣

البرید الطاعنرقم

وآخرین الكبیش قاید حمود منصورالمصبحي حسین یحیى علي یحیى

العقبھ ناصر محمد یوسفالعقبھ ناصر محمد علي یوسف

عنبھ صالح محمد یوسف

النھاري أحمد حسن أحمدالعامة النیابة

العامة النیابةالصبیحي حمود وحمود مجاھد

صالح عبداهللا عليوآخر األشرم عبداهللا صالح عليالخوالني عبدالرحیم أحمد حسن

العامة النیابةإلیھ ومن قاسم عبداهللا أحسن یحیى

البجلي محمد نجود دم أولیاءالمارح علي علي قناف

الدغار أحسن علي محمد عليسعد حسین محمد صالح

إلیھ ومن المراني سعید عبداهللا صالحوآخر جاراهللا أحمد محمدالسعیدي محمد علي محمدالحمري علي حزام علي

شریف محسن عليقاسم علي حاتم محمد

المذبحي ناصر حسین نونھإلیھ ومن بطحان صالح محمد

اسماعیل عبداهللا راجح

العصیمي مقبل عبداهللاإلیھ ومن الصمیمي عمر قاسم یاسر

القباطي حمید عبدالجلیل عبداهللاالعمري محمد محمد

وآخرین الكبیش قاید حمود قایدالراحھ صالح أحمد محسن

وآخرین العقبھ ناصر علي مھدي محمودوآخرین العقبھ ناصر علي مھدي محمود

ومن عنبھ ناجي صالح محمد حسن منصورإلیھ

القلیصي عبدالباري یحیىعلي علي وسعدون دركم صالح سعید صادق

إلیھ ومن التیتيعجراف عیضھ أحمد صالحالمداوري تقي حمود أحمدحمید عبداهللا محمد حاتم

إلیھ ومن األشرم محمد حسینالمصرف حسین حمید

وآخر فارع محمد صالح خالدمعوضھ عامر صالح

وآخر قشمر صالح علي عبداهللاجاراهللا سعد أحمد علي عليالغبر عوضھ محمد علي

البراشي حمود محمد فاطمھالمراني سعید عبداهللا محمد

وأخیھ الحاشدي ناصر علي محمدالجمل علي محمد محمدالحمري علي محمد محمد

إلیھ ومن المصلي حسین منصورالسقاف أحمد محمد ورثةالزبیدي حسین حسن ورثةإلیھ ومن شویلھ حسین یحیى

لألراضي العامة والھیئة مفلح أحمد حسن أدیبوالمساحة

الیمنیة االقتصادیة المؤسسةالعامة النیابة

عبده سعید وفتحیھ العامة النیابةمحمود عبداهللا بدر

٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/١٧

٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٧٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٥

٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/٢٣

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

ریمةریمةریمةریمةریمة

ریمةصعدة

صعدةوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاءوالجوف صنعاء

عدن

عدنعدنعدنعدن

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ٧ صفحة

٤٨٤٢٣

٤٨٣٢٣٤٨١٢٢

٤٨٤٠٠٤٨٣٢١

٤٨١٧٤٤٨١١١٤٨١٩٧٤٨٣٣٢٤٨٤٧٧٤٨٢٦٧٤٨٤١٦٤٨١٧٣٤٨٣٠٤٤٨٤٢٥

٤٨٢٦٥٤٨١٢١

٤٨٥٠٦٤٨٣٩٧٤٨٢٠١٤٨٥١٧٤٨١٨٤٤٨٣١٦٤٨٢٨٥

٤٨١٦٧

٤٨٤٣٢٤٨٠٨٩

البرید الطاعنرقم

وعلي القالضي رقیب صالح عبداهللامحمد ناجي ومحسن رقیب محمد صالح

االھفلإلیھ ومن السوادي بادي علي محمد

سنحان أحمد محمد

البوفاء صالح عليالشرعبي سنحان محمد قائد سمیر

العامة النیابةالعامة النیابة

وآخرین قدحھ ناصر علي محمدالكامل نعمان محمد أمین

الوجیھي أحمد محمد لطف فھدالحاج ناصر مبخوت ورثة

السقاف عبدالقادر السقاف معمرالعامة النیابة

بكیل علي یحیى وضاحالحوت سعد أحمد شائف

الجعوني قاسم صالح علي منصورالصوفي علي أحمد ناصر صالح

عایضوآخرین علي جبر یوسفالخضمي عمر یوسف قائدھماس ناصر علي صالح

الشرعبي قاسم أحمد حمود ورثةمحیا محمد راجح حمود ورثةاألسدي أحمد ناصر فرحان

ومن حسن وعبدأحمد ناصر علي عیدهإلیھا

إلیھ ومن القباطي فارع ثابت عليبتعز العامة الثورة مستشفى وھيءة

وآخر سیف ناجي عليالقباطي سالم أحمد أمین فھد

وآخرین معیضحسینوآخر ناشر عبده وریاضمحمد العامة النیابة

السوادي بادي علي وعبداهللا العامة النیابةصالح صالح عبدالرحمن وورثة العامة النیابة

المطريمقریح محمد صالح علي وورثة العامة النیابة

مرشد عبدالعزیز نصر وورثة العامة النیابةعقالن

باطرفي سعید عمر خالدوآخر دیان عبدربھ فضل سامي

وآخرین العامة والنیابة العواضي راجح سعدإلیھ ومن البخیتي محمد مرشد عبداهللاالوجیھي أحمد محمد لطف عبدالملك

الحاج صالح ضافر غانمالتجاریة الھندي مؤسسة

وآخرین العریقي سیف علي محمدالعصار علي محمد مسعد محمد

وآخر الیریمي علي محسن أشرف ورثةالعامة والنیابة

الجعوني عسل أحمد محمد سالم ورثةالحمزي عبداهللا مصطفى عبداللطیف ورثة

وآخرینالعامة والنیابة زمال علي محمد علي ورثة

رابیھ محسن فؤاد ورثةالعامة والنیابة االحرق ناصر قائد فارس ورثة

الشرعبي ردمان خالد أحمدوآخر محمد راجح عبداهللا أحمدعبدالجبار عبدالوارث أحمد

عبید مھیوب أحمد

الصوفي عبدالقاھر وسلطان العامة النیابة

حسن سعید وعبداهللا العامة النیابةعبدالرحمن عبداهللا ومحمد العامة النیابة

البابوري

٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/١٢

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٦

٢٠١٣/٠٢/١٧٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/١٢

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٥

٢٠١٣/٠٢/١٦

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٠٥

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

العـــام النــــائب

العـــام النــــائبالعـــام النــــائب

العـــام النــــائبالعـــام النــــائب

العـــام النــــائبالعـــام النــــائبالعـــام النــــائبالعـــام النــــائبالعـــام النــــائبالعـــام النــــائبالعـــام النــــائبالعـــام النــــائبالعـــام النــــائبالعـــام النــــائب

العـــام النــــائبالعـــام النــــائب

العـــام النــــائبالعـــام النــــائبالعـــام النــــائب

تعزتعزتعزتعز

تعز

تعزتعز

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات خاللمركز الواردة اإللتماس قضایا

من :إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

صفحة 1 من 1

حجر محسن عبدالعزیز

برزخ إبراھیم محمد یوسف شوعيالجمیل محسن حسن

ثابت محمد عبدهالعزیزي شمسان علوان أحمد محمد

إلیھ ومنثابت مقبل غالب

إلیھا ومن السدعي عبدالعزیز صنیةإلیھ ومن عبیھ علي محمد مجاھد

علوان عبداهللا حسین علويالشرماني علي محمد حسن

ومن الصعر محمد أحمد عبدالرحمنإلیھ

الطاعن

سعید ناصر وجمال العداشي صالح قائدالمیدمة

بخیت إبراھیم عائشھإلیھ ومن الماطري مقبل محمد مصلح

ثابت محمد آسیاعبداهللا ومحمد غانم شمسان عبداهللا

علوانعبدالفتاح مھیوب

إلیھ ومن عفیف عزالدین محمد حمودناجي رزق محمد محمد

علوان عبداهللا حسین عبدهالسلیماني عبدالعلیم علي صالح

الدین حفظ أحمد عبداهللا

٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٠٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٠٦٢٠١٣/٠٢/١٦

ضده الورودالمطعون تاریخ

األمانة

الحدیدةالضالعتعزتعز

تعزذمار

والجوف صنعاءوالجوف صنعاء

عدنعمران

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ٢ صفحة

٤٨١٤٧٤٨١٥٦٤٨٣٤٨٤٨٤٦٩٤٨٣٨٤

٤٨٢٥٥٤٨٣٢٩٤٨٣٣٨٤٨٤٦١٤٨٥٠٢٤٨٠٨٣٤٨٤٨٨

٤٨٤٠٤٤٨٢٢٥٤٨٢٥٦٤٨٣٠٩٤٨٣٩٣٤٨١٩١٤٨٤٩٢٤٨٠٩٥٤٨٢٧٣٤٨٣٠٢٤٨٤٣٩٤٨١٠٨٤٨١٢٨

٤٨٥٢١٤٨٢١٥

٤٨١٧٩٤٨٢٠٠٤٨٢١٠

البرید الطاعنرقم

القداسي محمد علي جمال وعبدالغنيراشد حسن قاسم علي أحمد محمدالقحطاني علي أحمد عبدالوھاب

عبدالغني أحمد دحان محمدالعرومي اسماعیل محمد ملوكالكبش عبدالرحمن عبدالوھاب

الخوالني عبداهللا عليالحجام قاید علي صالحسعید مثنى علي محمد

العرومي أحمد محمد عبداهللاإلیھ ومن مقبل أحمد ناجي علي

الفصلي ھزاع رزاز مرشدوآخر حاجب حسن محمد ناصر

إلیھ ومن ضاوي منصور عبداهللا جمالغندل عبداهللا حسن

البعداني علي أحمد عبدالخالقالبعداني یحیى محمد عبدالحمیدالشجاع حسین صالح حمود

وآخرین قداري صالح محمد عليمعیاد وعبدالسالم معیاد عبداهللا تقیھ

الصبري حسن محمددھمان حزام حزام حزامالعایش علي محمد محسن

الوطني قطر بنكھادي علي حسین سعد

ومن الھیوب ھزاع محمد عبدالرقیبإلیھ

إلیھا ومن زنیم عبداهللا محمد حوریھدعقین حسن أمین

العیسي صالح أحمدالعوش محمد غالب محمد

الفیل محمد یحیى

وآخرین راشد حسن قاسم یحیى علي محسنالسیاغي أحمد محمد

إلیھ ومن الصمھ أحمد محمدالبعداني یحیى محمد الحاج محمد

ناجي حسن وثابت الخضر مصلح حزام محمدالموسع

الخوالني عبداهللا محمدالعبدي محمد علي محمدأبوراس محمد ناجي محمد

العرومي محمدأحمد ناجي محمدإلیھ ومن صالح أحمد مخلصعلي

العامة والنیابة المزحاني ردمان علي مرشدوناصر العامة والنیابة العامة األشغال مكتب

حاجب محمدإلیھ ومن الصالحي عبدالعزیز أحمد مكرم

ناجي صالح علي ورثةناجي أحمد علي عبداهللا وفاءالبعداني یحیى محمد یحیىالشجاع یحیى محمد یحیىقداري صالح محمد أحسنالعمیسي عبداهللا أحمد

إلیھ ومن الكحالني عبداهللا أحمدالغریري عبداهللا محمد أحمدالشرجي قاید ناجي أحمد

الشمیري سلطان قاسم أحمد أمینالسالمي محسن علي أمینمفرح أحمد محمد إنتصار

العمدي مطھر اسماعیلالفنیة والتركیبات لالنشاءات العامة اإلدارة

لالتصاالت العامة بالمؤسسةالیمني التجاري البنك

العامة والنیابة الیمنیة الجویة الخطوطالبناء لمواد العربیة الشركة

٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٤٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٤٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/١٣

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/٢٣

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

إبإبإبإبإب

إبإبإبإبإبإبإب

إبإبإبإبإباألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانة

األمانةاألمانة

األمانةاألمانةاألمانة

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ١١ صفحة

٤٨٤٥٣

٤٨١٢٩٤٨١٤١٤٨٢٣٦٤٨١٨١٤٨١٦٢٤٨٢٩٨٤٨٥١٤٤٨١١٦

٤٨٣٣٩٤٨٣١٨٤٨٠٨٥٤٨٣٤٦

٤٨٢٩١٤٨٤٤١٤٨٢٧٢٤٨٥٠٤

٤٨٣٨٠٤٨٢٩٠٤٨٢٢٤٤٨٣٧١

٤٨١٣٤٤٨٣٥٨٤٨١٩٣٤٨٢٩٩٤٨٣٤٧٤٨٥٢٠٤٨١٧٦٤٨٣٤١٤٨٣٣٦

البرید الطاعنرقم

لألراضي العامة الھیئة مكتبوالمساحة

الكثیري دویس بن عامر بن محمدالدویلھ مولى محسن عوضمحمد

جروان أحمد جمالللمقاوالت جابر مؤسسة

الیمنیة النفط شركةوأخوانھ باوادي حسن مبارك

وآخرین ان عبود بن سعید علي دخونمحمد وعبده باسودان أحمد محمد

الداعيم واإلرشاد األوقاف الشحر/ مكتب

العمودي عثمان آل عمو محمدالقعیطي محمد عبداهللا محسن

إلیھ ومن الحامد صالح سالم عمر

العجیلي مكحول عوضھاديالحبابي العود سعید سالمینباصالح محمد عمر حسین

ومن الحمودي مقطوف عیظھ سلیمانإلیھ

الدولة وعقارات أراضي مصلحةوآخرین نوح سدون نوح

وآخر باجابر عبداهللا علي عمردومان عبود أحمد علي

الغرابي عمر عبید حسنالعكبري علي عبداهللا أحمد

بشر بن أحمد بدرفلھوم جعفر عمر

الجابري سھل أحمد كرامھإلیھ ومن قارط محمد عامر عبداهللا

عوضالرباكي علي ورثةوآخرین عمر عوضبن سالم

السلیماني قاسم عبداهللا

الھندي حطیان بن سالم سالمین

وآخر الكثیري عبدات بن سعید سالمینعبید سویلم سلوم سعید

النقیب صالح سعیدربش جمعان أحمد سھیلالمحدودة األحقاف شركةبریك بن مبارك صالح

وآخرین الجابري سرور بن سالم عبداهللاباحمیل سعید وعبده الداعي أحمد محمد عبده

محیور سعید محمد عليالعمودي باحجرة صالح عمر

خرد علوي عبداهللا عمرسالم بن عبداهللا محسن بن عمر علي عمر

إلیھ ومن الحامدالعجیلي سحیم كرامھ عمر

الحبابي سعید أبوبكر ابني وسعید عمرالجدحي مسلم عوضسلیمان

الحمودي بالبخیت عوضمقطوف

إلیھ ومن شقمع سالم عیسىإلیھ ومن سالم قاسم عیسىالجوھي أبوبكر سالم مبارك

لألراضي العامة والھیئة باكویر سالمین مباركالعمراني والتخطیط والمساحة

الغرابي عمر محمدالعیون لطب ھیا مستشفى

وآخر الخامري مقبل عبده ناجيعبدات أحمد رزق نصر

إلیھا ومن الجابري برك نعمھھیة دبعو سالم خمیس سعید ورثة

الكاف شیخ بن عمر ورثةباحشوان محمد محفوظ ورثةالعفاره سعید صالح أحمد

٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٢

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

حضرموت

حضرموتحضرموتحضرموتحضرموتحضرموتحضرموتحضرموتحضرموت

حضرموتحضرموتحضرموتحضرموت

حضرموتحضرموتحضرموتحضرموت

حضرموتحضرموتحضرموتحضرموت

حضرموتحضرموتحضرموتحضرموتحضرموتحضرموتحضرموتحضرموتذمار

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ١ صفحة

٤٨١٨٨٤٨٤٨٥٤٨٢٦٦٤٨٥١٠٤٨٣٩٢٤٨٢٩٤٤٨١٥٠٤٨٣٣٠٤٨٤٢٩

٤٨١١٧٤٨١٦٦

٤٨٣٤٥٤٨٣٤٤٤٨٤٩٣٤٨١٤٠٤٨٤١٥٤٨١٧٠٤٨٢٥٢٤٨٤٩٦٤٨٤٢٠

٤٨٤٤٩٤٨١٣٢٤٨٣٦٩٤٨٥١٣٤٨٣٩٨٤٨٢٦٢

٤٨٤٥١٤٨١٨٥٤٨٣٨٥٤٨٢٩٥٤٨٣٢٨

البرید الطاعنرقم

م واإلرشاد األوقاف أبین/ مكتبحمید عبدربھ سعیدحیدره ناصر حسین

الحجي صالح علي أحمدالعفیفي نصر فضل عبدالسالمالملجمي مثنى محمد ناجيالحجري علي عبده ھدیةالشجاع مصلح أحمد محمد

وآخرین أحمد عبداهللا محمد عادل

أحمد قائد محجوب أمینوعلي الزوقري محمد علي ناجي

الزوقري محمد ناجيالمضواحي علي عبدالرحیمالمشوري قاسم دحان محمد

قعیش أحمد أحمد مالكعبداهللا المریسي الشبراوي حماده

معدال غالب محمد مصطفىالرسول عبده أحمد علي

الشرماني عبداهللا نعمان عليفارع سعید علي

میاه لمشروع العمومیة الجمعیةوالدلیل المخادر

نورالدین محمد صالحالورافي مصلح حمید علي صادق

الحدئي غالب حسن أحمدمرشد صالح محمد یحیى عبدالرحیم

غانم عبده بندر ورثةمحمد وفؤاد واإلرشاد األوقاف مكتب

العطاب یحیىوآخرین القعطبي أحمد أحمد سرحان

نعمان مقبل فتحيبابكر صالح مسعد

فاضل عبدالواحد مسعد عقیلالقداسي محمد علي جمال ناظم

فرج صالح أوالدعوضالحافر سعید وبنات النیابة

حیدره سالم ناصر سمیرم واإلرشاد األوقاف أبین/ مكتب

وآخرین العفیفي محمد سعید یسلمالملجمي صالح محمد أحمدالحجري علي عبده أوالد

الشجاع ثابت علي وأحمد العامة النیابةومحمد علوان عبده وبشرى العامة النیابة

سالم عبدالرحمنالحداد أحمد صالح ومحمد العامة النیابة

المعكري قاید محمد حمده

وآخر المام عبدالوھاب محمد عبدالرحمن زیدالمشوري قاسم دحان صادقعباد علي عبداللطیف صادق

الزبیدي علي محمد طھالشرعي سیف سعد عائشھ

المزحاني علي حمید عبدالكریمعباس أحمد عبداهللا

إلیھ ومن شمسان جاراهللا حسن عبداهللاكندش محمد ناجي عبداهللا

وآخر حسین علي عبدهمصلح محمد علي عبده

الرعوي أحمد مرشد عبدهوآخرین المنصوب صالح عبده علي

الحمیري مرشد محمد عليالثوابي نعمان محمد علي

عبداهللا نعمان محمد عليراشد علي عون ومھا راشد علي محمد عون

الفقیھ سعد ناجي علي عیودإلیھ ومن نعمان أحمد قاسم

اسماعیل محمد قاسم

٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٦

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٧٢٠١٣/٠٢/٢٤٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

أبینأبینأبینأبینأبینإبإبإبإب

إبإب

إبإبإبإبإبإبإبإبإب

إبإبإبإبإبإب

إبإبإبإبإب

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ١٠ صفحة

٤٨٢٦٣٤٨٣٧٩٤٨٢١٩٤٨٢٧٧٤٨٥٢٢٤٨١١٥٤٨٢٢٩٤٨٤٦٠٤٨٣٠٦٤٨٥٢٣٤٨٢٢٧

٤٨٢٨١٤٨٣٦٠٤٨٠٩٨

٤٨١٣١٤٨٣١٢٤٨٠٩٢٤٨٤٩٥

٤٨٤٠٦٤٨٤٧٢٤٨٤١٩

٤٨٤٨٩٤٨٢٨٤

٤٨٢٠٦٤٨٠٨٢

٤٨٠٩٧٤٨٢٣٢٤٨٣٨٢

٤٨١٦٨

البرید الطاعنرقم

إلیھ ومن الغباري ناصر نبھانالشامي أحمد سنان صالحجغیمان أحمد علي أحمد

إلیھ ومن ھبھ منصر علي ناصرإلیھ ومن الجزار یحیى أحمد یحیى

مشطا بالعي أحمد أحمدبركوت قشیبا یحیى محمد

الحمیري عقالن محمد عبداهللاالیمني علي علي أحمد

إلیھ ومن القعافي علي محمدومن صغیر جسیم بن جسیم صالح

إلیھعرجان موسى إبراھیم عمر

إلیھ ومن العرق حزام محمد حمیدطالب عوضبن بن علي إبراھیم

وآخرالعجیلي مكحول عوضھاديحسن سلیمان محمد صالح

سویدان بن مبارك حسن عمر أولیاءدموالمساحة لألراضي العامة الھیئة

والتخطیطحصن بن محمد جعفر

حویل بن عبداهللا سعید حسینباضاوي حمدون عبداهللا

الجابري حسن أحمد محمدباحمید أحمد عبداهللا أحمد

المھره فرع الیمنیة النفظ شركةوكیال الجفري عبداهللا عبدالقادر حسنالجفري أحمد محمد عبداهللا ورثة عن

البطاطي ناصر أحمد ورثةسمیدع بن بلعور عمر أحمد

مقیدح بن ھود ابني وقاسم صالحالجابري

الجابري بلحزز عبداهللا صالح سالم

وآخر االدبعي عكاش محمد ربیعالشامي مصلح حمید صالحالرعوي صالح عبداهللا صالح

الخالدي عبداهللا علي عبدالرحمنوآخر مسعود ناصر عبداهللا عبداهللا

العامة والنیابة مربوع أحمد محمد عبداهللاجعیبھ عبده محمد علي

المقطري شمسان طھ فوزیھالجرب عبداهللا یحیى أحمد محمد

األھنومي سعد یحیى محمدالمدحجي قاسم محمد عبداهللا ناصر

وآخر عرجان إبراھیم موسى ورثةالغرباني مھدي یحیى

وآخرین طالب بن رسام بن جعفر أحمد

العبیدي سعید عبود أحمدبحلول عوضسعید أحمد

وآخر باحارثھ سالم ھادي أحمدمزروع بن صالح علي وخمیس العامة النیابة

باحمید العابدین زین ومشھور العامة النیابةالعامة باعمر+ النیابة سرور مبارك

وألیاء عوضبكر سعید وحسن العامة النیابةبكر طائع بكر أبو دم

دحدح محفوظ وفھد العامة النیابةأحمد وفھد والمساحة لألراضي العامة الھیئة

باراس حسنالجابري قطیبان بن عبداهللا برك

العامة والنیابة ھدیب خمیس سالم جمعان

الزراعیة التعاونیة قوة جمیعةسمیدع بن بلجرد سعید سالمالجنید علوي عبداهللا سالم

الجابري سالم محمد سالم

٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٠

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٠٥

٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/١٧

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

حجةحجةحجةحجةحجةحجةحجةحجةحجةحجةحجة

حجةحجة

حضرموت

حضرموتحضرموتحضرموتحضرموت

حضرموتحضرموتحضرموت

حضرموتحضرموت

حضرموتحضرموت

حضرموتحضرموتحضرموت

حضرموت

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ٥ صفحة

٤٨٤٠٥

٤٨٣٨٩٤٨١٢٣٤٨١٣٠٤٨٣٢٥٤٨٣٥٥٤٨٤٢٤٤٨٤٢٦٤٨٣٨٦٤٨٤٩٤

٤٨١٤٦٤٨٤٠١٤٨٤٩١٤٨٤٣٠

٤٨٤٢٢

٤٨١٩٦٤٨٤٣٣٤٨٠٩٤٤٨١٤٩٤٨٢٧٤٤٨١٩٢٤٨٣٤٠٤٨١٣٦٤٨١٥١٤٨١٨٠٤٨٤١٠٤٨١١٣

٤٨١٧١٤٨٤٥٨٤٨٣١٠

البرید الطاعنرقم

الصباحي صالح محمد ناصر

السالط علي علي محمدالصریمي علي علوي عادل

الخوربي سعید أحمدالقیفي محمد عبداهللا محمد

وآخر غالب عبداهللا محمد فیصلضمدي الغیث ابو عبداهللا مریممحجوب علي جتیم بلغیثالرعوي حسن صالح علي

العبسي عبدالمجید عبدالرزاق ماجدإلیھ ومن

باجل صالح سالم أحمدذیبین عبداهللا مصطفى ورثةالعریفي محمد أحمد منصورالمجھصي أحمد قاسم جابر

وخدیجھ شاوش أحمد محمد خدیجھحسن جوھر حسن

الواقدي محمد اسماعیل مھدي أحمدقائد حسن سالم محمدالیمني التجاري البنك

زھیر محمد یحیى سالمھمھدل حسن أحمد حسن

التام صالح عبداهللادرسي محمد سعید محمدالجبلي محمد أحمد شیخھ

أبوالخیر محمود یحیى الخادمالعلیمي ناجي فارع عبده

العلیمي عبداهللا عبدالسالم معاذومحمد الزریقي فارع اسماعیل سلطان

سلطانعبدالرحمن أحمد مطھردھنھ عاقل محمد حسن

المصعبي صالح أحمد داوود

العصباحي صالح محمد عمر العامة النیابةوآخر

السالط علي محمد عبدالوليصریمھ الحاج علي عبدربھ

الصارم علي بن عليالردوع صالح عبدربھ عليغرامھ حسین صالح ورثةعنكزه علي ابراھیم سعدهسلوم عمر محسن محمد

رزیق محمود محمد الھاملي أحمدوآخرین جبلي علي صالح إبراھیم

باجل صالح الفتینيجبران محمد وخالد العامة النیابةغالب مرشد وصالح العامة النیابة

ومن األھدل عبداهللا عبده وعبده العامة النیابةإلیھ

عنواش سالم إبراھیم وعلي العامة النیابة

الواقدي علي ثابت ومحمد العامة النیابةالحناني نعمان عبداهللا ومعاذ العامة النیابة

سوید سالم عبداهللا أحمد جمیلزھیر یحیى علي حفصھمنصوب حسن أحمد داودالخوجھ عبدالرزاق سلیماألھدل محمد یحیى سلیمان

حشیبري عبداهللا سلیمان صالحھأبوالخیر محمود حسن عبداهللا

فارع سعید أحمد عبدهوالنیابة عالنھ جعفر إبراھیم عزي

القوزي یحیى عبداهللا محمد

شریف عبده محمددخنھ عمر محمدسیف قائد محمد

٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٠

٢٠١٣/٠٢/١٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٦

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

البیضاء

البیضاءالبیضاءالبیضاءالبیضاءالبیضاءالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدة

الحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدة

الحدیدة

الحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدة

الحدیدةالحدیدةالحدیدة

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ١٤ صفحة

٤٨٢١١٤٨١٦٣٤٨٥١٢٤٨١١٢

٤٨١٣٥٤٨٣٥٧٤٨٤١٧٤٨٢٠٢

٤٨٢٣١٤٨٤٤٧٤٨١٨٩

٤٨١٨٢٤٨٢١٨

٤٨٣٤٢٤٨٣٢٧٤٨٤٩٠٤٨٢٩٢

٤٨٢٠٨٤٨٠٩١

٤٨١٤٤٤٨٢٣٤

٤٨٣٥٤٤٨٢٢١٤٨٢٠٥

٤٨٢٥٧٤٨١٢٥٤٨٤٦٨٤٨١٤٣٤٨٢٨٣

البرید الطاعنرقم

ناجي سالم مقبل عبدالھاديسلیم قاسم ناجي علي

عیاش أحمد صالح ورثةخواض محمود سلطانھ

باحشوان عیظھ محمدسعید محمد عبداهللا عليالعامة األموال نیابة

جمارك ومكتب العامة األموال نیابةعدن

ثابت غالب محمدالغالبي عبدالرب سعید صالح

نور علي عبدلاله ماھر

باناصر محمد بركات ناصرمحسن علي كاتبھ

علي عبدالقادر محمد ورثةجیانج كینج السفینة مالكعبدالحق عبداهللا حسن

ومكتب أحمد ھاشم السید نادیھواإلرشاد األوقاف

الخامري محمد علي سعید محالتثابت وعبداهللا الدمبي أحمد سالم

القاضيم واإلرشاد األوقاف عدن/ مكتب

السیاسي لألمن المركزي الجھاز إدارةوآخرین

بدر شرف سعیدواإلسكان العامة الصحة مكتب

عوض محمد محمد أحمد طالبالھبوب

البركاني محمد صالح لیناالعنابي قاید محمد علي

أبوسعید ھادي محمد حسینصبیح مثنى عبداهللا عبداهللا

األقرعي الفقیھ أحمد حسین ھزاع

اسماعیل عبدالجلیل برھانالعامة والنیابة العقربي عبدالرب علي سعید

سیف عبدالقادر سمیرهعلي سلطان وفتحي سیف علي سلطان عارف

سیفوآخرین سالم أحمد محمد عبدالحكیم

سعید محمد عبداهللا عبدالعزیزإلیھ ومن الفقیش أحمد صالح عدنان

العولقي ناصر أحمد علي

الزغیر محمد عليالغالبي عبدالرب سعید عمر

عبدالاله ویوسف وافراح واسمھان یونس عمرنور علمي

عبدالحبیب عوضعليلألراضي العامة والھیئة باصم عوضعمر

والمساحةھاشم عبده غالب قدریھللتجارة األسعد مؤسسة

الزوفري قاسم محمد صالح محمدوآخر حمصان أحمد علي محمد

السفینة مدھاماA.B.Gمالكحسن حیدره حسین وجمال المخالفات نیابة

فارع عبداهللا فطوم ورثةوآخرین خان عبدالرحمن محمد ورثة

عبدالرب الحاج محمد ورثةموجر حسین ناصر ورثةباصبرین عمر أحمد یسلم

البركاني عبداهللا علوي یوسفالمحاربي أحمد محسن أحمدالشنتري علي محمد جابر

الرمادي أحمد جمالوآخرین عایضأبوفارع مرشد حسین

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٠

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٠

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٨

٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٠٥

٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٤٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٥

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

عدنعدنعدنعدن

عدنعدنعدنعدن

عدنعدنعدن

عدنعدن

عدنعدنعدنعدن

عدنعدن

عدنعدن

عدنعدنعدن

عدنعمرانعمرانعمرانعمران

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ٨ صفحة

٤٨١٥٤٤٨٢٧٨٤٨١٤٥٤٨٢٢٨٤٨٤٧٥٤٨١٠٠٤٨٢٨٠٤٨٢٧١٤٨٣٦٧٤٨٣٧٥٤٨٤٤٣٤٨٣٣٣٤٨٢٣٩٤٨٣٥٩٤٨٣١٧٤٨٣٢٦٤٨٥٠١٤٨٥٠٠٤٨١٢٦٤٨٢٢٦٤٨٣٥٢٤٨٣٠٧٤٨٢٧٩٤٨٢٦٩٤٨١٥٥٤٨٢٣٥

٤٨٢٧٥٤٨١٥٨٤٨٥٠٩

٤٨١٨٣٤٨٢٨٢

البرید الطاعنرقم

البدیلھ محمد عبداهللا عثمانثابت محمد عبدالسالم

الشلفي عبدالرحمن عبدالكریم محمدالعصار عبداهللا علي حمیدمحمد عبدالرحمن رفیقعبداهللا سعید عبدالرحمن

النظامي سعید محم قاسم سلطانإلیھ ومن النقیب علي عبده علي

عبده علي حسن طاھرللتجارة أرضحمیر شركة

العمري راجح محمد علي عبدهباتل خادم سعده

معزب عبادي محمد عليإلیھ ومن المفت أحمد محمد فھد

السفیاني أحمد عبداهللا عادلأحمد علي مقبل محمد

إلیھ ومن العطاب عبادي قاسم نجیبغالب مثنى قائد ناجي

الحبیشي أحمد محمد ورثةمسفر عبدالوھاب محمد

ھاشم محمد عليناشر علي عثمان صادق

أحمد فرحان اسماعیل محمدجرادي عبده ناجي عليسعید محمد سلطان

صالح ناجي محمد نجاة

سالم حسن صالح عبدهالصوفي ناجي قاسم أحمد

أمین وجلیلھ سعید خالد أمین محمدسعید خالد

وآخرین أحمد عبده أحمد مختارصالح بن صالح سالم ناجي أحمد عبده

العطاب

الصراري صالح علي ثابتحزام عبدالجبار حسن

الشلفي لطف عبدالواحد حلیمھأحمد عبده حمودرسام ھائل خالد

عبده حسن محمد زیدسعید أحمد سعید

عبداهللا عبدالوھاب سعیدخالد سیف طاھرثابت غالب عامر

القمري صالح محمد عباسالحمدي مھیوب عبدالعزیزسیف عبده محمد عبدالغني

المحمدي أحمد عبده عبدالكریمسلیمان أحمد عبداهللاقاید سعید عبداهللا

السفیاني قائد سیف عبداهللاحزام محمد أحمد عبدالواحد

العبسي غالب راوح عبدالودودالسفیاني محمد أحمد علي عبده

صالح مدھش عبدهالقبالني ثابت أحمد عليفرحان قاسم عبداهللا علي

عدوف عمر سالم ناجي عليسعید محمد سلطان غانیھ

وعبده والمساحة لألراضي العامة الھیئة فرعدبوان حسن

منصر أحمد عبده فیصلسعید قائد وزھره الصوفي ناجي قاسم

سعید خالد أمین ومفضلھ سعید خالد أمین كاتبھ

وآخرین أحمد عبده أحمد محمدالعطاب محمد أحمد محمد

٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٥

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

تعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعز

تعزتعزتعز

تعزتعز

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ٣ صفحة

٤٨١٧٥٤٨٢٠٧

٤٨٤٧٨

٤٨٥٠٧٤٨٢٦٠٤٨٥٠٨٤٨٤٣٤

٤٨٣٢٤٤٨٣٦٨٤٨١١٩٤٨١٣٣٤٨٣٣٤٤٨٣٧٢٤٨٣٠٠

٤٨١٠١٤٨٢٠٤٤٨٢٥٠

٤٨٢١٧٤٨٣٣١٤٨٢٣٠٤٨٢٧٦٤٨٢١٤٤٨١٧٧٤٨٣٧٤٤٨٣٥٣٤٨٤٢٨٤٨١٦٤

٤٨٣٩١

البرید الطاعنرقم

العاقل عبداهللا أحمدللتجارة والكویت الیمن بنك

واالستثمارطاھر أحسن مانع علي محمود فالن

سخیم أحسنوآخر الزبیري أحمد محمد ھاني

الجبري محمد علي ردمانالكاظمي یحیى طھ

وآخر الیوسفي نعمان محمد

مساعد حمود أحمد حسینحنش حسن علي

العیراني لبس ساميالقدمي الدبعي نصر محمد سعید

الثالیا حسن عبداهللاالحذیفي أحمد علي حمود

المھد خریجي من عشر السابعة الدفعةمحمد المحامي بوكالة للقضاء لعالي ا

الشرجبي سیفالملوي زید محمد حمودالیمني التجاري البنك

إلیھ ومن الحدید یحیى عبداهللا علي

الكریت سعد حمود صالحالشرجبي أمین عبدالعزیز ابتسامالدین سعد علي ناصر محمد

ووالده السریحي علي محمد محمدعبدالمغني محمد علي كمالالعام الثوره مستشفى ھیئة

شرھان حسین محمدالطوقي صغیر أحمد ورثة

زیاد حسین حمیدالحروره راشد علي ناصر عباس

ومن العواضي عبداهللا منصور عليإلیھ

الیمنیة االقتصادیة المؤسسةاأللماني السعودي المستشفى

العامة النیابة

العامة النیابةمھدي سلمان وأحمد العامة النیابة

الحبیشي محمد محمد وأمین العامة النیابةالصلوي ھزاع حمود وحلمي العامة النیابة

إلیھ ومنالقماسي یحیى ومجاھد العامة النیابةوالمساحة لألراضي العامة الھیئة

بنشاء برونشاموآخر المقطري أحمد الدین تاجوآخر ھادي محمد أحمد تقیھالجراش أحمد محمد توفیق

األعلى القضاء جلس

الحیمي حسین حسناءالكمیم علي وأحمد البیاضي محمد حسین

والنیابة إلیھ ومن عصبھ محمد یحیى حسینالعامة

اآلنسي صالح خالدالشرجبي عبدالغني خالدالصعر حزام عبداهللا دحان

معیاد حمود سیدهالدین أمیر شركة

المحدودة التجاریة الطبیھ السالمة شركةوآخر صومل جاراهللا محمد صالح

الطوقي عبداهللا محسن طھإلیھ ومن سالم أحمد محمد عبدالحكیم

العامة والنیابة الشرفي محمد یحیى عبدالرحمنإلیھ ومن

أحمد عبداهللا أحمد عبدالرقیب

٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٣

٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٢٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥

٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٤

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٦

٢٠١٣/٠٢/٢٧

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

األمانةاألمانة

األمانة

األمانةاألمانةاألمانةاألمانة

األمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانة

األمانةاألمانةاألمانة

األمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانةاألمانة

األمانة

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ١٢ صفحة

٤٨٤١٢٤٨١٥٧٤٨٢٤٤٤٨٢٤٧٤٨٢١٢٤٨٤٥٢٤٨٣٨٣

٤٨٤٣٥٤٨٢٣٧٤٨٤٨٦٤٨١٠٩٤٨٤٧٦٤٨٤٦٦٤٨٣٩٥٤٨٣٣٥٤٨٤٨٤

٤٨٠٨١٤٨٥١٥

٤٨٣٨١٤٨٢٠٣٤٨٤٤٥

٤٨٥١١

٤٨١٥٣٤٨٢٧٠٤٨٣٥٦٤٨٤٦٤٤٨٠٨٨٤٨٣٦٦٤٨٠٩٦٤٨٣٩٦

البرید الطاعنرقم

الحجري سعد أحمد صالحشعاف حمود سنان محمد

النماري مثنى صالح علي ورثةالقاسمي صالح محمد أحمد إبراھیموآخر الواشعي أحمد علي صالحإلیھ ومن الدقھ عبداهللا حسین قواز

علي أحمد وعزیز كلیب علي أمد نبیلكلیب

إلیھ ومن قائد حسین زاید محمدوآخر القریھ عبادي حسین عباسالعنسي مرشد قائد فایز أولیاءدمالتام صالح محمد سعد أحمد

كیدل عباس محمد حسین عبدهالخباشي حسن علي محمداألحمدي ناصر علي مسعود

وآخر الحجي أحمد یحیى محمدالحمزي أحمد علي حسین حسن

الحمزي أحمد علي وحسینوآخر القاسمي صالح حسین عبداهللا

وفاطمھ عجالن صالح محمد وردهالنھمي حاج علي محمد

السالمي أحمد أحمد عزیھالصلل احمد احمد سعد

وحسین عبدالرب صالح علي عبداهللاعبدالرب صالح علي

المرشحي ھادي صالح علي عليوآخر

شعالن حسین محمد صالحوآخر فالح غیالن مقبل عبداهللاالساقیة محمد نورالدین محمد

وآخر روبع علي محمد بنت كفایھالسرید أحمد ثابت محمد

وآخرین ھادي أحمد محمد ناصریحیى ناصر عبده مجاھدالسامدي محمد داود قاسم

بركھ عبده محمد بدریھالكلبي محمد مانع دماج

طیره محمد صالحوآخر الكحسھ حسین عبدالرقیبعالیھ علي محمد اهللا حفظ عبداهللاإلیھ ومن الدقھ محمد عبداهللا عبداهللا

كلیب علي أحمد عبده

العامة والنیابة وآخر الربوعي علي أحمد عليالعماد الحاج ناصر صالح علي

الشظمي محمد عبده عليالتام سعد أحمد عتیق عليعقبھ اسماعیل محمد غانمالسریحي أحمد محمد فائقھاألحمدي علي منصور فرجھ

الحجي أحمد لطفعباد علي محمد لطف

وآخر الغلیبي یحیى حسین محمدمساعد عبداهللا محمد

واخوانھ قابل صالح علي محمدالصلل محمد یحي محمد

بذمار العامة األوقاف مكتب

م واإلرشاد األوقاف وآخرین/ مكتب ذمار

المیبدي محمد علي ورثةوآخرین فالح منصر محمد یحیى

وآخرین غالب علي حمیدوآخر الریمي راجح علي صالح

شجحھ أحمد عبداهللاالبشیري حسن علي

سعدالحفصي علي عليالبقعھ قاسم محمد علي

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٤٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٠٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/٢٧

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

ذمارذمارذمارذمارذمارذمارذمار

ذمارذمارذمارذمارذمارذمارذمارذمارذمار

ذمارذمار

ذمارذمارذمار

ذمار

ذمارذمارریمةریمةریمةریمةریمةریمة

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ٦ صفحة

٤٨٣٦٤٤٨٣١٣٤٨١٥٩٤٨٢٤٩٤٨٣٥٠

٤٨٤٠٣

٤٨٤٩٨٤٨٢٥٣٤٨٢٤٦٤٨١٦٥

٤٨٤٧١٤٨٥٠٥٤٨٢٤٥٤٨٣٧٧٤٨٤٩٧٤٨١٥٢٤٨٢٤٨٤٨٣٢٢٤٨٢٨٨٤٨٣٢٠٤٨٣٣٧٤٨٤٨٧

٤٨٠٩٩٤٨٤٣٦

٤٨٣٠٥

٤٨٠٨٤٤٨٠٨٦

٤٨١٢٠

٤٨٠٨٧

البرید الطاعنرقم

شكري سعید یحیى طالبمعاف محمد حسن

إلیھ ومن شیاذل أحمد أبكرالعلوي مقبل غانم أمین

قاسم وأحمد بریھ حسن صغیر یوسفبریھ صغیر

ومن الذرحاني محمد عبدربھ محمدإلیھ

العقري قاسم ناجي قاسمالمسلمي عبداهللا احمد محمد أحمد

محمد محسن محمدوھادي عبداهللا عبدالقادر محمد

سعید عبدالكریمإلیھ ومن الطیري یحیى محمد صالحإلیھ ومن الجالل محمد عبده مسعد

جباري أحمد محمد مختارالحسیني مھدي علي صالح

الضالع أوقاف مكتبوآخر الوعیل صالح محمد عبداهللاالحبیشي عبداهللا مثنى إبراھیم ورثة

الیمنیة االقتصادیة المؤسسةالعربھ أحمد علي قائد محمودالنویره حسن حسن مجاھد

العبرات علي محمد عبدالصمدمحمد وماھر عوضسلیمان محمد

عوضسلیمانالقانونیة الشئون وزارة مكتبعوضالمصباحي محمد عبداهللا

مثنى وقاسم الفروي علي عبداهللا طیاروآخرین السالمي محمد

الشاوش صالح عبدالحبیب صالحوورثة أسعد أحمد علي عبدالكافي

ملعوم محسن علي متعب القتیلقاسم سعید ناجي فیصل

الشقذه حسین عبداهللا

شكري مقبل سعید منصورالمروعي صغیر حمید مھدي

إلیھ ومن البرطي محمد عبداهللا ورثةالعلوي یوسف مقبل علي ورثة

شراعي یحیى علي یحیى

إلیھ ومن العمري أبوبكر عبدالواحد أحمد

العقري منصر صالح سعیدوآخرین أحمد محمد صادق

العامة والنیابة حسین عبود صالحإلیھ ومن أحمد سعید عبدالكریم

الزیادي صالح أحمد عبدهوأوالده الجالل أحمد محمد محمد

الصیرفي محمد محمدإلیھ ومن الحسیني مھدي علي محمد محمدالعامة والنیابة الحذیفي محسن حمود منصور

صالح محمد ویاسمین قاسم علي نعمھإلیھ ومن مغنیز مثنى صالح توفیق ورثة

الھدالي محمد عبداهللاإلیھ ومن العربھ عبداهللا حمود

إلیھ ومن الزحیفي صالح علي عبداهللاالعصفري حسن عبداهللا عبده

ومن عصیان محمد الزند وصالح العامة النیابةإلیھ

زعنوت البخیت سعید ورثةوالنیابة المصباحي جبل أحمد محمد أحمد

العامةوآخرین العنفدي قاسم یحیى علي الشیخ

العامة النیابةوآخرین العامة النیابة

محمد محمد رقیھ دم وأولیاء العامة النیابةوآخر ملھي

ویحیى حاتم فاطمھ وأولیاءدم العامة النیابة

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٤٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٤٢٠١٣/٠٢/٢٤٢٠١٣/٠٢/١٦

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٤٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٤٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٥

٢٠١٣/٠٢/٠٥٢٠١٣/٠٢/٠٥

٢٠١٣/٠٢/١٢

٢٠١٣/٠٢/٠٥

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

الحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدةالحدیدة

الضالع

الضالعالضالعالضالعالضالع

الضالعالضالعالضالعالضالعالضالعالضالعالضالع

العسكریة اإلستئنافیة المحكمةالمحویتالمحویتالمحویتالمھرة

المھرةالعـــام النــــائب

العـــام النــــائب

العـــام النــــائبالعـــام النــــائب

العـــام النــــائب

العـــام النــــائب

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ١٥ صفحة

٤٨١٣٨٤٨٢٥٩٤٨٢٥٨

٤٨٤٦٣٤٨٣٤٩٤٨٣٦٣٤٨٣٩٠٤٨١٠٥٤٨١٠٤٤٨٤٦٢٤٨١٤٨٤٨٢٦٤٤٨١٣٩٤٨١٢٤٤٨٤٣٨

٤٨٠٩٣٤٨٤٤٤٤٨٥١٨٤٨٤٧٣٤٨٢٦١٤٨١٩٨٤٨٣٧٣٤٨٤٤٨

٤٨١٦١

البرید الطاعنرقم

وآخر المنتصر یحیى عبداهللا جمیلالذیفاني سعد علي صالح حمید

وأحسن الذیفاني علي حسین أحمدالذیفاني علي

النعماني جابر حسینالعداني مقبل ھائل محمد

السمیني قاسم صالح عبداهللاسراج مقبل ھادي علي

وآخرین الذیفاني محمد صالح عليسالمھ سعید عبداهللا عبدالعزیز خالد

مرفق عبداهللا محمد عبدالحكیمإلیھ ومن سمینھ سعد راجح

الحوثي حمود حمود إبراھیم أولیاءدموآخرین قحیطي أحمد عبداهللاالقاضي محمد حمود علي

وأخیھ الزبیري فارع محمد صالحمحسن

الجالل حسین حزام عبداهللاومنإلیھ عرافھ سعد راجح علي

صالح فضل بشیرعمر أحمد سعد

وآخر علوي علي أحمد عليالمواصل علي أحمد علي

وآخرین الضبري محمد صالحمحمد أحمد بوكالة عسكر صالح محمد

عسكر صالحقویره حسین صالح

وآخرین ھادي صالح حمودالذیفاني سعد علي صالح حمیده

علي وزھره الذیفاني حسین أحمد خیریھالذیفاني

زاید محمد سعدإلیھ ومن العداني مقبل علي صالحالسمیني محمود محسن صالح

وآخرین سراج ناصر صالح صالحالذیفاني حسن طاھر عبدالحمیدالصالحي یحیى حمود عبداهللا

حتوم جابر وھادي الیتیم جابر أحمد عليسالب یحیى حمید علي

إلیھ ومن الزرافھ أحمد علي عليالقمسھ علي ناصر عليعایضالفھد یحیى عليالزبیري قاسم صالح فائز

الجالل محمد قائدإلیھ ومن الدعلي سعید حسین محمد

الكشمیمي محمد علي أحمدم العامة لحج/النیابة

وآخر سالم أحمد علي وریمي العامة النیابةمرشد سعید ومحمد العامة النیابة

وأخوانھا سالم علي زبیبھعثمان قاسم وسیف طاھر عثمان قاسم

الخضیري صالح محمد علي

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٤٢٠١٣/٠٢/٢٤

٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/١٦

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

عمرانعمرانعمران

عمرانعمرانعمرانعمرانعمرانعمرانعمرانعمرانعمرانعمرانعمرانعمران

عمرانعمرانلحجلحجلحجلحجلحجلحج

مأرب

الجھة

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات الصادرةمركز خالل) طعن،إلتماس(القضایا

من : إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٥ من ٩ صفحة

٤٨٢٢٢٤٨٣١٥٤٨١٩٤٤٨٣٧٠٤٨٠٩٠

٤٨٢٦٨٤٨١٩٥

٤٨١٣٧٤٨٢١٦٤٨٢٤٣٤٨٢٤١٤٨٤٥٦٤٨٢٨٦٤٨٤٠٢

٤٨٢٣٨٤٨٢١٣٤٨١٩٠٤٨٢٢٣٤٨١٠٧٤٨٤٥٠٤٨٣٠١٤٨٣٦٢٤٨٤٨٢٤٨٢٩٣٤٨١٤٢٤٨٤٢١٤٨١٢٧٤٨٢٥١٤٨٢٩٧٤٨٣١١٤٨١١٠

البرید الطاعنرقم

سعید محمد بن محمد فیصلعقبلي محمد عبداهللا

وآخر الخلیدي عبده صالح عبدالقادرسعد صالح قاسم محمد

الھمیس أحمد محمد نعمان عبدالرحمناألوقاف ومكتب

عبدالحمید منصور عليالیھا ومن احمد سعید مریم

سویدان ھارب عبدعبدالمجید علي عبدالمجید

شائف مسعد محمدوآخر الحاج عبدالولي عبدالكریم

الحاج حزام محمدحمادي محمد علي سعید

القدسي نعمان علي عبدالحمید عالءوآخر

الوھباني سیف عقالن أحمد عبدالجباروآخر الصغیر صالح ناجي محمد

صالح أحمد حسین صباحالمجعشي حمود فیصل عبدالحكیم

المخالفي خالد علي ورثةغالب محمد وسعید غالب حمود علي

الورافي قائد أحمد محمدالمطحني راشد حسین محمد ھائل

ناصر مقبل مریم ورثةسعید محمد عبداهللا محمد

إلیھ ومن ھریش لطف عبداهللا عليناجي عبده عصام ورثة

إلیھ ومن موانس صالح صالح یحیىجعیدي طاھر عثمان إبراھیم

وآخرین خموسي یحیى عبداهللا یحیىوآخرین ھیجان صغیر علي محمدوآخر كامل علي حسین أحمد محمد

وبناتھ مویس زید محمدمقري محمد سعید محمدالمقبولي عبداهللا محمد

عثمان غالب وشموس عبداهللا عقالن محمدسیف وعبده الوریفي قاسم سیف مقبل محمد

الحبشي غالبالجیالني محمد أحمد محمود

و علي شمسان نجوى و علي الصغیر مریمالعامة النیابة

مھیص سالم خمیس ملوكھعبدالمجید سیف مھیوب

فارع محمد وأنور فارع ثابت ناجيمحمد علي صادق نعمان

علي غالب نعمھقائد عبداهللا غالب نور

الكھرباء العامة الھیئة العامة األموال نیابة

عون حمید ھائلوآخر سلطان علي ھزاع

صالح أحمد حسین محمد ورةثإلیھ ومن أحمد منصر فرحان ورثة

الحلیسي عبداهللا أحمد ورثةالصوفي عبدالحمید ورثةمرشد عثمان عبداهللا ورثة

المطحني راشد حسین محمد عبداهللا ورثةناصر مقبل مدھش ورثة

شمسان عبده مھیوب ورثةمرعي أحمد ناصر ورثةعثمان محمد عبده وضاحالحداد ناصر علي أحمد

إلیھ ومن زیلع علي إبراھیم العامة النیابةالزراعیة التعاونیة حجر جمعیة

ھیجان علي محمد حسنوآخرین ساري قاسم یحیى حسین

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/١٩٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٠٥

٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/١٩

٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧

٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/١٨٢٠١٣/٠٢/٢٣٢٠١٣/٠٢/١٠٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٧٢٠١٣/٠٢/١٣٢٠١٣/٠٢/٢٤٢٠١٣/٠٢/٢٥٢٠١٣/٠٢/٢٦٢٠١٣/٠٢/١٠

ضده اإلرسالالمطعون تاریخ

تعزتعزتعزتعزتعز

تعزتعز

تعزتعزتعزتعزتعزتعزتعز

تعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزتعزحجةحجةحجةحجةحجة

الجھة

ميكنكم احلصول على بيانات األحكام الصادرة والواردة إلى احملكمة العليا عبر املوقع التالي:

www.ysc.org.ye

:الـرقــم٢٠١٣/٠٣/١٧ :التاریـخ

:الموافقالمعلومات خاللمركز الواردة الطعن قضایا

من :إلى: الفترة ٢٠١٣/٠٢/٠١٢٠١٣/٠٢/٢٨

١٠ من ١٠ صفحة

الدقراري قاسم أحمد یحیى

األشموري فارع یحیى صالح صالحالسریحي محمد علي

الدقراري راجح علي صالح عایش

ومن الجعشاني قاسم قائد شائف قاسمإلیھ

الطاعن

فیصل وأخیھ القابليھدیلة قاید حیین و ھدیلھ قاید حسین زید

الدقراري حسین ھدیلة وصالحفارع قاید عبداهللا قاید

ناصر ومحمد السریحي قاسم حزامناصر حسین وورثة السریحي حسین

السریحي حسینومحمد الدقراري صالح أحمد جمال

الدقراري صالح أحمدوآخرین شایع محسن حسین ورثة

٢٠١٣/٠٢/١٦

٢٠١٣/٠٢/١٦٢٠١٣/٠٢/١٦

٢٠١٣/٠٢/١٦

٢٠١٣/٠٢/١١

ضده الورودالمطعون تاریخ

عمران

عمرانعمران

عمران

لحج

الجھة

تت9ة فن �ل لا

Page 9: الصحيفة القضائية العدد 138

)الررعداأل ا 9اعء )الرأل لللالا

)قف)ومل 0ا فارمل لا0اا

) ددع )علا(

www.moj-yemen.net/alqadayia

رئي�ل ) تحرير

ع. عبد )قفؤفن �صجاع ) دين

صحيفة السلطة القضائية - نصف شهرية - تصدرها وزارة العدل

دور القضاء يف الدفع باحلوار مىت وكيف؟

فاضل اهلجريالــرئــيــس ان بـــرغـــم عبد ربه منصور هادي أكـــــد عـــلـــى أمهـــيـــة دور الــقــضــاء لــدفــع احلـــوار هــــــــذه يف الــــــــــــوطــــــــــــى املـــرحـــلـــة وذلــــــك خـــالل

لقائه بقيادة السلطة القضائية يف ديسمرب املاضي اال تفاعال هــنــاك ان يــؤكــد مل واملــــايل االداري الــتــعــامــل ان حكوميا جادا مع متطلبات القضاء وما تتحمله السلطة القضائية على عاتقها من مهام وواجبات متثل االساس

لبناء الدولة احلديثة.قد هـــادي منصور ربــه عبد الرئيس فخامة كــان اذا أكد على أمهية دور القضاء يف هذا املنحي الوطين املهم ودوره يف الــدفــع بــاحلــوار الــوطــين الــشــامــل حنــو حتقيق اهلـــــدف الـــرئـــيـــس مــنــه فــقــد كـــانـــت تـــعـــامـــالت احلــكــومــة وخباصة وزارة املالية اكثر بعدا عن متكني هذه السلطة من القيام بدورها ويكفينا ان ندرك ان املالية حىت االن حتــتــجــز مـــا يــزيــد عـــن 6 مــلــيــارات ريــــال يــفــتــرض اهنـــا قد وتنشيط القضائية العجلة حتريك من القضاء مكنت دورهــــا بــقــوة بـــدال مــن أن يــتــحــول حــجــز ذلـــك املــبــلــغ اىل

عامل سليب معيق هلا يف ادائها.نعم إن الــبــالد تــواجــه حتــديــات كــبــرية وأهنـــا يف هذه املــرحــلــة حبــاجــة إىل كــامــل اجلــهــود اخلـــرية والــصــادقــة والصعاب التحديات كافة لتجاوز إخــالص بكل والعمل كما قال فخامة الرئيس وما زال يؤكد على ذلك يف اطار تـــأكـــيـــده عــلــى أمهـــيـــة احلــــــوار الـــوطـــين الـــشـــامـــل وحــشــد اجلهود ملواجهة الظروف الصعبة اليت تعيشها البالد اال

ان حتركات على الواقع مل تساعد على ذلك.ومع أن السلطة القضائية ووزارة العدل حترصان كل مبا املنشود القضائي االســتــقــالل حتقيق على احلـــرص ويف القضائي اجلهاز يف اجلميع ثقة استعادة يضمن أداء القائمني عليه اال اهنا ال تزال عاجزة عن حتقيق ما وجه على املضين الظرف هذا ويف قفزة من إليه تصبو

التحديد.فــمــنــذ ان اطــلــق مـــشـــروع اإلصـــــالح الــعــمــيــق والــشــامــل حتقيق اىل تسعى القضائية والسلطة األبــعــاد متعدد االستقاللية الكاملة عن تدخل السلطات االخرى سواء للنص وفــقــا الــقــضــائــي او االداري او املــــايل اجلـــانـــب يف يستهدف ختطيط مــن العمل يتطلبه ومــا الــدســتــوري، تــطــويــر الـــقـــوانـــني وإعــــــالء مــكــانــة الــســلــطــة الــقــضــائــيــة وتغيري األوضاع املادية واملعنوية لكل العاملني فيها هو دعـــمـــهـــا لــتــعــزيــز ثـــقـــة الــــنــــاس يف الـــقـــضـــاء وتــســلــيــمــهــم عاما توجها يفرض ما وهــو عليه تعال دون مبخرجاته

لدعم القضاء ماليا واداريا.واذا كــــان مـــعـــايل وزيـــــر الـــعـــدل يـــؤكـــد عــلــى مــواصــلــة تــفــعــيــل اإلصــــالحــــات الــــيت مت الــــشــــروع فــيــهــا فــقــد كــان املــــشــــروع املــــقــــدم اىل الــــربملــــان مــــن احلـــكـــومـــة واملــتــعــلــق بــتــعــديــل بــعــض مــــواد قــانــون الــســلــطــة الــقــضــائــيــة ميثل التنفيذية الــســلــطــة يف عــضــو قــبــل مـــن نــوعــيــة قــفــزة لصاحل استقالل القضاء اال انه اىل االن مل يلق االهتمام من االخوة حتت قبة الربملان برغم اهنم وحنن واجلميع يعلم ان االستقالل القضائي ميثل العتبة الرئيسية يف

اقامة دولة املؤسسات والنظام والقانون.ومــــع انــــه كــــان يــفــتــرض بـــالـــربملـــان الــيــمــين ان يـــدرك يقع ما يستشعر وان اليمن تعيشها اليت املرحلة امهية على عاتق القضاء من مهام اال ان عدم التفاعل اجلدي مع ذلك املشروع مل يثمر غري مزيد من االحباط وليس العام املستوى وعلى بل فحسب القضائي املستوى على

ايضا.بالتزاماهتا وفائها إطـــار ويف الــعــدل وزارة أن وحــيــث بــتــطــويــر الــوضــع املــــادي لــلــســادة الــقــضــاة وكـــل مــســاعــدي املــيــدان هــذا يف مسريهتا تــواصــل تـــزال ال فــاهنــا القضاء بالتنسيق االلتزامات تلك كل تنفيذ من تتمكن ان اىل مع االجهزة املختصة يف الدولة وباالخص يف السلطة للقاضي واملعنوي املادي االستقرار لتحقيق التنفيذية وملـــســـاعـــديـــه وتـــوفـــري املــتــطــلــبــات االســـاســـيـــة لــالجــهــزة

القضائية.تعطي ما بقدر « تقول الــيت بالقاعدة نعلم كنا واذا تطالب« فهل سيتمكن القضاء من تعزيز مسرية احلوار بضروريات االيــفــاء عــن عجزه ظــل يف الشامل الــوطــين القضاء سلطة اعضاء تعرض ظل ويف القضائي ادائــه

لالعتداءات فضال عن شحة امكانياته املالية؟الوطين احلــوار يف القضاء دور تعزيز ان نعتقده ما الشامل لن يتم كما جيب من خالل التصرحيات والعبارات املسطرة على االوراق وصفحات اجلرائد وإمنا من خالل جتـــســـيـــد الــــتــــفــــاعــــل الـــــعـــــام يف جتـــســـيـــد االســـتـــقـــاللـــيـــة

القضائية احلقيقية.

صدرت مؤخرا خمسة كتب حملت عنوان: )شرح قانون اإلجراءات اجلزائية( للدكتور مطهر

علي صالح أنقع أستاذ القانون اجلنائي املشارك بكلية الشريعة والقانون جامعة

الكتاب األول احلديدة، وحمل عنوان: الدعاوى

الناشئة عن اجلرمية، والكتاب الثاني جاء بعنوان: اإلجراءات

السابقة على احملاكمة، وحمل

الكتاب الثالث عنوان: إجراءات

احملاكمة، أما الكتابان الرابع

واخلامس حمال عنوان الطعن في

األحكام وإجراءات التنفيذ.كما صدر كتاب بعنوان: )اإلصالح القضائي

للسلطة القضائية..اليمن واملغرب( منوذجا للدكتور عبدالله أحمد عبدالقادر امللحاني،

اشتمل الكتاب على بابني،

تضمن الباب األول ضمانات ومعوقات إصالح السلطة القضائية، وتضمن الباب

الثاني احللول الناجعة إلصالح السلطة القضائية.

وصدر كتاب بعنوان: )أحكام األسرة يف قانون األحوال الشخصية اليمين( تأليف

الدكتور عبداحلكيم محمد عطروش،

اشتمل الكتاب على أربعة أبواب، احتوى

الباب األول على اخلطبة والزواج،

واحتوى الباب الثاني آثار الزواج، وتضمن

الباب الرابع حقوق األوالد.

القضائيةحث القاضي فهيم عبدالله

محسن احلضرمي رئيس محكمة استئناف عدن رجال الشرطة

القضائية باحملافظة على التحلي باالنضباط واجلاهزية وروح

املسؤولية عند القيام بواجباتهم األمنية في األجهزة القضائية من

محاكم ونيابات..وغيرها، وأن يكونوا قدوة في سلوكهم

ومعامالتهم ومنظرهم مبا يعكس شرف املهنة التي يؤدونها في

حماية العدالة وإنفاذ قراراتها وأحكامها، خصوصا في ظل

املرحلة العصيبة التي متر بها البالد والتي تستدعي من اجلميع

تضافر اجلهود للحفاظ على األمن واالستقرار في كافة أرجاء البالد

وحماية املؤسسة القضائية على

وجه اخلصوص باعتبارها املعني بإرساء دعائم العدالة في اجملتمع.

وكان رئيس محكمة استئناف محافظة عدن قد التقى باملوظفني اإلداريني اجلدد الذين مت إرسالهم

من اخلدمة املدنية إلى محكمة استئناف عدن واحملاكم االبتدائية

التابعة لها وحثهم على املثابرة واجلد واالنضباط والتقيد الصارم

بالقوانني النافذة، مشددا على ضرورة احلفاظ على مظهرهم

وسلوكهم مبا يليق مبكانة وهيبة القضاء، مبينا أن العمل في

السلطة القضائية ليس عمال وظيفيا كبقية األعمال وإمنا هو

رسالة يؤديها املوظف جملتمعه ووطنه يسهم فيها في إرساء دعائم

العدالة في اجملتمع.

أجريت مؤخرا عملية اقتراع بديوان عام الوزارة النتخاب ممثل للموظفني بلجنة شئون املوظفني، وقد أسفرت االنتخابات عن فوز

األخ/ عبداجلليل عبدالوهاب اجلنيد باألغلبية.

انتخابات جلنة شئون املوظفني

إصدارات.. إصدارات.. إصدارات.. إصدارات.. إصدارات.. إصدارات.. إصدارات.. إصدارات..

القاضي/ حممد امساعيل الكبسي ـ رئيس محكمة بالد الطعام االبتدائية ـ توفيت والدته.. تعازينا.

األخت/ هيفاء حممد الذاري ـ رئيس قسم التدريب والتأهيل مبركز املعلومات بالوزارة ـ توفيت والدتها..

تعازينا.األخ/ عادل الكوكباين ـ املوظف باحملكمة العليا ـ

احتفل بخطوبته..تهانينا..األخ/ شوقي حممد الصلوي ـ رئيس قسم احلفظ

والبيانات مبكتب الوكيل لشئون التخطيط ـ احتفل بخطوبته.. تهانينا.

األخ/ عبدالوهاب عبدالقادر شرف الدين ـ مدير محكمة بني احلارث ـ رزق مبولودة جديدة أسماها

)فاطمة(..تهانينا.األخ/ أمحد حيىي الرقاص ـ املوظف باحملكمة العليا ـ

رزق مبولود جديد أسماه )يحيى(.. تهانينا.األخ/ هاشم عبدالرمحن الزين ـ مختص بشئون

املوظفني ـ رزق مبولودة جديدة أسماها )مرمي(..تهانينا.

األخ/ علي جمدالدين عقبات ـ مختص مبركز املعلومات ـ رزق مبولود جديد أسماه )مجدالدين(..

تهانينا.األخ/ عبدالسالم لطف الرقيحي ـ موظف باملكتب الفني

ـ رزق مبولود جديد أسماه )عبدالقادر(.. تهانينا.األخ/ حممد الزافين ـ املوظف بالشعبة التجارية

باألمانة ـ رزق مبولود جديد أسماه )أمين(.. تهانينا.األخ/ حممد أمحد صاحل اهلردي ـ رزق مبولود جديد

أسماه )أحمد(.. تهانينا.

خالل األرباع الثالثة املنتهية من العام املاضي

نيابة مشال أمانة العاصمة تنجز )%99( من إمجايل القضايا الواردة إليها

القضائية ـ نجيب أمير:متكنت نيابة استئناف شمال أمانة العاصمة من إجناز )99%( من إجمالي القضايا الواردة إليها خالل الفترة من

يناير إلى نوفمبر من العام املاضي.وبحسب تقرير النيابة اإلحصائي فقد بلغ إجمالي

القضايا الواردة إلى النيابة خالل الفترة )824( قضية، متكنت النيابة من التصرف في )816( قضية، وتبقى )8(

قضايا فقط من إجمالي القضايا الواردة خالل الفترة املذكورة.

وأوضح التقرير الصادر مؤخرا عن النيابة بأن إجمالي القضايا اجلسيمة الواردة إلى النيابة خالل الفترة بلغ )456(

قضية، مت التصرف في )450( قضية، واملتبقية منها )6( قضايا.

وبلغ إجمالي القضايا املستأنفة الواردة إلى النيابة خالل الفترة )161( قضية، مت التصرف فيها كامال، كما بلغ

إجمالي قضايا استطالع الرأي الواردة خالل الفترة إلى النيابة )140( قضية، مت التصرف فيها كامال، وبلغ إجمالي

قضايا الفحص الواردة إلى النيابة في ذات الفترة )67( قضية، مت التصرف في )65( قضية منها، وتبقى منها

قضيتان فقط.

خالل لقائه رجال الشرطة القضائية واملوظفني اإلداريني اجلدد

رئيس استئناف عدن حيث العاملني على مضاعفة اجلهود واحلفاظ على مظهرهم وسلوكهم مبا يليق هبيبة القضاء

اهلاملي حيصل على الدكتوراه يف احلقوق بتقدير )جيد جدا(

حصل القاضي جنيب محمد أحمد الهاملي نائب رئيس دائرة املؤمترات والتعاون الدولي على درجة الدكتوراه في احلقوق من جامعة أسيوط مبصر بتقدير )جيد جدا( عن رسالته املوسومة

)إجراءات احملاكمة التأديبية للقضاة وأعضاء النيابة وطرق الطعن في اجلزاءات( دراسة مقارنة في التشريع اليمني واملصري وبعض القوانني العربية، وأشادت جلنة احلكم واملناقشة برئاسة األستاذ

الدكتور السيد خليل هيكل أستاذ القانون العام بكلية احلقوق جامعة أسيوط )مشرفا رئيسيا(، وعضوية األخوين األستاذ

الدكتور أحمد هندي أستاذ املرافعات وعميد كلية احلقوق جامعة اإلسكندرية، واألستاذ الدكتور محمد حمود إبراهيم أستاذ قانون

املرافعات بكلية احلقوق بجامعة الزقازيق بالرسالة واعتبرتها إضافة جديدة في مجال البحث العلمي.

املاجستري بامتياز للباحث حممد اهلمداين من جامعة األزهر يف الشريعة والقانون

منحت جامعة األزهر الباحث اليمني /محمد علي محمد

الهمداني درجة املاجستير بتقدير » ممتاز« من كلية الشريعة والقانون«قسم السياسة الشرعية«- بالقاهرة عن رسالته املوسومة »دراسة وحتقيق من أول كتاب اجلزية إلى أول كتاب الشهادات من

كتاب عدة احملتاج الى شرح املنهاج لإلمام ابن امللقن«في الفقه اإلسالمي«.

و تكونت جلنة املناقشة واحلكم من كل من :األستاذ الدكتور : أحمد سالمة سبع أستاذ الفقه املساعد بالكلية )مشرفا( واألستاذ

الدكتور: إسماعيل عبد الرحمن عشب عميد كلية الشريعة والقانون بدمنهور)مناقشا خارجيا(واألستاذ الدكتور: عبد العزيز

عطا أحمد أستاذ الفقه بالكلية ) مناقشا داخليا(.وقد أشادت جلنة املناقشة بالرسالة، واعتبرتها مرجعا في

الفقه اإلسالمي ال ميكن االستغناء عنها كما أشادت اللجنة بجهود الباحث في إعداد رسالته وإخراجها بالشكل الالئق بالبحث

العلمي.

الباحث شرف احلبشي حيصل على املاجستري يف القانون اجلنائيمنح معهد البحوث والدراسات العربية -قسم الدراسات

القانونية- يوم االربعاء السادس من مارس اجلاري درجة املاجستير في القانون اجلنائي للباحث شرف علي احلبشي عن

رسالته املوسومة: )احلماية اجلنائية لنزاهة السلطة القضائية في التشريع اليمني( .

ضمت جلنة احلكم واملناقشة االستاذ الدكتور أحمد عوض بالل أستاذ القانون اجلنائي والعميد السابق لكلية احلقوق

بالقاهرة رئيسا، واألستاذ الدكتور إبراهيم عيد نايل استاذ القانون اجلنائي بكلية احلقوق عني شمس عضوا مناقشا، واألستاذ

الدكتور عمر محمد سالم استاذ القانون اجلنائي ووكيل كلية احلقوق للدراسات العليا والبحوث بجامعة القاهرة املشرف على

رسالة الطالب.

درجات علمية للهاملي واهلمداين واحلبشي

وزارة العدل تستنكر االعتداءات اآلمثة على منتسي القضاء يف إب وذمارصنعاء ـ سبأنت:

استنكرت وزارة العدل االعتداءات الغاشمة التي امتدت

على رئيس محكمة العدين القاضي عبدالولي حميد

الشباطي، وعلى رئيس محكمة شرق ذمار القاضي أحمد

الزبيدي، ومدير عام محكمة استئناف ذمار ناجي العمري، وأمني سر محكمة شرق ذمار

عبدالله قائد.وأوضح بيان صادر عن وزارة

العدل حصلت وكالة األنباء اليمنية )سبأ( على نسخة منه أن

االعتداءات التي قامت بها أياد

آثمة على منتسبي السلطة القضائية في محافظتي إب

وذمار أحرقت فيها سيارة رئيس محكمة العدين، واستخدمت

قنابل مت رميها على منازل رئيس محكمة شرق ذمار وأمني سرها

ومدير عام محكمة االستئناف من قبل مجهولني كانوا يستقلون

دراجات نارية، في محاولة الغتيالهم وإلقاء الرعب على

أسرهم.وأشار البيان إلى أن تلك

االعتداءات دخيلة وتتنافى مع أخالقيات وأعراف وتقاليد الشعب اليمني الذي يعتبر

القاضي عبر التاريخ مهجرا وال

يجوز املساس به أو االعتداء عليه، والشخص الذي يتجاوز ذلك يعتبر منبوذا من مجتمعه

وقبيلته.وأكد البيان أن قيادة السلطة القضائية تقف بجدية أمام تلك

االعتداءات..مشددا أن تلك األفعال لن تثني القضاء عن

القيام بواجبه في إقامة العدل بني الناس، ومبا يعزز من سيادة القانون..داعيا اجلهات األمنية

إلى كشف وضبط اجلناة وتقدميهم إلى القضاء لينالوا ما اقترفوه من جرم في حق القضاء الساعي إلى بسط نفوذ القانون

وهيبة الدولة.

تكرمي )12( موظفا بإدارة املشتريات بالوزارة

كرمت اإلدارة العامة للشئون املالية )12( موظفا من

موظفيها العاملني في إدارة املشتريات، وأوضح القاضي عبدالرحمن الشاحذي أن هذا التكرمي يأتي تقديرا للجهود

الكبيرة التي بذلها املوظفون في أداء مهامهم بكل كفاءة واقتدار، وحافزا لهم على بذل املزيد، وتفعيال ملبدأ الثواب

ومكافأة احملسن على إحسانه، من جانبه أوضح مدير إدارة املشتريات سليم الضرواني أن هذا التكرمي يأتي تقديرا

للجهود التي بذلها العاملون خالل الفترة املاضية، متمنيا أن يكون حافزا للعاملني على املزيد من اجلهد والتفاني في

اجناز املهام املوكلة إليهم بكل تفان ودقة وإخالص، واملكرمون هم:

محمد اخلالدي ـ معمر محرم ـ زكريا املعلمي ـ العزي اخلالدي ـ مصلح حمود ـ يحيى البشاري ـ عدنان سعدان ـ

يحيى راجح ـ عثمان الزبيدي ـ محمد شاكر ـ خالد الرميي ـ إسماعيل البشاري.